عالم

العدل الأمريكية: شرطة بالتيمور بولاية ميريلاند تنتهك حقوق السكان بشكل روتيني

10-8-2016 | 12:15

وزارة العدل الأمريكية

أ ش أ
كشف تحقيق أجرته وزارة العدل الأمريكية على خلفية مقتل المحتجز فريدي جراي العام الماضي، أن إدارة شرطة بالتيمور انتهكت الحقوق الدستورية للسكان بشكل روتيني.


وخلص التحقيق، حسبما أفادت قناة سكاي نيوز، اليوم، الأربعاء، إلى أن إدارة شرطة بالتيمور بولاية ميريلاند، مارست عمليات توقيف وتفتيش واعتقال غير دستورية بشكل روتيني، وأن هذه الممارسات غير القانونية أثرت بشكل غير متناسب على السكان السود في المدينة.

وأشار التقرير إلى أن هذا النمط أو الممارسة ناجم عن أوجه قصور منهجية في هياكل السياسات والتدريب والرقابة والمساءلة، التي أخفقت في تزويد الضباط بالأدوات التي يحتاجون إليها للقيام بمهامهم الشرطية على نحو فعال في حدود القانون الاتحادي.

وأضاف التقرير أن الشرطة مارست أيضا نمطا من استخدام القوة المفرطة وانتقمت من أشخاص يعبرون عن أنفسهم بشكل يكفله الدستور.

يذكر أن هذا التحقيق جاء بعد مقتل المحتجز فريدي جراي في أبريل 2015، وذلك بعدما اعتقلته الشرطة وهو يهرب دون مبرر من منطقة تنتشر بها الجريمة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة