رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

العلاج بالطاقة.. سر روحانى

العلاج بالطاقة أو (علم الريكي) هو علم ذو أصول صينية. وتتكون كلمة ريكى من كلمتين: (ري) وتعنى الطاقة الكونية و(كي) وتعنى الطاقة الشخصية. ومع تمارين الريكى تتدفق طاقة تحقق التوازن على جميع المستويات الجسدية والعقلية والروحية، وتساعد على التغلب على الخوف وتحسين الحالة النفسية العامة. وعندما يتحقق ذلك الانسجام التام بين العقل والروح والجسد، تشفى الآلام و يرتاح الفكر.

يمنحنا الفيلم التسجيلى شفاء فرصة لتأمل البشر الذين شفوا أنفسهم تمامًا بأذهانهم ويضعنا فى حالة من التصوف والارتقاء. فمن خلال العديد من اللقاءات المطولة مع عدد من أهم الأطباء الروحيين والنفسيين نختبر فكرة أن قوة الروح من الممكن أن تشفى الجسد، والتى قد تم التشويش عليها من خلال قرون طويلة من التقدم الطبى الغربى. ففكرة اتصال العقل بالجسم قائمة على ان الأفكار الايجابية تنتج مواد كيميائية ايجابية ، والأفكار السامة تنتج مواد كيميائية سامة.

ومن بين العديد من الحالات التى يشفى فيها الأشخاص أنفسهم، نرى ديسبنزا الذى كان لاعبًا وعندما كسرت ست فقرات من عموده الفقرى بعدما سقط من فوق دراجته، ثم دهسته شاحنة واصيب بالشلل. رفض ديسبنزا الجراحة التى أوصى بها أربعة أطباء قاموا بتقييم حالته، وجلس فى منزله لعشرة اسابيع يغمض عينيه ويتخيل شفاء نفسه من خلال تصور أن فقراته تعيد ترتيب نفسها فى المكان الصحيح، وسمى تلك الفترة ليلة الروح المظلمة. بعد 11 أسبوعًا ، كان يمشى ويعمل مرة أخرى. وهناك قصة مورجانى المثيرة للإعجاب هى الاخرى. فقد قاتلت السرطان أربع سنوات حتى انتشر فى نهاية المطاف فى كل جسمها، وأخبرها الأطباء أن أمامها عدة أسابيع فقط قبل ان تموت. بعد فترة وجيزة ، دخلت فى غيبوبة واختبرت ما سمته الجنة، وهو ليس مكانا بقدر ما كان حالة وجود. وعندما استيقظت من غيبوبتها، شفى سرطانها ، وبقيت فى هدوء حتى اليوم.

ما الذى يمكن أن نستنتجه من هذا؟ انها قوة الروح التى تسهل الاتصال بين العقل والجسم. والتأمل والروحانية هما أفضل طريقة للربط بينهما. ويناقش الدكتور تشوبرا فى الفيلم عدة أنواع من التأمل هدفها تهدئة العقل والتركيز ببساطة على الحاضر. إذا قمنا بتحليل عقولنا بموضوعية، سيجد معظمنا أن أفكارنا تتسابق باستمرار، إما التفكير فى الماضى وإما القلق بشأن المستقبل، مما يسبب الإجهاد الذى يمكن أن يؤدى الى المرض أو يديمه. يطرح فيلم شفاء سؤالًا آخر كبيرا يتعلق بمدى تأثير الدواء الوهمى الذى يمنح فى تجارب الادوية الجديدة. ففى تجربة سريرية ، يتم إعطاء المرضى حبة سكر ويخبرونهم أنها الدواء الحقيقى للعلاج، وتحدث المعجزة. انهم يشفون مثل الذين تناولوا الدواء الحقيقى. هى قوة الايحاء بلا شك. ونرى ايضا أنتونى ويليام وهو وسيط طبى لديه القدرة على قراءة أحوال الناس المرضية من مصدر يسميه الروح، والمثير للدهشة أن تشخيصاته دقيقة بشكل مذهل، ومن ثم تتم متابعته فى جميع أنحاء العالم. الخلاصة من الفيلم هى ان الشفاء سر روحى. فالأدوية والجراحة والعلاجات الأخرى المختلفة جزء حقيقى لا يتجزأ من التعافى، لكن الروحانية تتجاوزهم جميعا.

هل تشعر بالفرق بين وجود ألم فى جسدك، والشعور بالخوف منه أوالشعور بالأمل بشأنه؟ الفرق بين الخوف والأمل هو الفرق بين الشفاء وعدمه، فالأفكار الأكثر ايجابية تسبب زيادة فى الكيمياء الحيوية، وبالتالى يشعر الإنسان معها بالسعادة والصحة الجسدية ، وثبت أن الأفكار السلبية والتوتر يقهران الجسد تماما.

احد أهم العاملين فى هذا المجال بمصر هو الطبيب السفير هادى التونسى، الذى كان احد أهم سفراء الخارجية المصرية لسنوات طويلة. ثم تخصص فى العلاج بالطاقة وابتكر أسلوبا منفردا خاصا به وحده. فهو يجمع الممارسات النفسية والروحية والقدرات الخاصة كالتخاطر والتقمص والتخيل، ويقوم بعدها بنقل الطاقة الى الشخص المعنى، بما يدعم معنوياته ويشفى أعراضه ويجعله على النحو الذى يطلبه، ويتم ذلك بتحميل الطاقة المنقولة بمشاعر وأشكال الشفاء، فيما يشبه ما يسمى التأثير الروحي, وهى طريقة مارسها عدد قليل من الأشخاص فى تاريخ البشرية، وتعتمد على أن المعالج يتخيل أنه ناقل لقوى الكون الروحية عبره ليغمره بتيار هادف منها، مصمم حسب الحالة ما فوق وعى الفرد (العقل الروحي) والذى يؤثر بدوره على العقل الباطن بما يحقق الشفاء، ويضع الجسم فى حالة من الانسجام والتناغم.


لمزيد من مقالات د. أحمد عاطف دره

رابط دائم: