Close ad

الزمالك .. خطة جوميز في الكلاسيكو

4-3-2024 | 16:04
الزمالك  خطة جوميز في الكلاسيكوالزمالك .. خطة جوميز في الكلاسيكو

البرتغالي يراقب إمام والشحات وتاو ويبحث عن نقاط ضعف الأهلي

زيزو والسعيد وصبحي وفتوح والمثلوثي ودونجا في التشكيلة الأساسية

إغراءات مالية كبرى لحسين لبيب بحثا عن حلم حصد كأس مصر

سعيد شبانة

لا صوت يعلو في نادي الزمالك حاليا على لقائه المرتقب مع الأهلي المقرر له 8 مارس الجاري في المملكة العربية السعودية في نهائي كأس مصر نسخة 2023 بحثا عن حلم استعادة نغمة الألقاب الكبرى من جديد.

وساد الارتياح أروقة الجهاز الفني للزمالك بقيادة جوزيه جوميز المدير الفني في أعقاب الغاء مباراته مع سوار الغيني أمس في ختام دور المجموعات بالكونفيدرالية لتجنب تعرض أي لاعب من لاعبيه لإصابات في اللقاء تحرمه من التواجد في نهائي الكأس بخلاف منح لاعبيه فرصة للتخلص من الاجهاد بعد خوض 3 مباريات متتالية في وقت قصير.

وبدأ جوزيه جوميز المدير الفني للزمالك فور إلغاء مباراة سوار الغيني في ترتيب أوراقه، استعدادا لخوض مباراته مع الأهلي في نهائي كأس مصر عبر دراسة تسجيلات لمباريات الأهلي الأخيرة وتحديدا لقاءاته أمام شباب بلوزداد وميدياما ويانج أفريكانز في دوري أبطال إفريقيا.

ووضع جوزيه جوميز مجموعة من الملاحظات الفنية رفقة طاقمه المعاون أبرزها ضرورة فرض رقابة لصيقة على ثنائي الوسط الهجومي حسين الشحات وبيرسي تاو أخطر لاعبي الأهلي على الصعيد الهجومي والتجهيز لكيفية غلق المساحات أمامهما بخلاف مراقبة إمام عاشور لاعب الوسط والعقل المفكر في تشكيلة المدرب مارسيل كولر لمنعه من بناء الهجمات.

وركز جوزيه جوميز مدرب الزمالك على عنصر آخر في تشكيلة الأهلي وهو كيفية تنفيذ الضغط على لاعبي الوسط لديه لمنعه من تدوير الكرة وفرض صعوبات على المنافس في عملية بناء الهجمات والاختراق من العمق والتي تمثل واحدة من أبرز أساليب كولر التكتيكية أمام منافسيه.

واستقر جوزيه جوميز على اللعب بمحوري ارتكاز بشكل صريح في الوسط ومنح الارتكاز دورا دفاعيا صريحا من أجل غلق المساحات ومراقبة الثلاثي الخطير إمام عاشور وبيرسي تاو وحسين الشحات.

ولم تتوقف ملاحظات جوزيه جوميز عند هذا الحد وركز مدرب الزمالك على كيفية الوصول لنقاط الضعف في تشكيلة الأهلي أملا في بناء استراتيجية الهجوم المطلوب تنفيذها في أرض الملعب سعيا وراء تحقيق الفوز وهز شباك الشياطين الحمر والحصول على لقب بطل كأس مصر.

وفرضت الحيرة نفسها داخل الجهاز الفني للزمالك حول التشكيلة الأساسية المنتظر الرهان عليها في مباراته المرتقبة مع الأهلي في نهائي كأس مصر وتحديدا في الهجوم حيث تجرى المفاضلة بين الثلاثي سيف الجزيري وناصر منسي ويوسف أوباما لأداء دور رأس الحربة كما تجرى المفاضلة بين اللعب بعبدالله السعيد في أيا من مركزي صانع الألعاب ولاعب الوسط الارتكاز الثاني بجانب نبيل دونجا ودخل في الحسابات بقوة أيضا 3 لاعبين بحثا عن ثقة المدرب البرتغالي جوزيه جوميز وهم مصطفى شلبي الجناح الأيسر وناصر ماهر لاعب الوسط الهجومي ومحمد شحاتة محور الارتكاز وهو الثلاثي الذي تألق بشكل لافت في التدريبات الأخيرة.

وفي السياق ذاته، حجز مجموعة من اللاعبين مقاعدهم في تشكيلته الأساسية وهم محمد صبحي حارس المرمى وحمزة المثلوثي ومصطفى الزناري وحسام عبدالمجيد ثلاثي الدفاع ونبيل عماد دونجا لاعب الوسط المدافع وعبدالله السعيد صانع الألعاب وأحمد فتوح الظهير الأيسر وأحمد مصطفى زيزو لاعب الوسط الهجومي وهي المجموعة التي تصاعدت أسهم تواجدها في الحسابات الفنية في ظل اقتناع جوزيه جوميز بقدراتهم الفنية والبدنية.

واستقر جوزيه جوميز على حسم تشكيلة الزمالك الأخيرة في ضوء مستوى لاعبيه خلال التدريبات المقبلة على مدار الأيام الثلاثة المقبلة ومدى تأقلم المجموعة المرشحة لبدء المباراة على تنفيذ المهام المطلوبة أمام الأهلي وسط تحفيز معنوي مكثف بدأ أمس من جانب المدرب البرتغالي.

وكلف جوزيه جوميز لاعبه محمود عبدالرازق شيكابالا كابتن الفريق بمهام قيادية داخل الفريق وتجهيز زملائه للمواجهة الصعبة المنتظرة في ظل وجود عدد كبير من اللاعبين ينتظرهم خوض أول قمة أمام الأهلي بعد انتقالهم إلى صفوف الزمالك في الميركاتو الشتوي يتصدرهم ناصر ماهر وأحمد حمدي ومحمد شحاتة وزياد كمال والجلوس المستمر مع زملائه للتأكيد على أهمية حصد اللقب المحلي وتدشين بداية رائعة للزمالك في 2024 على صعيد حصد الألقاب من خلال الفوز على الأهلي والتتويج بطلا لمسابقة كأس مصر قبل استكمال مشواره في الدوري والكونفيدرالية.

وتزامنت مهمة شيكابالا مع تقديم حسين لبيب رئيس النادي بالتنسيق مع مجلس إدارته لوعود مالية للاعبيه تتمثل في صرف مكافآت مالية ضخمة للاعبين في حالة الفوز على الأهلي وحصد لقب بطل كأس مصر، تحفيزا لهم من أجل تخطي عقبة الشياطين الحمر والفوز بالكأس.

وأجرى حسين لبيب اتصالا هاتفيا بالمدرب البرتغالي جوزيه جوميز في الساعات الأخيرة أكد له خلالها توفير كافة الإغراءات المالية للاعبين والحوافز المالية المطلوبة من أجل تحقيق الفوز على الأهلي.

ويعيش الزمالك انتعاشة مالية كبرى بعدما نجح في الحصول على غرامة مالية تخص لاعبه السابق محمود عبدالمنعم كهربا تتخطى الـ 75 مليون جنيه ينتظر أن يمول بها الزمالك مكافأة لاعبيه والجهاز الفني بقيادة جوزيه جوميز في حالة تحقيق الفوز في نهائي كأس مصر.