Close ad

الكنز الملعون..!

14-6-2024 | 18:23
الكنز الملعونالكنز الملعون..!

محمد أبو العباس

موضوعات مقترحة

ظل حلم الثراء يراود عامل و3 سائقين بالتنسيق مع شريكهم  بالمنزل وهم  يخشون تقدم العمر بهم دون أن يحققوا أحلامهم فى الحياة وظل السؤال الذى يؤرقهم ليلا ونهارا كيف يتمكنوا من تحقيق الثروة ومن أين يأتون بها حتى  ساقتهم الصدفة إلى أحد المشعوذين الذى أخبرهم بوجود كنز أثرى  داخل بئر صرف صحي بمنزل  بدائرة مركز أخميم  شرق سوهاج.

 وهنا أحسوا بأن الحظ سوف يبتسم لهم وأن هذا الكنز كفيل بحل كافة مشكلاتهم المادية والدخول بهم إلى عالم الثروة وحياة الرفاهية من أوسع أبوابها وبالفعل  شرعوا  فى الحفر داخل البئر  بكل عزم وجدية مواصلين الليل بالنهار وكلما زاد عمق الحفر يزداد إصرارهم على البحث عن الكنز الأثري بين طبقات الثرى وعندما لا يجدوا شيئا يواصلوا الحفر بعمق اكبر يوما بعد يوم بحثا عنه حتى بلغ عمق الحفرة  عدة أمتار فأصروا علي  مواصله الحفر  ومع زيادة عمق الحفر زادت فرحتهم بالعثور علي الكنز  وأن مهمتهم  أوشكت علي الانتهاء وأنهم  سيعودا إلي  أسرهم  في غاية  السعادة  والفرح نتيجة العثور علي الكنز الأثري المدفون داخل  البئر وفجأة  أصيبوا بحالة اختناق وهم داخل الحفرة ليلقوا  مصرعهم في نهاية مأسوية قبل أن يعثروا على كنزهم المزعوم ليتحول الحلم  إلي كابوس.

تمكنت قوات الحماية المدينة من انتشال  الجثث ونقلهم للمستشفي  وضبط صاحب المنزل وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة  فصرحت  بدفن الجثث وطلبت تحريات المباحث لمعرفة ظروف وملابسات الواقعة  وباشرت التحقيق.

كان اللواء  محمد  عبد المنعم  شرباش مدير أمن سوهاج قد تلقى بلاغا من مأمور مركز شرطة أخميم يفيد قيام مجموعة من الأشخاص بالحفر والتنقيب عن الآثار  داخل بئر صرف صحي بدائرة مركز شرطة أخميم.

انتقل علي الفور ضباط مباحث مركز شرطة أخميم  وقوات الحماية المدنية  بإشراف اللواء  محمد زين  مدير إدارة  البحث  الجنائي  لمكان  البلاغ  لفحص ملابسات الواقعة.

وبالفحص  تبين من التحريات  قيام كل من طلعت   22  سنة عامل ونجل عمه عبد الحميد 22 سنة سائق  وشقيق الثاني محمد  35 سنة  سائق  ومجدي  34 سنة سائق  ومقيمين بذات الناحية بالحفر والتنقيب عن الآثار داخل بئر صرف صحي بمنزل ملك عبد الحميد  جدهم  وحال ذلك  حدثت لهم حالة اختناق وتمكنت  قوات  الحماية من  استخراجهم  ونقلهم لمستشفي أخميم المركزي ولفظوا أنفاسهم الأخيرة عقب وصولهم  للمستشفي.

تم ضبط شريك المذكورين بالمنزل ويدعي  السيد  38  سنة نجار ومقيم  دائرة المركز  نجل خالتهم  وكذا أدوات الحفر وبسؤاله  أقر بإشتراكه والمذكورين في الحفر والتنقيب عن الآثار  وأفاد عم المتوفيين المدعو  عزت  72 سنة  عامل  ومقيم بذات الناحية بمضمون ما سبق  ونفي الشبهة الجنائية.

تم تحرير محضر بالواقعة  وأخطرت النيابة العامة  فصرحت بدفن الجثث وطلبت  تحريات المباحث لمعرفة ظروف  وملابسات  الواقعة  وباشرت التحقيق.