رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

فى محاكمة أبو إسماعيل و17 آخرين بـ «حصار محكمة مدينة نصر»
شاهد: الجناة حاصروا المقر لإخراج عضو حركة «حازمون» بالقوة.. وتأجيل القضية لـ 7 أغسطس

> كتب ــ محمد كمال
قررت محكمة جنايات شمال القاهرة أمس والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة تأجيل محاكمة حازم صلاح أبو إسماعيل و17 آخرين لاتهامهم بالتحريض على حصار محكمة مدينة نصر أثناء فترة حكم الرئيس المعزول محمد مرسى إلى جلسة 7 أغسطس للمرافعات،

صدر القرار برئاسة المستشار سعيد الصياد وعضوية المستشارين خالد عوض وأيمن البابلى وأمانة سر محمد جبر وحسام عبدالرسول.

بدأت وقائع الجلسة صباح أمس وتم إيداع المتهمين قفص الاتهام الزجاجى وأثبتت المحكمة حضورهم ودفاعهم الحاضر عنهم ثم استمعت المحكمة إلى ممثل النيابة العامة والذى تلى أمر إحالة المتهمين وبعدها سلمت هيئة المحكمة صورة من أوراق القضية إلى المتهم حازم صلاح أبواسماعيل بناء على طلبه فى الجلسة الماضية .

واستمعت المحكمة إلى شهادة اللواء محمد توفيق رئيس مباحث شرق القاهرة وقت الأحداث وقال إن الواقعة حدثت منذ فترة طويلة وأنه متمسك بأقواله فى تحقيقات النيابة وتابعت المحكمة الاستماع إلى شهادة شاهد الإثبات عبدالوهاب سالم رئيس حرس محكمة مدينة نصر وقت الاحداث وجاءت أقوالة وشهادته بان أنصار المتهم حازم صلاح أبواسماعيل جاءوا إلى مقر محكمة مدينة نصر للضغط على النيابة العامة لإخلاء سبيل المتهم احمد عرفة عضو حركة «حازمون» أثناء التحقيق معه بتهمة حيازة سلاح ناري، وأكمل الشاهد أقواله بان العشرات حاصروا مقر النيابة وبعضهم كان حاملا عصا خشبية واتلفوا أبواب وزجاج المحكمة ثم نادت المحكمة على شاهد الإثبات إيهاب احمد محمود سيف نائب مأمور قسم أول مدينة نصر وجاءت شهادته بان الأحداث مر عليها أكثر من 3 أعوام وأنة لا يتذكر الواقعة واستمعت أيضا هيئة المحكمة إلى شهادة وأقوال النقيب عبدالقادر فؤاد ويعمل ضابط شرطة بقطاع الأمن الوطنى وجاءت شهادته بان المتهمين تلقوا تكليفات من حازم صلاح أبواسماعيل لاتخاذ جميع الإجراءات المشروعة وغير المشروعة لإخراج المتهم احمد عرفة عضو حركة «حازمون» والذى كانت النيابة تحقق معه بتهمة حيازة سلاح نارى كما تلقى المتهمون تكليفات من حركة «حازمون» لحصار محكمة مدينة نصر والضغط لإخلاء سبيل المتهم وتابع الشاهد أقواله بان المتهمين حاصروا المحكمة من الداخل والخارج والذين حاصروا المحكمة من الخارج و منعوا الأجهزة الأمنية من دخول مبنى المحكمة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق