رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مراكز الدروس الخصوصية تتحدى

تحقيق - هبة جمال الدين
الدروس الخصوصية
فى الوقت الذي يسعى فيه وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى لمحاربة الدروس الخصوصية وزيادة رواتب المعلمين لضمان حياة كريمة لهم ولتقنين الدروس الخصوصية التى أضاعت هيبة المدرسة والمدرس وجعلت الطلاب يعزفون عن حضور الحصص فى المدرسة بدأت مراكز الدروس الخصوصية فى استقبال الطلاب خاصة للثانوية العامة قبل المدارس بشهر وأكثر وكذلك «حيتان المدرسين» كما وصفهم الطلاب وأولياء الأمور انتهوا من تكوين مجموعاتهم «الخصوصية» منذ بداية اغسطس.

حالة من السخط من أولياء الأمور بسبب ارتفاع أسعار المواد حيث يتراوح سعر الحصة للمادة الواحدة حسب المنطقة والمدرس بين 80 و 120 جنيها فى الدرس الخصوصى اما فى المراكز الخصوصية فيتراوح بين 25 و 35 للمرحلة الاعدادية وبين 40 و 55 للمرحلة الثانوية ويزداد بالطبع فى المراجعات النهائية لكل منهم. فى البداية تقول السيدة انتصار ولي امر لطالبتين الأولى انهت المرحلة الثانوية العام الماضى والثانية فى الصف الثالث الثانوى هذا العام ان ابنتها الأولى كانت تأخذ كل المواد بأحد مراكز الدروس الخصوصية المشهورة فى مدينة نصر، حيث تتراوح المادة بين 40و45 جنيها حسب شهرة المدرس فسبب شهرة المركز انه يتعاقد مع مدرسين معروفين ومتميزين فى موادهم وتضيف على الرغم ان عدد الطلاب كان يصل الى 200 طالب فى القاعة الواحدة، وكانت ابنتى تستوعب جيدا الدرس من المدرسين ولا يمثل هذا العدد أى عائق لاستيعابها، مشيرة الى ان السبب لإلحاق ابنتيها للحصول على دروسهن فى المركز وانه لا يوجد شرح فى المدرسة بنفس كفاءة الدرس ثانيا وأن المركز ارخص كثيرا من الدرس الخصوصى، باستنكار لو كل مدرس راعى ضميره فى المدرسة مثلما يراعى ضميره فى الدرس لقلت نسبة الدروس الخصوصية وانخفضت اسعار الدروس.




وتتابع: يرتفع ثمن الحصة فى المراجعات النهائية الى 50 و55 جنيها بخلاف ثمن الملازم طوال العام والتى تتراوح بين 10 و20 و30 جنيها.

هناء عادل والدة إحدى الطالبات بالمرحلة الاعدادية تقول إن بعض المواد ابنتها تأخذها فى مركز للدروس الخصوصية والبعض الاخر فى مجموعات منزلية وهذا التنوع حسب مواعيد واماكن تواجد المدرس فالطالب يسعى وراء المدرس المتميز الذى لو اعطى حق هذه الطلاب فى الفصل بالمدرسة لما هرولنا وراءهم واحيانا نلح عليهم فى قبول أبنائنا فى مجموعاتهم، وتروى قصتها مع الدروس قائلة ابنتى كانت تسعى وراء مدرسة لغة انجليزية متميزة فى مادتها ولم اكن اعلم انها تبدأ تكوين مجموعتها للدروس الخصوصية قبل الدراسة بشهرين اى من بداية يوليو وعندما تواصلت معهارفضت تماما ان تأخذ ابنتى فى اى مجموعة لانها، كما قالت لى إنها لا وقت ولا مكان لديها فى اى مجموعة وكان لابد من الاتفاق من نهاية شهر يونيو وتسترسل بعد الحاح شديد وافقت على تكوين مجموعة بمعرفتى وخلال فترة وجيزة وبأسى تقول نبدا الضغط النفسى قبل الدراسة بفترات طويلة وابنتى لاتزال فى الاعدادية متسائلة باستنكار ماذا سيفعلون بنا فى الثانوية العامة.

وفى تهكم قالت ولى امر اخرى: بعض المدرسين يعاملوننا بتعال شديد ونضطر لقبول ذلك للسعى وراء نجاح ابنائنا فتقول ابنتى فى العام الماضى كانت تريد ان تأخذ لدى مدرس «لمادة الساينس» معروف انه من أفضل المدرسين فى تخصصه ولكنه لا يعطى دروسا الا من خلال المراكز الخصوصية و المركز هذا بعيدا عن المنزل ومواعيد الحصص لهذا المدرس غير مناسبة على الاطلاق فتواصلت معه وطلبت ان يعطى لابنتى الدرس ولكن فى المنزل فقال لى بالحرف الواحد «أجرى فى الحصة يتراوح بين 800 و 1000 جنيه» كونى لى مجموعة فقلت له هذا كثير جدا ولا استطيع تكوين مجموعة حاليا فقال لى هذا اجرى فى المركز فلست بحاجة لإعطاء دروس خصوصية منزلية

وبسؤالنا مجموعة طلاب فى مراحل تعليمية مختلفة امام احد مراكز الدروس الخصوصية بمنطقة الزيتون فالبعض مسجل فى مدارس حكومية والبعض الاخر فى مدارس خاصة اجمعوا ان المدرسة لايستفيدون منها الا قليلا مع بعض المدرسين الذين يقومون بالشرح الوافى وهؤلاء لا يتعدوا اصابع اليد الواحدة على حد وصفهم،، وأشار الطلاب إلى أنهم يسعون للحصول على مجموعات تقوية فى مراكز الدروس الخصوصية التى تتعاقد مع المدرس المتميز، وعن انضباطهم فى الحضور فى المدرسة تنوعت الاجابات وكانت المدارس الخاصة اكثر انضباطا فى الاهتمام بحضور الطلاب اكثر من المدارس الحكومية بالمنطقة.

وتقول مروة شاهين المسئولة عن احد مراكز الدروس الخصوصية اننا كمركز نبحث عن افضل مدرسين المواد الدراسية فى تخصصاتهم ويتم التعاقد معهم على ان يحصل المركز على 25% من قيمة ثمن المحاضرة الواحدة مقابل المكان وتجهيزاته ومستوى نظافته والطالب يحصل المركز منه على 5 جنيهات ،موضحة ان ثمن الحصة الواحدة للمدرس50 جنيها تبدأ من محاضرة اسبوعيا الى محاضرتين حسب وقته ويتضاعف سعر المحاضرة الواحدة فى المراجعة النهائية ما بين 75 و100 جنيه حسب عدد المراجعات النهائية شاملة الملازم وتقول هؤلاء المدرسون يفضلون القاء دروسهم فى المراكز عن المنازل لان دخله يزيد فى المركز عنه فى المنزل بالنسبة لسعر الحصة الواحدة فالمركز عدد الطلاب فيه اكثر من المجموعات المنزلية فلا يقل المركز عن 30 طالبا حسب الطاقة الاستيعابية للمكان، وتضيف ان الاسعار تختلف بالطبع لكل مرحلة تعليمية فالمرحلة الاعدادية يتراوح سعر المحاضرة الواحدة فيها بين 25و30 جنيها.

وتتابع اننا فى المركز نوفر لولى الامر والطالب ما لا توفره المدرسة مثل متابعة الطالب مع ولى امره بشكل دورى فإذا كان الطالب ضعيفا نخبر ولى الامر بمستواه كما نخبره بدرجاته فى الامتحان الدورى ونشدد على ضرورة تحسين مستواه والا سنضطر حذفه من المجموعات ومغادرة المركز فضلا عن متابعة حضوره وغيابه فان تغيب مرتين نتواصل مع ولى الامر لمعرفة سبب غيابه والطالب المشاغب يترك المركز ان تكرر سلوك مرفوض منه وأيضا نخبر ولى الأمر بذلك مؤكدة ان المدارس ان اهتمت بهذه الامور فالتعليم سيختلف كثيرا فى مصر.

احد المدرسين رفض ذكر اسمه قال اعطى دروسا خصوصية لتحسين مستوى دخلى لان دخول المعلمون متدنية للغاية، كما يعلم الجميع مشيرا الى ان المدرس الذى لا يشرح فى الفصل بشكل وافٍ ليس بالضرورة انه يعانى قلة ضمير بل احيانا الطالب هو من يجبره على ذلك فمثلا المدارس الحكومية فى المرحلة الثانوية اصبح الطلاب يتعاملون مع المدرس بشكل غير اللائق اخلاقيا فى ظل غياب الثواب والعقاب من بعض المدارس حتى لو تم انذاره ثم فصله بسبب سلوكه المشاغب او تعامله غير اللائق مع معلمه يعاد قيده مرة اخرى بسبب محاولات ولى أمره المستميتة خوفا على مستقبله وكأن سلوكه الذى مارسه مع معلمه عقابه فصل ايام واحيانا لا يتم العقاب من الاساس، وتابع: فى المدارس الخاصة يهتم احيانا صاحب المدرسة بالطالب اكثر من المدرس حتى لو اعتدى الطالب على المدرس فمبدأ بعض اصحاب المدارس الخاصة «يمشى مدرس ييجى 10 اما الطالب فلو ترك المدرسة فتكون خسارة على المدرسة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 3
    عبد الفتاح نصير
    2017/09/14 10:59
    2-
    2+

    حل المشكلة بالحوار
    طالما تصاعدت مشكلة الدروس الخصوصية الى هذا الحد وعدم قدرة الادارة الى حلها لابد من مناقشة الموضوع مع كل الاطراف من خلال مؤتمر يشترك فيه الجميع ادارة مدرسين أولياء امور مع نن له خبرة فى هذا المجال سيكون هناك حل افضل شيء الحوار مع اطراف الموضوع او المشكلة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    مصرى حر
    2017/09/14 07:34
    0-
    2+

    الموضوع عام ومتفشى والكثرة غلبت الشجاعة
    على الوزارة تقديم مايشجع اولا من حيث اصلاح حال المدارس وانتظام المدارس ومنع التكدس فى الفصول الخ
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مواطن
    2017/09/14 06:23
    0-
    1+

    كان الله فى عون ...
    كان الله فى عون أولياء الأمور وكان الله فى عون الدولة للتعامل مع ضغوط الدروس الخصوصية.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق