رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هوامش حرة
هل السماء غاضبة

مناطق كثيرة فى العالم اجتاحتها السيول والفيضانات والأعاصير فى الصين والهند ودول الخليج ثم انتقلت إلى أوروبا وايطاليا وتركيا وألمانيا.. وفى أمريكا واستراليا شبت الحرائق وما بين النيران والمياه يواجه الإنسان هذا التحول الرهيب فى المناخ الذى يهدد استقرار الشعوب .. منذ فترة والعالم يواجه محنة كورونا التى اجتاحت دول العالم ومازالت تطارد الناس فى كل مكان بل انها تتكاثر ويسقط أمامها آلاف الضحايا .. إن الغريب فى الأمر كل هذه النكبات والمأسى التى حلت بالبشر، هذا التحول فى المناخ الذى يطرح سؤالا مهما أين أبحاث العلم والعلماء فى السنوات الماضية حول طبقة الأوزون وارتفاع درجات الحرارة والسيول والأمطار التى أغرقت العالم وذوبان ثلوج المناطق القطبية .. وأين العلم من كارثة كورونا والرحلات المكوكية للكواكب والنجوم، هل سقطت أسطورة العلم ليرتفع نداء السماء .. هل هى رسائل كونية لسكان الأرض أرسلتها السماء فى كوارث طبيعية لعل العالم يفيق من غفوته .. هل هى الحروب التى لوثت كل شيء هل هى الأطعمة الملوثة التى أفسدت حياة الناس وأفقدت الطبيعة كل توازنها .. هل هو التقدم العلمى الرهيب فى عالم الفيروسات والتكنولوجيا المتطورة .. هل هى كل هذه الأشياء أم هى رسالة قصيرة من رب السماء إلى سكان الأرض من البشر ان افيقوا من غيبوبة الإحساس بانكم قد ملكتم الأرض وما عليها .. حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَن لَّمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ .. هل هى رسائل السماء أم خطايا البشر أم هى صراع العلم والحياة .. أشياء وأحداث غريبة ومزعجة تحدث الآن فى أكثر من مكان .. هناك من يطالب بالعودة إلى الله لان البشر تجاوزوا .. وهناك من يرى أن العلم قد عجز فى أن يفك طلاسم الكون ومفاتيح الحياة وعلى الإنسان أن يوفق بين علمه وجهله وأن يجتهد فيما يملك..


لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: