Close ad

" نقلة نوعية " فى " صحة سوهاج "

25-6-2024 | 18:07
 نقلة نوعية  فى  صحة سوهاج " نقلة نوعية " فى " صحة سوهاج "

                                          

موضوعات مقترحة

إنشاء وتطوير 12 مستشفى عام ومركزى .. و179 وحدة صحية ومركز طب أسرة وتزويدها بالأجهزة الطبية الحديثة

 

" الجامعى الجديد " .. إضافة قوية لـ " المنظومة " .. و " علاج سرطان الأطفال " يخدم عدة محافظات

 

تكامل مشروعات الخطة الاستثمارية و " حياة كريمة " للنهوض بمستوى الخدمة المقدمة للمواطنين بالمدن والقرى

 

الأهالى : " طفرة " غير مسبوقة تنهى معاناة سنوات وتخفف العبء عن محدودى الدخل .. وندين بالفضل للرئيس السيسى

 

سوهاج - محمد أبو العباس

يشهد القطاع الصحى فى محافظة سوهاج " نقلة نوعية " فى مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين من خلال مشروعات عديدة والتى تتضمن إنشاء وإحلال وتجديد العديد من المنشئات الطبية " المستشفيات العامة والمركزية والمراكز والوحدات الصحية وطب الأسرة " بكافة المدن والقرى، وتزويدها بأحدث الأجهزة والكوادر من الأطباء وهيئة التمريض ومعاونيهم .. مما ساهم بشكل كبير فى اكتمال " المنظومة الصحية " , ورفع كفائتها .. وبما يحسن مستوى الخدمة فى هذا القطاع المهم .

 أكد اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج أن المحافظة شهدت " نقلة نوعية " فى قطاع الصحة ، من خلال تنفيذ مشروعات إنشاء وتطوير المستشفيات العامة والمركزية , وتزويدها بأحدث الأجهزة الطبية , وذلك في إطار خطة المحافظة بالتعاون مع وزارة الصحة لرفع كفاءة المنظومة الطبية .. بتكلفة اجمالية بلغت 11 مليار جنيه شملت 12 مستشفى عام ومركزى ، وإنشاء ورفع كفاءة 180 وحدة صحية ومركز طبى وتزويدها بالأجهزة الطبية الحديثة وذلك ضمن خطة الدولة الإستثمارية والمبادرة الرئاسية " حياة كريمة " .

12 مستشفى عام ومركزى

 قال الدكتور أحمد محروس ، وكيل وزارة الصحة بسوهاج إلى أن المستشفيات التى شملتها أعمال التطوير هى ، مستشفيات طهطا العام ، وجهينة المركزى ، وجرجا العام، وطما، والمراغة ، والمنشاة والعسيرات ، والبلينا ، ودار السلام، وساقلتة المركزى ، ومستشفى حميات جرجا ، وصيانة وتطوير المستشفى العام بسوهاج .. مشيرا إلى تشغيل وافتتاح مستشفيى طهطا العام وجهينة المركزى مؤخرا ، بتكلفة إجمالية بلغت 450 مليون جنيه .. لافتا إلى أن مستشفى طهطا العام بتصميمها الجديد تضم  ١٤٩ سرير إقامة ، و ٣٠ سرير للعناية المركزة ، و٣١ سرير أطفال مبتسرين ، علاوة على ١٢٠ سريرا نوعيا ، كما تضم المستشفى ٤ غرف عمليات، فضلا عن غرفة لعمليات النساء والتوليد ، وغرفة لقسطرة القلب ، و ٧٠ سريرا للغسيل الكلوى ، بالإضافة إلى استقبال طوارئ يضم ١٩ سريرا، و ٥ غرف أشعة متنوعة، بخلاف ٥ معامل وبنك للدم ، .. بينما تضم مستشفى جهينة المركزي 85 سرير إقامة ، و12 سريرا للعناية المركزة، بالإضافة إلى 4 غرف عمليات، وغرفة لعمليات القيصرى ، فضلا عن 41 حضانة للأطفال المبتسرين، و38 كرسيا للغسيل الكلوى .

على قدم وساق فى " جرجا العام "

أوضح الدكتور أحمد محروس أن العمل يحرى على قدم وساق فى مشروع إنشاء مستشفى جرجا العام ، بتكلفة ٢٢٠ مليون جنيه، بتمويل من وزارة الصحة ، حيث بلغت نسبة التنفيذ بالمشروع ٨٠٪ ، وجاري العمل وفقا للبرنامج الزمني المحدد، ومن المقرر الانتهاء من المشروع خلال  الشهر المقبل ، لتوفير الخدمات الطبية لأهالى جرجا ، والمراكز المجاورة .

.. وجارى العمل بـ " طما المركزى "

أضاف أنه جارى العمل أيضا بمسشفي طما المركزى بمسطح 6400 متر بتكلفة تصل إلى 500 مليون جنيه , حيث وصلت نسبة التنفيذ به إلى 70 % من الأعمال المستهدفة , مشيرا إلى أن الأعمال تسير وفق الجدول الزمني المقترح , ومن المقرر تسليم المستشفى خلال هذا العام .

" المراغة " .. أكبر مستشفى ضمن " حياة كريمة "

قال " محروس " أن مستشفى المراغة المركزى يعد أكبر مستشفى على مستوى المحافظة والذى يتم تنفيذه ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية " حياة كريمة " ، ويقع على مساحة 10 آلاف و682 مترا مربعا ، بطاقة 200 سرير ، ويخدم 830 ألف نسمة بمركز المراغة والقرى والتابعة ، وتتكون من 7 طوابق " أرضى و6 علوى "، وتشمل أقسام " الطوارئ، والأشعة ، التعقيم، العيادات الخارجية ، العلاج الطبيعى ، الحروق ،الغسيل الكلوى ، المعامل والمناظير، الصيدلية ، النساء والتوليد ، العنايات المركزة ، عناية المبتسرين، والعمليات " .. إضافة إلى سكن ومبيت للأطباء .

كما يضم المستشفى مركزا لتدريب الأطباء ، و30 سرير عناية مركز ، بالإضافة إلى 10 أسرة عناية متوسطة، و17 حضانة، و عدد 21 جهاز غسيل كلوى ، كما يضم 6 غرف عمليات، وعدد 11 غرفة إدارية، بتكلفة 1.2 مليار جنيه .

والمنشأة و" أولاد حمزة " بالعسيرات

أضاف أنه جارى العمل في إنشاء وتطوير مستشفيى ، المنشأة و" أولاد حمزة " بالعسيرات،  ضمن المبادرة الرئاسية " حياة كريمة " أيضا .. حيث وصلت نسبة التنفيذ أكثر من 50%  .. مؤكدا استمرار العمل للانتهاء من  المشروعين الصحيين لتقديم أفضل مستوى من الخدمات الصحية للمواطنين بالمركزين .

.. والبلينا على أعلى مستوى

 أوضح أن المستشفى الرابع الذى يتم إنشاؤه ضمن المبادرة الرئاسية هو المبنى الجديد  لمستشفى البلينا والمقام على مساحة 1500 متر مربع وعلى أعلى مستوى .. ويشتمل على البدروم وبه الخدمات المساعدة " المغسلة والمطبخ والتعقيم المركزى والمخازن والعلاج الطبيعى " ، والدور الأرضى " الاستقبال ، الطوارئ، وعمليات صغرى،  وأماكن انتظار، وغرف تلقى العلاج ، وجناح الأشعة يتضمن أشعة رنين مغناطيسى ، مقطعية ، تليفزيونية ، اكس، وجناح المعامل ، وبنك الدم، وعيادات خارجية ذات مدخل مستقل " .

 كما يشتمل المبنى أيضا على 30 سرير عناية مركزة مزودة بأجهزة التنفس الصناعى ، مقسمة إلى عناية حوادث وعناية قلبية وعناية مخ وأعصاب مزودة بوحدة إذابة الجلطات وعناية متوسطة، و50 حضانة أطفال مزودة بالتنفس الصناعى، و70 سرير غسيل كلوي لاستيعاب زيادة المرضى ، و 4 غرف عمليات مزودة بجناح عناية ما بعد العمليات ، ووحدة مناظير متكاملة، بالإضافة إلى غرف إقامة المرضى المجهزة على أعلى مستوى، وسكن الأطباء والتمريض ، وسيتم عمل ربط بين المبنى الجديد والمبنى القديم لتكامل الخدمات بين المبنيين .

70 % نسبة تنفيذ  " دار السلام "

أوضح الدكتور أحمد محروس ، وكيل وزارة الصحة بسوهاج أنه بالنسبة لمستشفي دار السلام الذى يجرى تطويره ضمن " الخطة الاستثمارية " فيتم تنفيذ أعمال التطوير على مساحة 6300 متر، وإجمالي مساحة المبني بالكامل 25 ألفا و200 متر , وتضم المستشفى " 40 سرير غسيل كلوى ، 40 سرير عناية مركزة ، 40 سرير حضانات ، بتكلفة 219 مليون جنيه، حيث وصلت نسبة تنفيذ الأعمال بها إلى 70% .

إنهاء 85 % من " ساقلتة المركزى "

أضاف وكيل وزارة الصحة بسوهاج أنه جاري تطوير وإحلال وتجديد مستشفى ساقلتة المركزى , حيث يتم إنشاء مبنى جديد، وتطوير المبنى القائم على مساحة 7473 مترا ، بطاقة 186 سريرا ، منها 78 سرير إقامة ، 18 سرير للعناية المركزة ، 16 سرير إفاقة ، 42 حضانة للأطفال المبتسرين، بالإضافة إلى 32 كرسي غسيل كلوى .

وأشار , إلى أن المبنى الجديد للمستشفى يتكون من " بدروم ، دور أرضي ، 4 أدوار متكررة ، حيث يشمل الدور الأرضي أقسام " الطوارئ، الأشعة، 12 عيادة خارجية " ، ويشمل الدور الأول أقسام " العلاج الطبيعي، الغسيل الكلوى ، المعامل، والمناظير، ومنطقة إقامة للمرضى" ، فيما يشمل الدور الثاني " أقسام العمليات ، العنايات المركزة ، الإدارة ، نظم المعلومات ، ومنطقة إقامة للمرضى " ، ويشمل الدور الثالث " قسم النساء والتوليد، الحضانات والأطفال المبتسرين، منطقة إقامة للمرضى " ، ويشمل الدور الرابع " وحدتى إقامة لأطقم الأطباء والتمريض " .. حيث بلغت نسبة التنفيذ بالمشروع أكثر من 85 % حتى الآن , بتكلفة 410 ملايين و607 ألاف جنيه .

.. وتطوير حميات جرجا وسوهاج العام

قال وكيل وزارة الصحة أن مستشفى جرجا العام شهد عملية إحلال وتجديد شاملة حيث تم الانتهاء من أعمال دهان وطلاء المستشفى بالكامل، وعمل صيانة للمبنى الداخلي والخارجي وصيانة الكهرباء ، وتعديل التوصيلات الكهربائية، وأعمال السباكة والصيانة، والفرش ، وتركيب شبكة الغازات، تركيب  المركبات، وتزويده بـ 5 أجهزة مونيتور، وجهاز cbc ، وجار تركيب الستائر العازلة وتوريد مستلزمات التشغيل .. كما تم تطوير وصيانة مستشفى سوهاج العام بتكلفة 455 مليون جنيه وشملت خطة التطوير صيانة شبكة الكهرباء، والصرف الصحى، وشبكة الغازات، والدفاع المدنى ، ورفع كفاءة الأرضيات، الحوائط ، الدهانات، والإنارة ، بالإضافة إلى تزويد المستشفى بأحدث الأجهزة الطبية .

الجامعى الجديد .. إضافة قوية

أكد الدكتور أحمد محروس ، وكيل وزارة الصحة بسوهاج أن المستشفى الجامعى الجديد والتى تم إنشاؤها بتكلفة تزيد عن المليار ومائتى مليون جنيه ، تعد إضافة قوية للقطاع الطبى ، خاصة وأنها مطابقة للأكواد العالمية ، ومؤهلة لإجراء العمليات الجراحية الدقيقة ، وتقديم العلاج الطبى المتقدم فى كافة التخصصات ..

أوضح الدكتور حسان النعمانى رئيس جامعة سوهاج ، أن المستشفى الجامعى الجديد ليست مستشفى تقليدية ، بل مستشفي مطابقة للأكواد العالمية ، ومجهزة بأحدث الأجهزة والإمكانات التي تسهم فى سرعة إتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة فور وصول المريض والتعامل معه بمهنية عالية ، فهى تقدم خدمات علاجية عالية المستوي ، من منطلق إهتمام الدولة بتطوير وتحسين المنظومة الصحية فى ظل الجمهورية الجديدة لافتا الى ان المستشفى مقامة على مساحة 24 ألف متر مربع ، وتقع فى مكان متميز بمدينة سوهاج الجديدة ، وتتكون  من 4 طوابق علوية وطابق أرضى ، وملحق بها 4 مبان خدمية ، وتضم 16 غرفة عمليات، و280 سرير إقامة مرضى ، منهم 45 سرير عناية مركزة ، و32 حضانة أطفال ، و32 ماكينة غسيل كلوى .

" مستشفى سرطان الأطفال " يخدم عدة محافظات

أشار الدكتور أحمد محروس ، وكيل وزارة الصحة بسوهاج إلى الإنتهاء من الأعمال الإنشائية لمستشفى علاج سرطان الأطفال بسوهاج بتكلفة 712 مليون والتى تنفذها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ، بالتعاون مع إحدى الجمعيات الأهلية ، لخدمة أطفال سوهاج والمحافظات المجاورة مما يتيح للمواطنين الإستفادة من الخدمات الطبية المتميزة ، ويخفف عن كاهلهم مشقة الإنتقال إلى المحافظات الأخرى بحثاً عن الرعاية الطبية الجيدة. لافتا إلى أن هناك متابعة مستمرة لكافة المشروعات الجارى تنفيذها لسرعة الانتهاء منها وفقا لأعلى المعايير القياسية في التنفيذ، وفي المواعيد والجداول الزمنية المقررة ، لتقديم خدمة طبية متميزة لأهالي سوهاج، والمحافظات المجاورة .

وأضاف المهندس المهندس محمد عبد الله يوسف ، رئيس جهاز مدينة سوهاج الجديدة أن مستشفى علاج سرطان الأطفال تعد صرحاً طبياً متكاملاً ، وتتكون من بدروم وأرضى و ٦ أدوار متكررة كما تضم غرف عمليات ، ووحدات غسيل كلوي، ووحدات المناظير، والعناية المركزة، وحضَّانات، والعلاج الكيميائي ، وغرف المرضى، واستقبال ، وصالات طبية رياضية ، مشيرا الى ان المستشفى مقام على مساحة ٥.٦ فدان بمركز خدمات المدينة وتبلغ تكلفتها الإجمالية ۷۱۲ مليون جنيه مقسمة إلى ٢٥٠ مليون جنيه للإنشاءات والتشطيبات، و٤٦٢ مليون جنيه لأعمال الكهرباء والميكانيكا لافتا الى أن افتتاح المستشفى سوف يخفف المشقة عن الكثير من اسر الأطفال المرضى .

179 وحدة صحية بقرى " حياة كريمة "

واختتم الدكتور أحمد محروس ، وكيل وزارة الصحة بسوهاج أن المشروع القومى لتطوير وتنمية الريف المصرى ضمن المبادرة الصحية " حياة كريمة " يسهم فى الارتقاء بالمنظومة الصحية بالقرى المستهدفة من خلال تطوير وإنشاء الوحدات الصحية ومراكز طب الأسرة .. حيث يجرى تنفيذ 179 مشروع منها رفع كفاءة وتطوير 44 وحدة صحية ومركز طب أسرة .. وإنشاء 135 وحدة صحية ومركز ، تم الإنتهاء من 58 مشروع وباقى 121 مشروع .. وذلك بخلاف مشروعات إنشاء وحدات الإسعاف والمستشفيات المركزية .

" طفرة " غير مسبوقة

أشاد الأهالى بجهود القيادة السياسية للإرتقاء بقطاع الصحة بما يساهم فى توفير رعاية طبية جيدة للمواطنين ، ومستقبل أفضل للأجيال القادمة .. حيث يقول أحمد رأفت ، موظف ، إن قطاع الصحة فى سوهاج شهد طفرة غير مسبوقة ، وعمليات تطوير كبيرة خلال السنوات الماضية بفضل اهتمام القيادة السياسية بتطوير المنشآت الطبية ، وتزويدها بالأجهزة الحديثة ، والكوادر المتميزة من الأطباء وهيئة التمريض ومعاونيهم مما ساهم فى القضاء على كافة السلبيات التى كان يعانى منها فى العهود السابقة ، وذلك من خلال المشروعات التى تم تنفيذها فى قطاع الصحة على أرض سوهاج ، والتى ساهمت بشكل كبير فى اكتمال المنظومة الصحية بسوهاج ، ومكنت المستشفيات الحكومية والوحدات الصحية من تقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطنين .

مستشفيات نموذجية

ويضيف عبد الحميد عبد الناصر ، مدرس ، إن أعمال تطوير مستشفيى طهطا العام وجهينة المركزى لم تقتصر على الأعمال الإنشائية فقط ، بل شملت إضافة أقسام وتخصصات جديدة ، إلى جانب تزويد كافة الأقسام بأحدث الأجهزة الطبية التى تمكن المواطنين من الحصول على خدمات طبية جيدة لا تقل عن مثيلاتها فى المنشآت الطبية الخاصة ، مشيرا الى ان مستشفى طهطا العام تحولت الى مستشفى نموذجى متكامل .

خدمات طبية أفضل

ويشير محمد الجهينى - أعمال حرة - إلى أن الارتقاء بالمستشفيات الحكومية , وتحسين مستوى الخدمات بها سوف يتيح للمواطنين تلقى الرعاية الطبية بشكل أفضل ، لافتا الى أن أهالى جهينة ينتظرون اليوم الذى سيتم فيه افتتاح المستشفى المركزى عقب الانتهاء من تزويدها بالأجهزة الطبية الحديثة، للاستفادة من الخدمات الطبية التى ستكون أفضل بكل المقاييس من السنوات الماضية .

" نقلة نوعية " بالقرى

ويوضح  عاصم الجبالى ، موظف ، إن مبادرة حياة كريمة جسدت اهتمام الدولة بصحة المواطنين من خلال إقامة الوحدات الصحية والمراكز الطبية فى القرى والنجوع ، وتزويدها بأحدث الأجهزة الطبية ، .. مشيراً إلى أن إهتمام المبادرة بإستكمال المنظومة الطبية بالقرى يمثل نقلة حضارية غير مسبوقة تشهدها هذه القرى ، وخاصة التى لا توجد بها وحدات صحية مما يمثل إنجازا غير مسبوق فى هذه القرى ، والتى تأتى جميعها فى مصلحة المواطن .

اكتمال " المنظومة "

يقول  منصور عبد الحى ـ حاصل على بكالوريوس تجارة ـ أن المشروعات التى تم تنفيذها فى قطاع الصحة على أرض سوهاج ساهمت بشكل كبير فى اكتمال المنظومة الصحية بالمحافظة حتى تستطيع المستشفيات الحكومية والوحدات الصحية تقديم خدمات طبية جيدة أسوة بالمستشفيات والعيادة الطبية الخاصة .

انهاء معاناة الأطفال وأهاليهم

ويؤكد على منصور ـ  محاسب ـ أن إنشاء مستشفي لعلاج السرطان كان مطلبا ملحا وحلم للكثير من أهالى المحافظة ، خاصة ممن لديهم أطفال مرضى بالسرطان ، ويضطرون إلى السفر بهم إلى المحافظات المجاورة لتلقى الخدمات العلاجية ، وهذا الأمر يحملهم مشقة السفر، وتحمل المزيد من الأعباء المالية التى ترهق كاهلهم ، بالإضافة إلى معاناة الأطفال المرضى من شقة السفر المتكرر لتلقى العلاج ، مشيرا إلى أن إنشاء مستشفى لعلاج سرطان الأطفال على أرض المحافظة سوف يقضى على هذه المعاناة .

ملاذ لمحدودى الدخل

أضاف البدرى عبد الحميد ، موظف ،  أن المستشفى الجامعى الجديد تمثل ملاذاً لمحدودى الدخل الذين لا يستطعيون تحمل تكلفة العلاج فى المنشآت الطبية الخاصة كما ساهمت فى تخفيف الضغط عن أقسام المستشفى الجامعى القديم ، التى تشهد تكدسا كبيراً من المرضى وذويهم ، خاصة فى الإستقبال ، والعيادات الخارجية ، واستوعبت أعداداً كبيرة من المرضى سواء من محافظة سوهاج ، أوالمحافظات المجاورة مما يخفف عن كاهل المرضى مشقة الإنتقال إلى مستشفيات العاصمة ومحافظات الوجه البحرى كما كان يحدث فى الماضى . 

الفضل للرئيس

وبؤكد ربيع التهامى ، حاصل على بكالوريوس على ان شعب سوهاج يدين بالفضل للرئيس السيسى ، لوضع قطاع الصحة فى مقدمة أولوياته مما ساهم بشكل كبير فى اكتمال المنظومة الصحية بالمحافظة وساعد على تمكين المستشفيات الحكومية والوحدات الصحية من تقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطنين لتلبية إحتياجات المواطنين من الخدمات الطبية .

 

" كلام صور "

كلام صورة 1 : مستشفى سرطان الأطفال حلم يتحقق

كلام صورة 2 : مستشفى طهطا العام الجديد

كلام صورة 3 : تجهيز المستشفى وفقا لأحدث النظم

كلام صورة 4 : تزويد المستشفى بأجهزة طبية متطورة

كلام صورة 5 : الجامعى الجديد إضافة قوية للمنظومة الصحية فى سوهاج

كلام صورة 6 : رعاية طبية فائقة للمرضى

كلام صورة 7 : تقديم الخدمات العلاجية على أعلى مستوى

كلام صورة 8 : إنشاء وحدة طب الأسرة بقرية أم دومة وفقا لمنظومة التأمين الصحى الشامل

كلام صورة 9 : تزويد المستشفيات بأطقم طبية متميزة

كلام صورة 10 : مستشفى جهينة المركزى الجديد

كلام صورة 11 : العمل على قدم وساق للانتهاء من إنشاء مستشفى ساقلتة المركزى

كلام صورة 12 : مركز طب الأسرة بقرية الغريزات ضمن مشروعات حياة كريمة