رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رؤية
صلاة الجمعة من الجامع الأزهر

جاءت إلى رسالة من المصرية الإيطالية منال سرى إخصائى اجتماعى وثقافى ومنظمة برامج الحكومة الإيطالية للمغتربين كرسالة للشعب المصرى لأنها ترى أن تجربة إيطاليا فى التعامل مع أزمة كورونا تجربة قاسية لا تتمناها لمصر حتى لا تتحول الأزمة لكارثة فقالت : الوضع الحالى فى ايطاليا يعتبر من سيئ لأسوأ لزيادة الوفيات ولكن مشكلة الشعب الإيطالى استهتاره بالقوانين وعدم التزامه بالتعليمات وحاليا اضطر الشعب الإيطالى لقضاء وقته فى المنزل بالترحاب وفى القراءة وممارسة هواية الرسم أو الكتابة. وهذا ما يجب تنفيذه فى مصر واتخاذ جميع التدابير وأن يقوم المجتمع المدنى بدوره ويجب عدم التنقل من محافظة لأخرى إلا للضرورة القصوى.. وفى مكة المكرمة يوم الجمعة 10 شعبان 3 ابريل تم نقل صلاة الجمعة من الحرمين بعدد قليل جدا من المصلين مع خطيب الجمعة د.بندر رغم صدور قرار بالحظر التام داخل مكة والمدينة المنورة.

لذا أناشد الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ووزير الأوقاف وجميع المسئولين بأهمية نقل صلاة الجمعة من الجامع الأزهر رمز الإسلام فى مصر مع اقل عدد من المصلين ويتم نقلها فى وسائل الإعلام فى الإذاعة والتليفزيون حتى لا يحرم المسلمون من خطبة الجمعة وما بها من معانى الاستغفار والتوبة والدعاء والتضرع إلى الله... خاصة أننا على أبواب شهر الرحمة والمغفرة شهر رمضان واذا كان هناك قرار من الأوقاف بغلق المساجد فيتم نقل الصلوات من المسجد الأزهر حتى لا نحرم من لذة الدعاء وراء الإمام أو على أقل تقدير صلاة الجمعة.

[email protected]
لمزيد من مقالات د. سامية أبو النصر

رابط دائم: