رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلمات حرة
يومنا العالمى للفتاة!

هل تعلمون أيها القراء الأعزاء أن اليوم (11 أكتوبر) هو اليوم العالمى للفتاة، أو اليوم العالمى للطفلة، الذى تبنته الأمم المتحدة منذ عام 2011 بغرض دعم حقوق الفتيات فى العالم، والقضاء على أشكال التمييز الشائنة التى يتعرضن لها فى مجالات الحقوق القانونية، والعنف الذى يوجه لهن: الختان، والحرمان من التعليم والزواج المبكر... إلخ. لقد أردت – تمهيدا لكتابة هذه الكلمة - أن أطلع على عينة من آخر الأخبار عن الفتاة المصرية حاليا، بمناسبة اليوم العالمى لها، فنقرت على جوجل فقط كلمة فتاة، فكانت تلك هى رؤوس الأخبار فى الأسبوعين الماضيين: اعتداء 4 شباب على فتاة داخل توك توك فى المنتزه، فتاة بالمنصورة تتهم شقيقها الأصغر بمحاولة اغتصابها وتصويرها فى نزاع على الميراث، والد فتاة مول سيتى ستار يدلى بأقواله فى أسباب انتحار ابنته، فتاة تشنق نفسها فى بولاق الدكرور لمنع أمها لها من بث فيديوهات على تيك توك، مصرع فتاة سقطت من الطابق الـ ١٦ بالإسكندرية، محاكمة 4 متهمين باغتصاب فتاة الساحل، الكاميرات تكشف خطف فتاة المنتزه أمام والدها، مقتل فتاة على يد أبيها فى الصف، مقتل فتاة بسبب مكالمة تليفون, والدها وشقيقها انهالا عليها بسكينة وشومة! تحقيقات فى اغتصاب القاضى وصديقيه فتاة مارينا 4 مرات، محاكمة 6 هتكوا عرض فتاة فى عين شمس، تأجيل استئناف فتاة التيك توك على حبسها ثلاث سنوات! مصرع فتاة جامعية فى الشرقية بعد سقوطها من البلكونة، أمن أسيوط ينجح فى إعادة فتاة ديروط المتغيبة عن المنزل، حبس 3 عاطلين اغتصبوا فتاة معاقة ذهنيا وجدوها فى الشارع بالجيزة... إلخ هذه هى النتيجة المذهلة التى حصلت عليها من مجرد النقر بكلمة فتاة على أخبار جوجل! ولكن علينا أن نطمئن و«نضع فى بطننا بطيخة صيفى» كما يقال، فلدينا والحمد لله المجلس القومى للمرأة، والمجلس القومى للأمومة والطفولة، الذى لا أعرف كيف سيكون احتفالهما اليوم بيوم الطفلة العالمى.


لمزيد من مقالات د. أسامة الغزالى حرب

رابط دائم: