رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«بى بى سى»: وثائق سرية تثبت تورط عائلة مبارك فى غسيل الأموال

لندن ـ وكالات الأنباء:
مبارك ونجليه - ارشيفية
نشرت هيئة الإذاعة البريطانية «بى بى سى» وثائق سرية تكشف الطرق, التى استخدمها أغنياء العالم لإخفاء ثرواتهم.

وقالت الهيئة البريطانية: إن أحد مكاتب المحاماة البنمية, ويسمى «موساك فونيسكا»، والذى يعتبر أحد أكثر الشركات سرية فى العالم، سرب نحو ١١ مليون وثيقة كشف خلالها طرق عددا من رجال الأعمال المرتبطين برؤساء العالم، لغسل أموالهم، والتهرب من الضرائب. وأكدت الوثائق أن القائمة تضم نحو ٧٢ رئيسا حاليا أو سابقا من زعماء العالم ، المتهمين بنهب ثروات بلادهم. وتضمنت الوثائق شركات سرية تعمل فى الخارج لأسرة الرئيس الأسبق حسنى مبارك والمقربين منه، والرئيس الليبى الراحل معمر القذافى والرئيس السورى الحالى بشار الأسد، والروسى فلاديمير بوتين، والقطرى حمد بن خليفة آل ثانى. ذكرت الوثائق أن علاء مبارك كان يمتلك مؤسسة «بان وورلد إنفستمنت» بجزر فيرجين البريطانية، التى تديرها شركة كريدى سوسيس السويسرية.

وأشارت الوثائق إلى أنه عقب ثورة يناير عام ٢٠١١, والقبض على نجلى الرئيس مبارك، قامت سلطات جزر فيرجين البريطانية بإبلاغ شركة «موساك فونسيكا» بضرورة تجميد أصول مؤسسة علاء مبارك، باعتباره عميلا خطيرا لاعتقاله فى بلاده، وهو الأمر الذى يجيزه قانون الاتحاد الأوروبي، كما تم تغريم شركة «موساك فونسيكا» عام ٢٠١٣ نحو ٣٧ الف دولار بسبب فشلها فى اختيار عملاءها ومن بينهم علاء مبارك. وأضافت الوثائق أن «موساك فونسيكا» اعترفت بأن إجراءاتها فى اختيار عملائها كان به ثغرات خطيرة, حيث أنه لم يتم التأكد مبكرا من علاء مبارك. واعترف موظفو الشركة بأنه ربما يكون هناك انتهاكات أكبر، وأنهم كان لديهم القليل من السيطرة على شركة مبارك، وانتهى الأمر بأنهم استقالوا منها بحلول أبريل 2015.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 5
    Ahmed
    2016/04/04 15:20
    1-
    17+

    Every body know
    Every body know that Mobark, his Cabinet and his kids took every think from the country From where he and his children get all that. Still we have lots corruption. Only in EGYPT and they are free do not tell me the court, you have good police man and bad police man -Good Judge and bad Judge..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    سمير
    2016/04/04 13:49
    1-
    22+

    ١٧٤ جريدة كتبت هذا الخبر
    الناس لا يفهمون أهمية تسريب هذه الأوراق، يعلم الجميع أن قادة الدول وكبار رجال الأعمال وغسل أموالهم. في أستراليا يتم التحقيق في 800 شركة من قبل مكتب الضرائب، المفاجأة أن هذه الأسماء ذاتها من الشركات تظهر على رسائل البريد الإلكتروني والوثائق المسربة من موساك فونسيكا، هذه الشركة تعتبر رابع أكبر الشركات في العالم لغسل ألاموال فما بالكم بلثلاثة الآخرين، عدم دفع الضرائب المستحقة معناها قلة أو ردائة الخدمات
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    مصرى حر
    2016/04/04 13:30
    204-
    4+

    وثائق سرية من عينة ويكيليكس وهيومان رايتس
    هم يطلقون الاشاعة ونحن نعمل على تفيشها ونشرها من فوق مصاطب ابو العريف
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    abdel.haroun
    2016/04/04 10:21
    93-
    4+

    صدقت ياسعد!!!.
    ماهو الردود من هذا المقال؟الناس فى السجن واخذو حكم فى قضية من القضايا وجارى التحقيق معهم قى القضايا الاخرى!! ثم لماذا ومنذ متى نثق فى البى بى سى؟ اف لكم وفى بعدكم عن المهنية وشرف المهنة.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    سعد بن فقيه الرويضان
    2016/04/04 06:23
    168-
    14+

    اسلوب نشر الاتهامات والاشاعات تحت عنوان (( الوثائق السرية )) ليس الا مؤشرا على الرغبة في حشد الانصار لحالة الفوضى ،، هذا المؤشر دليل على ان الخطر مازال قائما ،، الذي افهمه ان من يملك دليلا عليه ان يقدمه لنا ليساعد في رد اي اموال
    اي كلام وطحينة ،، اي كلام في الهجايص ،، كلام لا افهم منه ومن توقيته تزامنا مع بعض تصريحات المسؤلين التي تهدد الشعب بالاجراءات المؤلمة ،، الا استمرارا في عداء الغرب لمصر وحشر للنظام الحالي في النظام السابق تأجيجا لحالة الغضب بعد ان امكن سيطرةة الدولة على الاوضاع ،، اعادة استخدام اسلوب نشر الاتهامات والاشاعات تحت عنوان (( الوثائق السرية )) ليس الا مؤشرا على الرغبة في حشد الانصار لحالة الفوضى ،، هذا المؤشر دليل على ان الخطر مازال قائما ،، الذي افهمه ان من يملك دليلا عليه ان يقدمه لنا ليساعد في رد اي اموال ،، لا ان يبث الكلام ليساعد على نشر الغضب ومن ثم الفوضى
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق