راديو الاهرام

الأحزاب السياسية تنتهي من صياغة رؤيتها نحو تنفيذ الحوار الوطني

25-5-2022 | 15:15
الأحزاب السياسية تنتهي من صياغة رؤيتها نحو تنفيذ الحوار الوطنيالأحزاب السياسية تنتهى من صياغة رؤيتها نحو تنفيذ الحوار الوطنى

السياسة والاقتصاد والأمن القومى والعدالة الاجتماعية.. أبرز المحاور المشتركة

 

كتبت - رحاب عبد المنعم:

 

انتهى عدد من الأحزاب السياسية من صياغة رؤيته نحو تنفيذ الحوار الوطنى، فى إطار الدعوة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى، للمؤتمر الوطنى للشباب "يتم تنظيمه تحت مظلة الأكاديمية الوطنية للتدريب"، بالتنسيق مع كل التيارات السياسية الحزبية والشبابية، لإدارة حوار حول أولويات العمل الوطنى خلال المرحلة الراهنة، ورفع نتائج هذا الحوار للرئيس بشكل مباشر.

وقال عصام هلال، الأمين العام لحزب مستقبل وطن، عضو مجلس الشيوخ، إن الحزب سيطرح رؤيته فى الحوار الوطنى بما يدعم إثراءه وخروجه بالشكل الذى يليق ببناء الجمهورية الجديدة التى يتحد فيها الجميع من أجل هدف واحد، وهو المصلحة العليا للبلاد بعيدا عن المصالح الحزبية الضيقة.

وأضاف لـ"الأهرام المسائى" أن ورقة عمل الحزب تضمنت البناء والتنمية والقضايا الاجتماعية والاقتصادية التى تمثل أساسيات مهمة لإنجاح الحوار الوطنى.

وقال المهندس حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهورى، إن الحزب انتهى من وضع المقترحات التى ستتضمنها أوراق العمل التى سيطرحها فى الحوار الوطنى، موضحًا أن الحزب كان حريصا خلال صياغة مقترحاته على الموضوعية لإنجاح الحوار الوطنى، واختيار الموضوعات التى تحمل رؤى مشتركة بين مختلف القوى السياسية.

وأضاف أن أوراق العمل الخاصة بحزب "الشعب الجمهورى" تتضمن محاور السياسة والاقتصاد، والأمن القومى والمواطنة، بالإضافة إلى المحور الاجتماعى.

ومن جانبه، قال الدكتور عبدالسند يمامة، رئيس حزب الوفد، إن محاور ورقة العمل التى سيقدمها الحزب للحوار الوطنى ستتضمن رؤية كاملة عن الإصلاح السياسى والاقتصادى والاجتماعى، منوها بأن "حزب الوفد" لديه من الخبرات والتخصصات التى تؤهله بتقديم ورقة عمل تليق بطموحات المصريين.

بينما قال الدكتور عصام خليل، رئيس حزب المصريين الأحرار، إن محاور الحوار بالنسبة للحزب تضمنت الجوانب السياسية والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية والرياضية، والسياحية، وكذلك رصد الوضع الحالى فى كل محور، وطرح طرق وأساليب علاجها، لافتا إلى أن أغلب الحلول يرتكز على تطوير وبناء الشخصية المصرية، وإعادة وتدريب المعنيين بكل محور من تلك المحاور.

 

فيما قال سيد عبدالعال، رئيس حزب التجمع، إن ورقة مقترحات الحزب شملت عدة محاور منها السياسى ومحور العدالة الاجتماعية والتنمية الاقتصادية، ومناقشة ملف توزيع أعباء الإصلاح الاقتصادى على جميع الطبقات الاجتماعية، وألا يتحمل عبئها الطبقة الشعبية والوسطى، بالاضافة إلى تطوير الأجور والمعاشات، ووضع آلية لربطها بحركة الأسعار، مع توفير الحماية القانونية للعمالة غير المنتظمة.

 

وقال عبد المنعم إمام، رئيس حزب العدل، عضو مجلس النواب، إن رؤية الحزب ستحتوى على الملفات الاقتصادية، والإصلاح السياسى والهيكلى والإدارى، وتطوير الصناعة، والتعديلات التشريعية الخاصة بقانون الأحزاب، وملف الحريات، وقوانين العقوبات والإجراءات الجنائية المتعلقة بالحبس الاحتياطى، وأغلبها لديه ارتباط بالإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان.

اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة