رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هوامش حرة
ضريبة السيارات بين المحافظين والسياس

حتى الآن لم نصل إلى حقيقة قرار الحكومة بفرض رسوم على ركن السيارات أمام البيوت فى الشارع.. وهل هو مشروع قانون أم قانون وهل وافق مجلس النواب عليه?.. بعض وسائل الإعلام أكدت أن القرار بدأ تنفيذه وهناك من المسئولين من أكد أن القانون لم يبدأ بعد.. والسؤال هنا: ماذا يفعل آلاف السياس وركن السيارات هو مصدر أرزاقهم.. وأين يعمل هؤلاء وهل تخصص لهم الحكومة رواتب من الرسوم التى ستحصل عليها وماذا ستفعل المحافظات فى أسعار الجراجات إذا قرر أصحابها زيادتها؟.. إن الأهم من ذلك ماذا يفعل المواطنون أمام الشوارع الضيقة وقد تكون سببا فى توقف حركة المرور خاصة فى المدن الصغيرة فى المحافظات؟.. وماذا عن مصير هذه الأموال؟ هل هى من موارد وزارة المالية أم من نصيب ميزانيات المحافظات؟.. إننى حتى الآن أحاول أن أفهم الهدف من هذه الرسوم وهل ستدخل فى نطاق الضرائب؟ وهل وافق مجلس النواب على ضريبة جديدة تحت عنوان «ضريبة السياس»؟.. إن مجلس النواب لم يوافق حتى الآن على مثل هذه الضريبة.. هناك سؤال آخر عن حراسة هذه السيارات ونحن كل يوم نشهد عمليات سرقة من داخل الجراجات خاصة إذا كانت سيارات مرتفعة الثمن.. إن الشىء المؤكد أن القرار كان فى حاجة إلى دراسة، خاصة أن الأسعار زادت مع كورونا وارتفاع درجة الحرارة.. هناك بعض القرارات لا تراعى فيها ظروف الناس والأعباء التى يعانونها.. وماذا يفعل مواطن لا يستطيع أن يدفع ٣٠٠ جنيه لكى يركن سيارته أمام بيته.. ماذا يفعل أصحاب الشقق الجديدة التى اشتراها المواطنون بالتقسيط ومنهم من يملك سيارة? هل يسدد القسط مع رسوم السايس?!.. ولنا أن نتخيل زيادة أسعار البنزين ورخص السيارات والمخالفات وركن السيارة ورسوم السايس.. إن السؤال الأهم ماذا عن رسوم ركن التكاتك أمام البيوت قبل أن تتخلص منها الدولة?!.

[email protected]
لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: