رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

صفحة جديدة فى العلاقات المصرية الأمريكية

واشنطن ـ محمد عبد الهادى علام:
الرئيسان السيسى وترامب يتصافحان فى بداية لقائهما بالبيت الأبيض

◙ السيسى:
◄ سنقف بجانب واشنطن لمواجهة الإرهاب والقضاء عليه

◄ ندعم بكل قوة جهود إيجاد حل نهائى للقضية الفلسطينية

◙ ترامب:

◄ لديكم صديق وحليف فى الولايات المتحدة.. والسيسى قام بأعمال رائعة فى وقت صعب

◄ نساند الشعب المصرى ونقف بقوة معه ونحن أصدقاء منذ وقت طويل

 

شهدت العاصمة الأمريكية واشنطن، عصر أمس، قمة، بين الرئيس عبدالفتاح السيسى ونظيره الأمريكى دونالد ترامب، والتى تدشن صفحة جديدة فى العلاقات المصرية الأمريكية.

وقد استهل الرئيسان لقاءهما بالتأكيد على ضرورة مكافحة الإرهاب، وشدد الرئيس السيسى على أن مصر ستقف بجانب الولايات المتحدة فى مواجهة الإرهاب، وستدعم بشدة كل الجهود المبذولة فى هذا الاتجاه.
وأوضح الرئيس السيسى أنه منذ أن التقى مع ترامب فى سبتمبر الماضى، راهن عليه وأبدى إعجابه الشديد بشخصيته، وأشار إلى أن الرئيس الأمريكى يتمتع بشخصية متفردة، خاصة فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب.
وقال السيسى: إنكم ستجدوننى داعما وبكل قوة للجهود التى ستبذل لإيجاد حل نهائى لقضية القرن، وهى القضية الفلسطينية، وأنا متأكد أن الرئيس ترامب سوف ينفذها.


وقد رد ترامب قائلا: سوف نقوم بذلك معا، سواء فى محاربة الإرهاب، أو فى قضايا أخرى، فنحن أصدقاء منذ وقت طويل، ولدينا روابط وثيقة مع الشعب المصرى، وأتطلع للعمل مع الرئيس السيسى، وإلى علاقات ممتدة وقوية، ونحن كما قلت للرئيس السيسى نبنى قواتنا المسلحة لتكون فى أعلى مستوياتها على الإطلاق.
وقال ترامب، مخاطبا الرئيس السيسى: «لديكم صديق وحليف فى الولايات المتحدة»، وأكد مساندته للرئيس السيسى، وأشار إلى أن السيسى قام بالكثير من الأشياء الرائعة فى وقت صعب للغاية، وأن أمريكا تدعم مصر وشعبها، وأنها ستكون داعما قويا لها.
وكان ترامب، قبيل لحظات من استقباله الرئيس السيسى، قد كتب تغريدة على حسابه، على موقع التواصل الاجتماعى «تويتر» قائلا: «أستعد للقاء مع الرئيس السيسى، وباسم الولايات المتحدة، أتطلع إلى علاقة ممتدة ورائعة».
وقد ركزت مباحثات الرئيسين على ضرورة إحياء العلاقات الإستراتيجية بين الدولتين، وتطويرها والارتقاء بها إلى آفاق أرحب فى مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية، كما تضمنت استعراض الأزمات التى تعانى منها منطقة الشرق الأوسط، وسبل حلها، وعلى رأسها، مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.
كما تطرقت المحادثات إلى ملف التعاون الاقتصادى والتبادل التجارى بين البلدين، ووسائل جذب الاستثمارات، ودخول المزيد من الشركات الأمريكية إلى السوق المصرية، للمشاركة فى المشروعات القومية الكبرى التى بدأت مصر فى تنفيذها، على ضوء القوانين والقرارات التى اتخذتها الحكومة أخيرا لإصلاح بيئة الاقتصاد، وتسهيل الإجراءات أمام المستثمرين.
وكانت قد أجريت للرئيس السيسى مراسم الاستقبال الرسمية، بعد وصوله إلى البيت الأبيض، حيث كان فى استقباله الرئيس ترامب، ثم توجها إلى قاعة روزفلت، ليوقع الرئيس فى سجل زائرى البيت الأبيض، ثم عقدت القمة فى المكتب البيضاوى.
وقد أقام الرئيس ترامب مأدبة غداء على شرف الرئيس السيسى، بالبيت الأبيض، قبل أن يلتقط الرئيسان الصور التذكارية، ثم قام ترامب بتوديع الرئيس السيسى.

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2017/04/03 23:24
    0-
    2+

    صفحة بيضاء تبدأ من اول سطر ....ومحو الصفحات السابقة
    دعواتنا بالتوفيق والمضى قدما فى تحقيق مصالح الوطن
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق