راديو الاهرام

أحمد مكي : صرتُ نجمًا بالمصادفة .. ولا أخاف الحسد

3-11-2010 | 21:42
منال لطفي
منذ كان طفلا صغيرا.. ظل أحمد مكى منشغلا بهوايته فى تربية الحمام وقيادة السيارات، ولم يفكر أبدا فى عالم السينما الذى دخله بالمصادفة؛ ليصبح واحدا من أهم نجوم الكوميديا فى مصر ...
موضوعات مقترحة

ومن الجزائر إلى " الكبير قوي " رحلة طويلة بـ " لا تراجع ولا استسلام "، يرويها مكي في هذا الحوار

- يقال إنك لا تحب أن تتحدث كثيرا عن أصلك الجزائري.. لماذا؟
لا أبدا، و على العكس أنا فخور جدا بأصلي الجزائري ...فالجزائر هي موطني الأول، حيث ولدت هناك، لكنني أتيت إلى مصر وأنا طفل صغير؛ لذلك لا أملك الكثير من الذكريات عن بلدي الأصلي، هذا هو السبب الذي يجعلني قليل الحديث عنه.

- رغم موهبتك الكبيره قلت إنك عملت بالفن بالمصادفة ..كيف ذلك ؟
هذا حقيقي، فالبرغم من تعدد مواهبي وهواياتي فإن التمثيل لم يكن واحدا منها، فأنا أعشق تربية الحمام وضرب النار وقيادة السيارات والإخراج، لكن ما حدث هو أنني قد ذهبت في أحد الأيام مع صديق لي يهوى التمثيل للحصول علي دورة تدريببة في التمثيل، وطلب منه تقديم مشروع فني، ولأنني كنت برفقته، فقد عرض عليَّ التقدم بمشروع أنا أيضا ..والغريب أنه تم قبولي ورفض صديقي، وهكذا اكتشفت موهبة جديدة وهي التمثيل.

- ولكن يعتقد البعض أنك اتجهت للتمثيل بعد فشلك في إخراج فيلم "الحاسة السابعة " .. ما رأيك؟
الإخراج هو حلمي الأول وأنا لا أعتبر أنني فشلت في تجربة الحاسة السابعة، والتي كانت أول تجربه إخراج فيلم طويل (حيث إنني قمت بإخراج العديد من الأفلام القصيره التي نالت جوائز)، فبالنسبه إلى أنها كانت أول تجربة، فقد كان لها ظروف خاصة مثل اختلافي مع المرشح الأول للبطولة الفنان أحمد حلمي، وأيضا تحويل سيناريو مكتوب لفيلم مدته سبع دقائق إلى فيلم ساعة ونصف لظروف إنتاجية قد أسهم في عدم تحقيق النجاح المتوقع.

-إذا كان الأمر كذلك.. فلماذا لم تكرر تجربة الإخراج مره أخري ؟
ببساطه لأنني انشغلت تماما في التمثيل، مما اضطرني لتأجيل حلم الإخراج الذي أعلم أنه سيأتي يوم أتفرغ له تمامًا حتي أستطيع تنفيذ كل أفكاري المبتكره في فيلم يكون إضافه للإخراج في مصر ولي شخصيا.

- في فيلم "طير انت"، خطفت دنيا سمير غانم منك الأضواء بالرغم من ذلك اخترتها بطلة فيلمك الأخير "لا تراجع ولا استسلام" .. إلي هذه الدرجه لا تخشي من المنافسه ؟
أعتقد أنه من "العبط " التفكير بتلك الطريقة؛ لأن تقديمي لفنان وتحقيقه لنجاح بهذا الحجم هو نجاح لي؛ لذلك يسعدني جدا أن يتألق أي فنان اخترته لمشاركتي في الفيلم، ودنيا فنانة تستحق هذا التألق والنجاح، ووجودها في أي عمل هو إضافه لهذا العمل ونجاحها يدعم نجاحي مثلما أن نجاحي يدعمها

- تقوم الآن بتصوير الجزء الثاني من مسلسل (الكبير قوي) بفريق العمل نفسه الا تخشي أن يشعرالمشاهد بالملل؟
لو لم يكن المسلسل قد حقق نجاحا كبيرا لما فكر المنتج في استكماله بجزء آخر وصحيح آن الجزء الثاني سيكون بالفريق نفسه و الشخصيات نفسها، إلا أنه سيكون مليئا بالأحداث الجديدة والمفاجآت التي أثق بأنها ستجذب المشاهد ربما أكثر من الجزء الأول.

- ألم تجعلك إصابتك أثناء تصوير الجزء الأول تتردد في تصوير الجزء الثاني؟
أجاب ضاحكا ... أفهم ما تقصدينه، لكنني لا أخاف من الحسد وأؤمن تماما بأن الله يستطيع أن يحميني من أي شر وما حدث أثناء التصوير هو أنني كنت أؤدي رقصة على السلم، فزلت قدمي وسقطت، وهذا حادث عادي من الممكن أن يحدث لأي شخص أثناء عمله ولا أربطه بحسد أو بغيرة.

- لماذا لا تشاركك شقيقتك الفنانة إيناس مكي في أفلامك؟
إيناس مكي أختي وفنانة أحبها وأحترمها، ولكنني تعودت ألا أخلط بين الأمور الشخصية وبين العمل .. فلو أنني كنت وجدت أي دور يناسب إيناس في الأفلام التي قدمتها، كنت بالطبع سأرشحها فورا، ولا أعتقد أن هذا حدث حتى الآن .. وعلى العموم إيناس لا تحتاج لأحمد مكي لكي تعمل.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة