رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

ضبط 454 طن سكر وأرز مدعم حجبها التجار عن الأسواق بـ 4 محافظات

> مندوبو المحافظات ــ إبراهيم العشماوى ومحمد مطاوع ونيفين مصطفى وعلاء عبدالله وعماد منصور
فى ضربات موجعة لمافيا تهريب السلع الغذائية المدعمة وإخفائها من الأسواق ، واصلت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية وبالتعاون مع مباحث التموين بالمحافظات حملاتها الأمنية الموسعة لضبط تجار السلع المدعمة والذين يبيعونها فى السوق السوداء فى عدد من محافظات الجمهورية ، حيث تم ضبط نحو 454 طنا من السكر والأرز المدعم، تم تحرير محاضر بالوقائع وتولت النيابة التحقيق.

ففى الدقهلية تم ضبط 150 طنا من الأرز والسكر ، وأمر اللواء مصطفى النمر مساعد وزير الداخلية مدير أمن الدقهلية بإحالة المتهمين إلى النيابة.

وفى سوهاج تمكنت مباحث التموين من ضبط 176 طن سكر وأرز ودقيق بلدى قبل بيعها بالسوق السوداء ، وتم تحرير المحاضر اللازمة للمخالفين واخطار النيابات المختصة لتتولى التحقيق باشراف المستشار احمد حلمى المحامى العام لنيابات شمال .

وفى الإسماعيلية تمكنت أجهزة الأمن بأشراف اللواء على العزازى مدير الأمن من ضبط سيارة نقل بمقطورة وعلى متنها 50 طنا من السكر ، كما تم ضبط صاحب محل تجارة جملة بالقصاصين الجديدة وبحوزته 2 طن سكر، و 500 كيلو سكر لدى تاجر جملة آخر.

وفى المنيا تمكنت مديرية التموين بالتعاون مع الوحدة المحلية لمركز ومدينة ابوقرقاص ، من ضبط ومصادرة 75 طن سكر بمخزن أحد البقالين التموينيين بقرية القشيرى ،خلال إحدى الحملات التموينية والتفتيشية ، فى إطار ضبط الأسواق والأسعار والحد من جشع التجار .

وفى كفر الشيخ تمكنت هيئة الرقابة التموينية بمحافظة كفرالشيخ بالتنسيق مع إدارة تموين فوة من ضبط 1500 كرتونة زيت طعام بإجمالى 18 ألف زجاجة زيت طعام، كانت معدة للتهريب لبيعها والاتجار بها فى السوق السوداء.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 7
    allam
    2016/10/20 09:21
    1-
    2+

    ليس بالقانون تحل مشاكلنا
    واضح من الاخبار المتناثره هنا وهنا عن ازمة السكر والارز والزيت والمواد التموينيه عموما ان المشكلة ليست بالدولة بقدر ماهي فينا احنا المواطنين لو كل مواطن بهذا البلد حرك ضميرة شويه تجاه الخير لا اصبحنا من افضل الشعوب بالعالم لكن للاسف بنحارب بعض وننهب من بعض ونسرق من بعض وبنعتبرها شطاره وتجارة والقوانين تساهم في ذلك بالضغط علي المواطن بفرض الضرائب وارتفاع اسعار الخدمات كهربا مياه تعليم صحة الاسكان في ظل رواتب محدودة لاتكفي الحد الادني من الحياة الكريمة الحل يكمن في 1- الضمير 2- الانتاج 3- ادارة اقتصادية للدولة بشكل واع واقاله الفاسدين من القيادات بالدولة ايام مبارك الدولار 6 جنية اعلي سعر وصل له اليوم 15 جنيه الحكومه فاشلة بكل المقايس والشعب فاسد 95% معنهمش ضمير ربنا اهدينا للصراط المستقيم ووفق رئيس الدولة لما فيه صلاح الامه وخير القيادة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 6
    مش صعب على الفهم ،،، أكيد هو ده اللي اسمه (Hosni)
    2016/10/20 08:45
    0-
    2+

    \\\\\ المخازن الضخمة المرخصة هي شيطان الاحتكار الأكبر ،،،،،،، هذه باسم القانون الذي سنه المحتكرون بأسنانهم هي الشيطان الأكبر /////
    \\\\\ بدون أدنى شك أن أرز وسكر مصر قد تم تشوينه وتخزينه لدى كبار رجال الاعمحتكرين ،،،،،،، وبدون اي تردد أقول أن معركة قوت الشعب الآن مع المحتكرين الكبار ( بمئات وآلاف الأطنان ) قبل الصغار ( بالاطنان وعشرات الاطنان ) ،،،،،، والمشكلة الأكبر في هذه الحرب في تراخيص المخازن ،،،،،،، المخازن الضخمة المرخصة هي شيطان الاحتكار الأكبر ،،،،،،، هذه باسم القانون الذي سنه المحتكرون بأسنانهم هي الشيطان الأكبر ///// ،،،،،،، ( حسني مسعود )
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    Ahmed
    2016/10/20 08:40
    0-
    3+

    No comment
    ولما تم الضبط عملتوا اية هل تم البيع للجمهور وانتهت الأزمة المفتعلة ولا تم المصادرة ولم يعاقب التاجر الحرامى ودفع غرامة توازى ثمن الصفقة علشان يتربى لن نستفيد من حبسه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    صلاح المدنى
    2016/10/20 07:27
    1-
    2+

    الضمائر الميته والحزم
    يملكون الملايين ويعيشون حياة الرفاهيه ورغم ذلك أعماهم الجشع والطمع عن المتاجرة بقوت الفقراء والضعفاء لتمتلىء مخازنهم ويشح السوق وترتفع الأسعار دون مخافه من سخط الجبار ( لتستمر الحملات دون هوادة )
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    قاريء
    2016/10/20 07:18
    1-
    1+

    اذا امن العقاب اساء التصرف
    ما الفرق بين هؤلاء التجار و الخونة او الجواسيس في هذه المرحلة العقاب الرادع هو الحل و حتي الاعدام لن يكون عقاب مبالغ فيه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    ابو العز
    2016/10/20 07:09
    1-
    1+

    لازم يعرفوا ...
    ان التاجر الذي يتاجر بقوت الشعب لا مكان له في السوق ! إزاي ؟ : نحبسه ونصادر تجارته وطبعا ده كله مش تعسفيا وانما بحكم القانون البات والسريع وهو من احسن الحلول التي بيدنا ونتأخر عن استعمالها ونتندر على من ينادي بها بأنه يحلم ؟! .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2016/10/20 05:49
    0-
    11+

    مبدئيا : شكرا لأجهزة الضبط ...ولكن !!!
    ولكن رغم اعترافنا بوجود الجشع والاحتكار ولكنهما لا يمثلان جميع اسباب الازمة بل جزء منها(10% مثلا) وبالتالى يجب على الحكومة عدم إتخاذ ذلك مبررا لحدوث الازمة أوسبب يقنع الناس،،لأننا إن نظرنا الى عادات الشعب المصرى فى استخدام السكر والحلويات وقلنا ان متوسط الاستهلاك اليومى للفرد من السكر=50جرام فنحن فى حاجة الى الكثير وإن أضفنا حاجة محلات ومصانع الحلويات والجاتوهات والعصائر يتفاقم الامر وعليه فالحل معروف وهو زيادة العرض فيختفى الجشع والاحتكار تلقائيا
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق