رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هوامش حرة
عرفات الحاضر الغائب

كان ياسر عرفات يمثل ضمير الشعب الفلسطينى وقد وهب حياته لشعبه ورحل عن دنيانا.. ولا احد يعرف هل كانت مؤامرة أم قضاء وقدر وبقى مكان عرفات خاليا ولم يستطع احد من القيادات الفلسطينية أن يعوض هذا الغياب .. كان ياسرعرفات يمثل زعامة حقيقية ويتمتع بحضور طاغى واستطاع أن يصبح رمزا أمام شعبه وأمام العالم واكتسبت القضية الفلسطينية من حضوره تاييداُ وتعاطفا دوليا لم يحققه احد بعده .. كان عرفات زعيما حقيقيا حمل أحلام شعبه وأصبح رمزا من رموز الحرية وكرامة الشعوب وقد خسرت القضية الفلسطينية الكثير من بريقها وحضورها مع رحيل عرفات .. وانقسم الشارع الفلسطينى على نفسه حتى وصل إلى الصدام وخسرت القضية الفلسطينية أهم رموزها .. إن الرئيس عبد الفتاح السيسى يحاول الآن أن يعيد للشعب الفلسطينى وحدة صفوفه وأرسل الوزير عباس كامل رئيس المخابرات إلى غزة والتقى مع قادة المقاومة .. وهناك اجتماع قادم فى القاهرة وهناك آمال عريضة الآن بعد ملحمة غزة ضد العدوان الإسرائيلى إن تتحد كلمة قادة الفصائل .. لأن الانقسام بين هذه القيادات كان خطأ تاريخى .. إذا كان عرفات قد غاب فأن من بقى من رموز الشعب الفلسطينى يمكن أن يعيدوا للشعب وحدته .. كان عرفات زعيما حقيقيا التقينا فى عمان حين كان يقيم فيها وكنا اعرض مسرحيتى الوزير العاشق فى مهرجان جرش .. ودعانا على الغداء فى بيته سميحة أيوب وعبد الله غيث وسعد أردش وكرم مطاوع ومفيد فوزي.. ويومها تحدث عرفات وكشف أسرارا كثيرة حول القضية الفلسطينية من تأمر عليها ومن اخلص لها وتوقع السنوات العجاف بعد رحيله وقد صدق .. سوف تبقى الأزمة الحقيقية التى تواجه القضية الفلسطينية فى انقسام قادتها وصراعات رموزها .. وكان ينبغى بعد رحيل عرفات أن تتحد كلمة العقلاء من أبناء الشعب الفلسطينى على هدف واحد ولعل الأيام القادمة تجمع الأشقاء بعد سنوات من الفرقة .. ويبقى عرفات الغائب الحاضر الذى يطل علينا من بعيد ونستعيد دائما دعوته إلى وحدة الشعب الفلسطينى ليسترد وطنه..

[email protected]
لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: