راديو الاهرام

الإسماعيلي فى محنة

25-9-2022 | 17:16
الإسماعيلي فى محنة الإسماعيلي فى محنة
 
موضوعات مقترحة


الأزمة المالية مستمرة ومناشدات لوزير الشباب والرياضة ومحافظ الإسماعيلية توفير الدعم الحكومي 


 


الكومي قدم سلفة جديدة للنادي لسداد مقدم عقد المدرب الأسباني جاريدو ومساعديه وإنقاذ المعسكر


 


 العمل يسير ببطء لتلافي الملاحظات الانشائية بالمبني الاجتماعي الجديد بأرض النخيل 


 


  


 


الإسماعيلية - خالد لطفى: 


 


نجح مسئولو الإسماعيلي تدبير مقدم عقد الأسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم ومعاونيه داريو نافارو المدرب العام وديفيد بيستيرو مخطط الأحمال بالعملة الصعبة بعد أن كاد يحدث أزمة حقيقية تتمثل تهديدهم بالرحيل لعدم حصولهم على مستحقاتهم المالية عند ارتباطهم رسميًا مع النادي الأسبوع الماضي.


 


وكان مجلس الإسماعيلي وقعوا في مأزق حرج بعد أن أصر "جاريدو" استلام فلوسه كاملة دون انتقاص ومساعديه حيث رفض الانتظار لانفراج المشاكل المادية خلال وقت لاحق مما دفع يحيى الكومي التصرف في إيداع حقوقهم داخل حساباتهم البنكية إجمالي 50 ألف دولار لكي يحافظ على استقرار النادي وإبعاده عن أي أزمات تؤثر سلبًا عليه لاسيما وأن المجلس بذل جهدًا في عملية إحلال وتجديد صفوف الدراويش باستقدام 11 لاعبًا حتى الآن هم لغاني ياو أنور والإيفواري عبد القادر كوليبالي والتونسيين حمدي النقاز وفراس الشواط ونور الزمان الزموري وباسم مرسي ومحمود الشبراوي وصالح جمعة وكريم عرفات وأحمد محسن ومحمد حسن.


 


ويدرك المسئولون بالإسماعيلي أن المدرب الأسباني خوان جاريدو قبل العمل بالنادي بمبلغ يعد الأقل بكل المقاييس من المحطات التدريبية الأخرى بالدول العربية أمثال الأهلي والوداد والرجاء المغربيين والنجم الساحلي التونسي والاتفاق السعودي لذا يسعون جاهدين أن تظل علاقتهم طيبة لاسيما وأن أعضاء الفريق القدامى والجدد أبدوا ارتياحهم الشديد لإشرافه على قيادتهم فنيًا واستيعابهم تعليماته داخل وخارج المستطيل الأخضر بصدر رحب رغم قصر مدة التعامل معه.


 


ورفض مجلس الإسماعيلي إلغاء معسكر القاهرة المغلق الذي ينطلق غدًا الاثنين لمدة عشرة أيام وتدخل يحيى الكومي وسدد 600 ألف جنيه تكلفته حتى لا يشعر الجهاز الفني بقيادة الأسباني خوان جاريدو واللاعبين أن المشاكل المالية تقف عائقًا أمام استعداداتهم الجادة للموسم الجديد منتصف أكتوبر المقبل وبلا شك إنهاء أزمتين في وقت واحد توفير مقدم عقد "جاريدو" والحفاظ على تنظيم المعسكر الخارجي شيء إيجابي يحسب للمسئولين بالنادي الذين تصرفوا في حدود إمكاناتهم لكي تظل الأمور طبيعية.


 


ويأمل المسئولون بالإسماعيلي أن يلبي الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة واللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية نداءهم لمساعدتهم سرعة تشغيل المبنى الاجتماعي بأرض النخيل على مساحة 27 فدان سريعا لتحقيق أفضل الموارد الذاتية لإعانة النادي ماديا للقضاء على الديون الحكومية والأهلية والغرامات الدولية التي يتخطى حاجزها ربع مليار جنيه.


 

اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة