رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلمات حرة
«حتة» شريف منير!

برر الممثل المصرى شريف منير انسحابه من العرض الخاص لفيلم ريش فى مهرجان الجونة السينمائى، بأن عنده حتة غيرة جواه على مصر! وكما قرأت فإن السيد منير تساءل: «الفيلم واخد جايزة من مهرجان كان السينمائى فى فرنسا، وأنا مش فاهم الناس إللى إدوا الفيلم الجايزة كانوا شايفين إيه....» حسنا، أنا ــ كاتب هذه السطور ــ كمواطن مصرى أعى تماما وزن وأهمية وتاريخ السينما العريق والعظيم والطويل فى مصر، وعندى حتة حب لبلدى...سعيد للغاية بأن يكون فيلم «ريش» أول فيلم مصرى يحصل على هذه الجائزة المرموقة فى واحد من أهم مهرجانات السينما فى العالم، وليس عندى أية هواجس بشأن مؤامرة من جانب مسئولى مهرجان كان للإساءة لمصر. إن السينما العالمية فى تاريخها الطويل مليئة بالأفلام العظيمة التى تتحدث عن الفقر المدقع والبؤس الذى تعرفه مجتمعات الدنيا كلها، بما فيها أغناها وأكثرها تقدما. ألم نشاهد نحن فى شبابنا أفلام شارلى شابلن التى تصور حياة التشرد والصعلكة فى بريطانيا، كما رأيناها مثلا فى فيلم حياة الكلب والتى يسرق فيها شارلى طعام كلبه من عربة طعام فى الشارع؟ ألم نشاهد رائعة فيلم الأم لمكسيم جوركى التى جسدت حالة الفقر المدقع التى سادت فى روسيا القيصرية؟ وقد قرأت أيضا مثلا عن فيلمى المنسيون وأرض بلا خبز اللذين صورا البؤس الذى عانت منه منطقة هورديس الاسبانية فى ثلاثينات القرن الماضى...إلخ السينما العالمية مليئة إذن بتلك الأفلام التى تنتمى إلى المدرسة الواقعية فى السينما والتى عرفنا منها بالذات فى السينما الإيطالية مثلا روما مدينة مفتوحة. ولماذا نذهب بعيدا ولدينا أعمال يوسف شاهين وصلاح أبوسيف العظيمة التى تحفل بمشاهد الفقر والعناء فى أطر فنية رائعة...غير أن هؤلاء جميعا لم يسعدهم حظهم بملاحظات شريف منير، والتى تدعو ضمنيا على نحو مزعج وخطير إلى وضع تحفظات على الفن بدعوى الإساءة لمصر.

لا يا سيد منير سوف تحدث الإساءة، بل والفضيحة لمصر، إذا حدثت أى مقاطعة شعبية أو منع سياسى على فيلم مصرى ينال جائزة مرموقة من مهرجان عالمى!.

Osama [email protected]
لمزيد من مقالات د. أسامة الغزالى حرب

رابط دائم: