Close ad

الجيش يفض اعتصام طلبة بيطري المنصورة

4-8-2011 | 13:22
الدقهلية - منى باشا
فوجئ عدد من الطلاب المعتصمين أمام مقر كلية الطب البيطري بجامعة المنصورة منذ أكثر من ثلاثة أشهر بقوات من الجيش يفضون الاعتصام ويقومون بهدم الخيام أثناء أدائهم صلاة التراويح خارج الجامعة مساء أمس الأربعاء، بدعوى وجود شكوى بقيام المعتصمين بالتحرش بعدد من موظفات الكلية.
موضوعات مقترحة

وكان طلاب بيطري المنصورة قد اعتصموا منذ أبريل الماضي، بعد رفض إدارة الكلية تحقيق عدد من المطالب المتعلقة بالعملية التعليمية، والتي تقدم بها الطلاب المعتصمون، وتطور الأمر إلى قيام العميد واثنين من الأساتذة بالاعتداء اللفظي والجسدي على بعض الطلاب أثناء اعتصامهم، وهو ما رفع به الطلاب شكوى رسمية إلى وزير التعليم العالي السابق الدكتور عمرو سلامة، الذي أمر بفتح تحقيق في الشكوى وأحالت لجنة التحقيق عميد الكلية إلى مجلس تأديب إلا أن قرار رئيس الجامعة الدكتور أحمد بيومي شهاب الدين جاء بـ"التنبيه " فقط، الأمر الذي رفضه الطلاب مؤكدين استمرارهم في الاعتصام لحين تتم الاستجابة إلى مطالبهم بإبعاد الشربيني.
وقال محمد ثروت أحد الطلاب المعتصمين" لقد فوجئنا أثناء أدائنا لصلاة التراويح أمس بقوة من الجيش وأحد الضباط الذين قاموا بهدم الخيام وفض الاعتصام بالقوة بحجة أنها أوامر وان هناك شكوى مقدمة من 3 من الموظفات بالكلية يتهمون فيها الطلاب بالتحرش بهن وخدش حيائهن بسبب نومنا أمام الكلية".
وأضاف أحمد ناجي طالب: "الغريب في الأمر أن اعتصامنا استمر لأكثر من 100 يوم لم نتعرض فيه لشخص بالإيذاء، هل سننتظر حتى شهر رمضان حتى نقوم بالتحرش بالموظفات، ونحن نعتقد أن هؤلاء تم إجبارهم على اتهامنا".
وقام الطلاب اليوم بالتجمع أمام الكلية تأكيدا على وحدتهم وقاموا بتجهيز وفد لمقابلة ممثل الحاكم العسكري بالجامعة والحاكم العسكري للمحافظة للوقوف على صحة الإدعاء من عدمه وعودة حقوق الطلاب في اعتصامهم المشروع للمطالبة بحقوقهم.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة