رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

اليسار يتوافق على مشروع قانون للمجالس المحلية

كتبت ــ عبير المرسى:
أكد المهندس أحمد بهاء شعبان الأمين العام للحزب الأشتراكي المصري أن الحزب توافق مع عدد من الأحزاب الاشتراكية حول مشروع قانون للمجالس المحلية وسيتقدم به النائب البرلماني عبد الحميد كمال عن حزب التجمع مع عدد من النواب الجدد لمناقشته في البرلمان

وقال شعبان في تصريحات خاصة للأهرام نحن نهتم بقانون المجالس المحلية لأنه مهم لتحقيق ديمقراطية فعلية ولدمج قطاعات جديدة من الشباب و المرأة في العملية السياسية وأشار الي ان الدستور للمرة الأولي والأخيرة أقر في استثناء واحد التمييز المؤقت للمرأة و الشباب 25% للمرأة وكذلك للشباب.

وأضاف شعبان ان الحزب يجهز قوائم للشباب والسيدات وجار إعدادهم لدخول معركة انتخابات المحليات وان الهدف الأساسي يتمثل في كفالة تمثيل أفضل للمواطنين ومواجهة الفساد والبيروقراطية وجذب قطاعات واسعة من المجتمع للمشاركة في العمل العام وسيتم التركيز علي الشباب لتعويض احساسه بالتهميش وأيضا لكي يستفيد الشباب من معركة انتخابات المحليات لكي يتعرف علي آليات الانتخابات خاصة وان انتخابات المحليات لا تحتاج لرأس المال او الدعم القبلي بل تعتمد علي علاقة الشاب بقريته او بوسطه.

وقال شعبان ان مشروع القانون الذي توافقت عليه أحزاب التجمع والاشتراكي المصري والشيوعي المصري يدعم الفكر الديمقراطي والأنفتاح علي المجتمع ودمج لأطراف العملية السياسية معا في انتخابات المحليات ومحاربة الفساد ومحاولة غلق الأبواب امام المنافذ التي ينفذ منها الفساد الي قطاعات عديدة في المجالس المحلية ، كما يحول المجالس المحلية لأجهزة رقابية ويمنحها سلطات تساعد علي مواجهة الفساد وتحقيق مصلحة المواطن البسيط وتقديم خدمات حقيقية.

كما أشار شعبان إلي ان الحزب يقوم بإعداد برامج تثقيفية للشباب وإعداد برنامج اقتصادي مواز لبرنامج الحكومة كما انتهي الحزب من إعداد 4 ورش عمل شارك فيها خبراء اقتصاديون حيث دار فيها حوار عميق حول كل ما يخص الاقتصاد المصري وانعكاساته علي المجتمع من الاستثمار والادخار والضرائب والمشروعات القومية.

وأكد أن هذا البرنامج سيعلن علي الرأي العام للتأكيد علي ان اليسار المصري له برنامجه الأساسي الذي يتمثل في الاعتماد علي الذات ووضع خطط لاعادة عملية التصنيع والانتاج في المجتمع والتركيز علي التصنيع باعتباره قاطرة التقدم في المجتمع بدلا من الأعتماد فقط علي السياحة التي تعد صناعة هشة سهل الاضرار بها وايقاف عجلتها ، وقال إن الدول المتقدمة تعتمد علي التصنيع في بناء وثبات اقتصادها .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق