رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

كوبر يكشف سر التفوق على النسور .. ويرفض انتقاد طلبة
قصة استبعاد «كوكا» من القائمة .. وتأجيل الحديث عن لقاء تنزانيا

◀ محمد الخولى
نجح المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم فى استعادة أمجاد الماضى الكروى المصرى وذلك بضمان التأهل الى نهائيات كاس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقرر إقامتها بالجابون 2017 وذلك بعد الغياب المصرى عن هذه النهائيات والذى تكرر لمدة ثلاث دورات سابقة هى ابتداء من 2012 ثم 2013 ثم 2015 ليتحقق الامل فى 2017 ولا يبقى على تحقيق هذا الأمل وقطع تأشيرة التأهل رسميا للجابون سوى المباراة المقبلة امام تنزانيا،

حيث يحتاج المنتخب الى نقطة واحدة رسميا للتأهل لأن رصيد المنتخب الان 7 نقاط مقابل نقطتين لنيجيريا التى مازال لها مباراة متبقية امام تنزانيا ثم نقطة واحدة لتنزانيا التى يتبقى لها مباراتان بالمجموعة السابعة من التصفيات .

وحول مباراة مصر ونيجيريا أكد الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب أنه سعيد بالفوز الذى تحقق على منتخب كبير بحجم نيجيريا بهدف رمضان صبحى، مؤكدا أن الأهم هو الفوز فى هذه المباريات دون النظر إلى أية أمور أخرى وقال كوبر فى حديثه خلال المؤتمر الصحفى عقب المباراة أدينا شوطا أول جيدا ولكن الشوط الثانى لم يكن على المستوى المطلوب ولكن حصيلة المباراة كانت 3 نقاط لصالحنا والاستمرار فى صدارة المجموعة، مضيفا، أنه سعيد بالروح العالية للاعبين وحبهم لمنتخب بلادهم مبدياً سعادته بالمساندة الجماهيرية الكبيرة التى حظى بها الفراعنة لأول مرة منذ قيادته للمنتخب وتحدث كوبر عن اختياراته للمباراة بأنها الأفضل لاحتياجاته فى هذه المباراة، قائلاً ولكن ليس معنى استبعاد لاعب اليوم أو فى المباراة السابقة أنه خارج حساباتنا الفترة المقبلة.

ورفض الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب انتقاد حمادة طلبة مدافع الزمالك والمنتخب قائلا: إن طلبة أحد الأسباب الرئيسية فى تصدرنا المجموعة بعد إنقاذه هدفا مؤكدا فى مباراة نيجيريا الأولى كما أن اللاعب أدى المطلوب منه فى المباراة وطالب بضرورةً مساندة اللاعبين خلال الفترة المقبلة و كشف الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى لمنتخب مصر عن اسباب استبعاد أحمد حسن «كوكا» من قائمة الفراعنة النهائية لمباراة نيجيريا الأخيرة، قائلا إنه لم يقصد ذبح كوكا عندما قام باستبعاده من القائمة النهائية للمباراة لكن كل لقاء وله رجاله ولاعبوه وظروفه الخاصة.

وأضاف: كوكا وقع فى بعض الأخطاء خلال مباراة نيجيريا فى الجولة الماضية، لهذا وجدت أن عمرو جمال يستحق أن يوجد فى اللقاء.

وقال نحن نحب كل اللاعبين ونعدل بين الجميع ولا نفضل أحدا على آخر وعمرو جمال كان يستحق الوجود فى قائمة المباراة امام نيجيريا والمشاركة واعرب عن سعادته بكون لاعبينا استطاعوا التعامل مع قوة منتخب نيجيريا الملئ بالمحترفين.

واضاف أنه كان يريد استغلال سرعات لاعبى منتخب مصر وضعف دفاع نيجيريا بخلق هجمات مرتدة، فى النهاية حققنا الفوز والمطلوب.

وفى سؤال لكوبر عن مباراة تنزانيا فى الجولة الـ5 من التصفيات الافريقية المؤهلة لكأس الأمم 2017 بالجابون اجاب غاضبا اتركونى الآن افرح بمباراة نيجيريا، وبعد ذلك نتحدث عن مباراة تنزانيا.. موضحا أنه فى الفترة المقبلة سوف يكون هناك فرصة لانضمام لاعبين جدد للمنتخب لاننا نريد دعم الفريق دائما .

وعلى جانب آخر، هنأ المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة لاعبى المنتخب المصرى لكرة القدم وجهازهم الفنى بقيادة هيكتور كوبر على تحقيق الفوز على منتخب نيجيريا فى المباراة التى جمعت بينهما بإستاد برج العرب بالإسكندرية فى إطار التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الامم الإفريقية لكرة القدم بالجابون 2017.

وحرص الوزير على مصافحة اللاعبين وتهنئتهم بالفوز فى غرفة خلع الملابس باستاد برج العرب عقب نهاية المباراة التى شهدت حضور الوزير والمهندس محمد عبد الظاهر محافظ الإسكندرية، والمهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية، وجمال علام رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم ،وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد وسط تواجد الجماهير من مشجعى المنتخب بالمدرجات.

وأشاد وزير الرياضة بالأداء الرجولى للاعبى المنتخب طوال المباراة وحرصهم على تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث ليبلغ رصيد الفراعنة 7 نقاط متربعا على صدارة مجموعته ليقطعوا شوطا كبيرا نحو التأهل لأمم إفريقيا بالجابون 2017 بعد غياب ثلاث دورات متتالية.

كما أثنى عبد العزيز على تشجيع الجماهير المصرية للاعبى المنتخب وتحلى الجماهير بالسلوك الرياضى طوال المباراة التى انتهت بفوز الفراعنة بهدف للاعب رمضان صبحى أحرزه فى الشوط الثاني.

الى جانب ذلك فقد انتعشت خزينة اتحاد الكرة بمبلغ 900 ألف جنيه عائد مباراة مصر ونيجيريا بالتصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2017 من بيع التذاكر، حيث حضر المباراة أكثر من 60 ألف مشجع. قال عامر حسين رئيس منطقة الإسكندرية لكرة القدم، إن تنظيم المباراة بشكل جيد صورة رائعة لمصر مقدماً الشكر إلى رجال القوات المسلحة والشرطة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 4
    Magdy
    2016/03/31 11:19
    39-
    0+

    مبروك الفوز
    يا فرحتنا بهذا الفوز بالله عليكم هل هذا الفريق الذى سيلاعب الفرق الأفريقية لولا رحمة الله ودعأ الوالدين ما حدث الفوز
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • نادى الهادى
      2016/03/31 17:04
      0-
      0+

      سبحان مغير الاحوال : رأيك تغير جذريا عما كان عليه بالامس ياماجدى(تعليق7)
      أنا لا اتجنى عليك ياصديق لأن الاشادة بالفريق واقدام اللاعبين الذهبية فاقت الوصف بالامس،،،فهل كنت تشاهد مباراة أخرى؟!
  • 3
    medhat ezat
    2016/03/31 08:00
    0-
    4+

    مبروك لمصر
    جمهور نموذجى تنظيم نموذجى هذا هو المطلوب لعودة الجماهير الحبيبة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    د.عبدالوهاب - الاسكندرية
    2016/03/31 01:46
    0-
    4+

    أكثر حاجة مزعجة هي موضوع عدم تقدير الجمهور المصري لحجم المسئولية.
    فبعد إحراز الهدف امتلأت أرضية الملعب فجأة بالجمهور الذي لا أعرف من أين جاء ولا عن حقيقة ومغزي السماح أسباب لتواجده حول أرض الملعب ..وأيا كان السبب فقد كان من الممكن أن يلجأ النيجيريون إلى إدعاء الإصابة والسقوط على الأرض بدعوى ألإعتداء عليهم من هؤلاء الغوغاء ..مما قد يضطر الحكم إلى إلغاء المباراة ..وإعلان أن الملاعب المصرية والوسط الرياضي غير آمن ..هذا غير أشعة الليزر التي يوجهها بعض الأغبياء من الجماهير الحاضرة بدون أي داع ..فلا هي مؤثرة ولا يمكن أن تثمر عن شيء ..إلا أنه تنبئ عن أن القائمون على الأبواب والمشرفون على دخول وتفتيش الجنهور تنقصهم الخبرة ..وربما الأمانة أيضا في تأدية عنلهم ..ألا يكفي حادث اختطاف الطائرة من لفت الأنظار إلى أن التساهل وافتراض حسن النية لا يصلح مع مذا النوع من البشر في هذه المرحلة؟؟ أفيقوا يرحمكم الله.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2016/03/30 23:48
    2-
    43+

    إكشف سر الإرتباك والعشوائية أمام النسور ؟!
    هل نكذب اعيننا؟!...التفوق يقتصر فقط على هدف من كرة غيرت اتجاهها وكان الله رحيما بنا حين ارتدت كرة مؤكدة من العارضة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق