رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مجرد رأى
دروس الاختيار

أهمية مسلسل الاختيار 2 أنه لا يستدعى أحداثا نسيناها وإنما كل أحداثه مازالت معنا وما زلنا نعيش آثارها: رابعة وكرداسة وعين شمس والكنائس واغتيال النائب العام وعمليات التدمير التى نجونا منها بمعجزة وقدرة الشرطة على استعادة دولة كان المفروض أن تسقط فى يد الإرهاب.

العمل جاء امتدادا لمسلسل الاختيار 1 الذى تحدث عن دور القوات المسلحة فى سيناء بينما الاختيار 2 يكشف دور الشرطة فى مواجهة الإرهاب داخل مصر وسط المناطق السكنية وبين الأهالى . وخلال فصول العمل الذى كتبه هانى سرحان وأخرجه بيتر ميمى مخرج الاختيار واحد وأنتجه تامر مرسى الذى أصبح عنوانا على الأعمال الناجحة سجلت هذه الملاحظات:

1ـ كشف المسلسل دور الشرطة الذى لا نراه كما تعودنا كرجل مرور فى الشارع وضابط فى أقسام الشرطة والجوازات والمحاكم وغيرها. وفى هذا الدور الخفى الذى لانراه لرجال الشرطة فى المباحث والقوات الخاصة والأمن الوطنى عشنا المهام الصعبة التى يواجهونها فى سرية ومعاناة شديدة للوصول إلى المعلومة ومواجهة الاستشهاد فى كل مأمورية يقومون بها وفى الوقت نفسه معاناتهم مع أسرهم الذين لا يبوحون لهم بكلمة عن عملهم.

2ـ رغم حياة الخطر التى يعيشونها فإنهم مثل معظم المصريين دمهم خفيف ولا تخلو تعليقاتهم من الإفيهات الضاحكة التلقائية.

3ـ لم يتناول المسلسل رجل الشرطة كبطل مطهر من الأخطاء بل كبشر فيهم الخونة الذين وقعوا تحت تصور صحة معتقدات الإخوان وإغراء المال (الضابط عويس الذى أداه الممثل أحمد شاكر ببراعة).

4ـ نجح المسلسل فى تذكيرنا بالأعمال الإرهابية التى عشناها من اغتيالات وتدمير كنائس وأبراج كهرباء ومقار أمن وخلط التصوير السينمائى مع الحقيقى لهذه الأحداث موثقة بتواريخها.

5 ـ كريم عبد العزيز لمع فى دوره مستندا إلى تاريخ طويل فى الدراما أما المفاجأة فهى أحمد مكى ملك الكوميديا الذى لعب دورا إنسانيا بالغ النعومة تشاركه أسماء أبو اليزيد وكل ممثلى المسلسل وأخص رياض الخولى وطبعا المخرج وكاتب العمل والموسيقى التصويرية لهم جميعا التهنئة والتقدير.

[email protected]


لمزيد من مقالات صلاح منتصر

رابط دائم: