رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

نقص الماء يسبب الاكتئاب والتوتر

> سعاد طنطاوى
الماء هو المكون الرئيسى للخلايا والأنسجة والأعضاء، والجسم لا يمكن أن ينتج ما يكفى من المياه عن طريق عملية التمثيل الغذائى أو الحصول على ما يكفى منها عن طريق الغذاء فقط لتلبية احتياجاته، مما يجعلنا فى حاجة الى الاهتمام للتعود على شرب الماء لضمان تلبية احتياجاتنا اليومية من المياه.

دكتور مجدى بدران استشارى الأطفال،عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة وزميل معهد الطفولة بجامعة عينت شمس يوضح: الماء مهم للحفاظ علىالمناعة كذلك التخلص من البلغم والافرازات المخاطية وتحسين الهضم واخراج السموم من الجسم وتنظيم درجة حرارته لقيام الدم بوظائفه، ولامتصاص الصدمات خلال المجهود خاصة مع الجرى والمشى، علاوة على تليين المفاصل والحفاظ على شكل الجسم وكفاءة الأجهزة التناسلية وحماية وسلامة الجنين، ذلك لأن خلايا الجسم تحتوى على (60 % الى 65%) ماء، كما أن الجسم به خمسة لترات دم.

يرجع د. مجدى أسباب العطش الى مرض السكر، الجفاف، العرق الشديد، فقدان السوائل مع القىء أو الاسهال، النزيف، الحروق، التوتر، المجهود أو مع تناول الوجبات الدسمة وزيادة البهارات فى الطعام والاكثار من الطرشى والمخللات والتدخين.

فقدان الماء من الجسم وعدم تعويضه يسبب الجفاف فى الصيف خاصة أن الماء المفقود يصاحبه فقدان الأملاح المعدنية المهمة مثل البوتاسيوم والصوديوم مما يؤثر بالسلب على وظائف الجسم خاصة الكليتين والدماغ والقلب، ويعتبر الجفاف من أكثر المخاطر التى يمكن أن يتعرض لها الفرد خلال موجات الحر الشديدة، اذ يسبب الصداع والتشوش والكسل والخمول والنعاس ومشاكل فى التنفس ڈاضطرابات فى معدل دقات القلب. من أعراض الجفاف العطش الشديد، الاعياء وجفاف الفم والشفتين والميل للقىء وقلة التبول، تحول البول الى اللون الداكن، ارتفاع درجة الحرارة وغور العيون خاصة فى الأطفال وجفاف الفم والجلد والأطفال الصغار، فهم أكثر عرضة للجفاف لكبر محتوى المياه فى أجسامهم، الجفاف البسيط يحتاج لتناول الماء والسوائل أما الجفاف الشديد فيتطلب المحاليل بالوريد فى المستشفيات.

يضيف د.مجدى: الجديد أن قلة الماء تعكر المزاج وتسبب الاكتئاب، فالمخ يحتاج الماء دوماً ويحتوى على85 % منه وقلة السوائل تسبب قلة جريان الدم فى المخ، وبالتالى أكسجين أقل وطاقة أقل مما يفسر التعب والاعياء و الشعور بالاكتئاب، وربما الانقلابات العاطفية وحالات الجفاف والعصبية وضيق الأفق.

كما ثبت علميا أن نقص الماء فى الجسم يقلل الذكاء ويقلل من انتاج الطاقة فى المخ ويضعف من نشاط خلايا الدماغ ويؤثر على مستوى الذكاء ويسبب الشعور بالاجهاد والكآبة كما أن التوتر يزيد من العطش وجفاف الفم وحموضة المعدة وفقدان اللعاب.

يفسر د.بدران حدوث الصداع الناتج عن الجفاف بأن الجفاف يسبب انكماش حجم المخ نفسه بعيدا عن الجمجمة، وهذا يهيج مستقبلات الألم التى تحيط بالمخ مما يسبب الشعور بالصداع فتحاول الأوعية الدموية فى المخ أن تتسع لتوفير مزيدا من الدم، وهذا يزيد من الصداع ويحذر من أن صداع الجفاف يتسبب فى حدوث تشنجات لفقدان البوتاسيوم والصوديوم، كذلك الامساك حيث يسبب الجفاف امتصاص خلايا الأمعاء الماء من الطعام وبالتالى تصبح فضلات الطعام فى الأمعاء أكثر صلابة ويصعب تحركها أو خروجها، كما يسبب الجفاف ارتفاع ضغط الدم عند فقدان السوائل من الجسم فيرسل المخ اشارات للغدة النخامية حتى تفرز هرمونا خاصا يضيق الأوعية الدموية وهذا يرفع من ضغط الدم.. وفى حالة حصيات الكلى فالجفاف يجعل البول أكثر تركيزا حيث تتراكم الأملاح فى الكلى وتترسب مسببة الحصيات وكذلك حصيات المرارة..وتأتى مشكلة المفاصل فالجفاف يزيد من تآكل المفاصل وتقلصات العضلات. وينصح د. مجدى بممارسة النشاط البدنى باعتدال، الحفاظ على برودة الجسم، تهوية المنزل جيدا، الشرب كل ثلث ساعة خاصة خلال مشاهدتك التليفزيون أو استخدامك للكومبيوتر أو القراءة، كذلك عند الضيق والتوتر أسرع بشرب الماء ولا تدع الماء يغيب عن عينيك وحتى لا تنسى الماء ضعه بجوارك فى مكان العمل، خلال العمل، وفى السيارة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق