رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

45 ألف طن لحوم طازجة من السودان بـ ٤٫٨مليار جنيه

كتب ــ محمود عشب
أكد الدكتور علاء فهمي، رئيس القابضة الغذائية التابعة لوزارة التموين، انه لأول مرة يتم تأمين احتياجات البلاد من اللحوم الطازجة لمدة عامين وأربعة أشهر مقبلة، حيث بدأت إجراءات توريد 45 ألف طن لحوم طازجة، تم التعاقد عليها أخيرا مع الجانب السودانى بتكلفة اجمالية 4.8 مليار جنيه.

وقال فى تصريحات لـ «الأهرام»، ان الكميات التى تم التعاقد عليها تتضمن 19 ألف طن، يتم توريدها العام المقبل 2018، بالإضافة الي 26 ألف طن لعام 2019، بجانب وجود 6200 طن متبقية من تعاقدات العام الحالي، مبيناً ان الجانب السودانى لديه الاستعداد التام لتلبية اى كميات اضافية من اللحوم الطازجة لمصر مستقبلا، وأضاف رئيس الشركة، انه سيتم تثبيت اسعار اللحوم السودانية الطازجة فى المجمعات خلال الفترة الحالية بسعر الكيلو 85 جنيها، ولفت فهمى النظر الى وجود تنسيق بين وزارتى التموين والزراعة لإحياء مشروع البتلو، لتقليل فجوة استيراد اللحوم الطازجة وتحقيق الاكتفاء الذاتي بالإنتاج المحلي. وأوضح ان المجمعات الاستهلاكية وفروع شركتى المصرية، والعامة للجملة مستمرة فى بيع اللحوم المجمدة البرازيلى بسعر 60 جنيها، والدواجن المجمدة البرازيلى والاوكراني بسعر الكيلو 29 جنيها، مشيرا الى ان رصيدنا من مخزون الدواجن يكفى احتياجات المواطنين 4 أشهر مقبلة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مهندس/ مجدي المصري - القاهرة ...
    2017/11/07 04:31
    0-
    12+

    أعطيني سنارة ولا تعطيني سمكة ..مشروع البتلو ..
    ألم يكن هذا المبلغ 4,8 مليار جنية كافي لإحياء مشروع البتلو بدلاً من الإستيراد للحوم لا يُقبل عليها المصريين لعدم جودتها ؟؟ من المعروف أن المورد السوداني يجلب الماشية من أوغندا على بُعد آلاف الكيلومترات مشياً فتتكون للماشية عضلات صلبة تؤثر على مذاق اللحم وطهيه وبالتالي أتعجب لماذا نتجه لمورد يستورد لنا اللحوم ولماذا لا نستوردها نحن مباشرة من أوغنداً .ثم أين مشروع إحياء البتلو .أليس يكفي هذا المبلغ الضخم لإنشاء مزارع ضخمة تكفينا عن الإستيراد ونقوم بتحسين السلالة بدلاً من دفع المليارات في لحوم ردئة ؟؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق