رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

حتى لا يمكنها من مسكن الزوجية..
طبيب يقتل ابنه ويلقى بجثته فى إحدى الحدائق انتقاما من زوجته

الإسكندرية ــ ناصر جويدة
الطبيب المتهم
تجرد طبيب بشرى من المشاعر الانسانية واقدم على قتل طفله الرضيع ذى الأربعة أشهر وإلقائه فى احدى الحدائق انتقاما من زوجته نتيجة خلافات بينهما وعدم تمكينها من شقة الزوجية وتم ضبط المتهم وإحالته للنيابة التى تولت التحقيق.

كان اللواء عادل التونسى مساعد الوزير لامن الاسكندرية قد تلقى اخطارا من نائبه اللواء محمود حسن حكمدار شرق الإسكندرية عن تلقيه بلاغا من طبيب بأنه اثناء سيره بالقرب من مسكنه بالمنتزه وبصحبته نجله البالغ من العمر 4 أشهر اعترضه شخصان مجهولان وتعديا عليه بسلاح ابيض ثم قاما بخطف الطفل من بين يديه وفرا هاربين .
وكشفت التحريات التى اشرف عليها اللواء شريف عبد الحميد مدير المباحث و قادها العميد هشام سليم رئيس مباحث الاسكندرية عدم صحة الواقعة بعدما عثر ضباط المباحث على «كتر معدني» عليه اثار دماء بإحدى الحدائق بالقرب من مكان الحادث وبتضييق الخناق على الطبيب اعترف بالتخلص من طفله وقتله وذلك لوجود خلافات بينه وبين زوجته نظرا لقيامها بتهديده المستمر بالانفصال عنه والحصول على حكم قضائى لتمكينها من مسكن الزوجية لكونها حاضنة لطفلها لذا عقد العزم على قتل طفله حتى لا تصبح حاضنة ولا تتمكن من الحصول على حكم قضائى ومنعها من مسكن الزوجية فقام بإحضار شريط لاصق وكمية من اكياس البلاستيك وكتر واقنع زوجته باصطحاب الطفل لشراء بعض مستلزمات الادوية وعند عودته قام بلف الشريط اللاصق على فم الطفل ورأسه الى ان فارق الحياة ووضعه فى كيس بلاستيك أسود والقاه بإحدى الحدائق بمنطقة المنتزه وعثر ضباط المباحث على جثة الرضيع بعدما أرشد عنها الأب القاتل وتم نقلها لمشرحة الإسعاف وتولت النيابة بإشراف المستشار اشرف المغربى رئيس النيابة التحقيق.

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق