رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تمليك الشقق للأجانب يحقق 100 مليار دولار !

م.عمرو على
بعض الدول تصدر الوحدات السكنية للخارج؟!! ..نعم مثلما يمكن أن نصدر سلع مواد البناء للخارج بالمليارات فمن الممكن أن نصدر الوحدات السكنية للخارج، والأمر بسيط.. فمعظم دول العالم تسعى لتمليك الوحدات السكنية للاجانب مقابل الجنسية او الاقامة وبذلك يسعى الاجنبى إلى أن يكون جنبا إلى جنب بجوار المواطن يدفع قدرا من المال مقابل الاستمتاع بامتيازات البلد الجديد وبذلك من الممكن ان يحقق الانسان لنفسه وطنا جديدا بالمال إلا مصر!! ـ

والكلام للمهندس عمرو علي استشاري الهندسة المدنية والخبير العقاري ـ ويقول:لا أنسى بعد ثورة 25 يناير عندما نبهت إلي أن مصر كان بها ما يقرب من مليون مواطن ليبى وسورى يبحثون عن الاقامه بخلاف ما يقرب من مليون مواطن فلسطينى وعراقى يبحثون عن الاقامة أيضا.. وقتها كانت كل الدول المجاورة تبحث عن الاستقرار فى مصر ..كان من الممكن بيع مليون وحدة سكنية للاجانب مقابل 100 ألف دولار للوحدة السكنية وكان من الممكن ان يتم ذلك فى المدن الجديدة وكنا سنجمع 100 مليار دولار دفعة واحدة من توطين هؤلاء المغامرين وعادة تسعى الحكومات الذكية لضم الطموحين والمغامرين وتسعى الحكومات لضمهم بطرق مختلفة للحصول على أموالهم وأيضا للاستفادة من خبراتهم ونعلم جميعا انه فى حالة الحروب يبقى فى بلد الحرب كل كسول وكل يائس ويهاجر سريعا كل طموح وكل مغامر ولذلك تسعى الدول لضم هؤلاءوأخيرا سعت كل دول العالم لضم اللاجئين من سوريا وليبيا والعراق واليمن إلا مصر!!فالكل يفكر فى البناء إلا مصر؟!...ويضيف:الصين كانت تصدر سلعا بـ 3 تريليونات دولار وتستورد خامات أوليه بـ تريليونى دولار فى السنة ولذلك يزيد الناتج القومى فى الصين بمعدل تريليونى دولار سنويا ولكن فى العامين الماضيين تمر الصين بأزمات كبيرة بسبب القرارات الغبية التى أنتهجها رئيس الصين الحالى منذ أن تولى فى مارس 2013.. وبعد أن زادت الضرائب على الصناعه والتصدير وارتفعت اسعار الاراضى ،إنخفض التصدير إلى 2.25 تريليون دولار فقط فى السنة !!.حتي إسرائيل يزيد صافى الناتج القومى بها بمعدل 60 مليار دولار كل سنة لشعب عدد سكانه 8.4 مليون إنسان فقط وتركيا تخطت الـ 100 مليار دولار زيادة فى الناتج القومى سنويا وتسعى إلى زيادة أخرى لتصل إلى زيادة سنوية مقدارها 200 مليار دولار سنويا.صادرات مصر تتخطى الـ 60 مليار دولار بقليل منها 20 مليار دولار تحويلات المغتربين الذين لا يسمعهم أحد ولا يفكر فى مصلحتهم أحد وإجمالى واردات مصر يصل إلى نفس الرقم وهو 60 مليار دولار وبالتالى الزيادة الفعلية الحقيقية للناتج القومى لمصر هو صفر !!.. وواردات مصر تزيد أحيانا على الصادرات ولذلك فنحن ننهار اقتصاديا ويزيد سعر الدولار كل عام بسبب ان الطلب على الدولار أكثر من العرض.

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 6
    ابو العز
    2016/02/10 11:43
    5-
    2+

    دولة مثل كندا تبيع جنسيتها لمن يستطيع ويدفع ويقدر ...
    رجاءا دعوا مصر للعرب فقط فهم يحبونها كوطن مثل الوطن الأم ..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    akram
    2016/02/10 10:41
    0-
    2+

    تمليك الشقق للاجانب
    اولا تحية خاصة للأستاذ المحرر والقائم علي التحقيق واخص بالتحية الرجل الفذ الزكي والنموذج المطلوب بهذة العقلية لهذا الزمان م عمرو على الذى واللة لا اعرفة ولا اسمع عنة الا من خلال هذا الحوار وهو ذهب بالمثال الذى زكرة بالصين راح بعيدا في حين هنا بجوارنا دبى والبحرين عند تملك شقه تحصل على الاقل على إقامة دائمة لا ابالغ خلال نصف ساعه نهيك عن النمو في البلد والدخل في اليوم دبي بها بورصة وجهاز لك سيدي الرجوع الية يوميا بالنت تعرف عدد الوحدات المباعة وكم قيمتها خلال اليوم سيدي اتفق مع السيد عمرو حيث هذه ليست تجارة الان بل صناعة وإقتصاد يعود في النهاية بقيمة مضافة للبلد الزكية التي تقوم وترعي وتحمي هذا النوع الجديد من الاستثمار تحية خاصة لكل عاقل يسمع ويقرأ الافكار المبتكرة ثم يتبناها لينفذها ومن ثم يعود الرخاء على الجميع صاحب المال ثم المواطن البسيط اكرر تحياتي للصحيفة العتيقة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    يوسف ألدجاني
    2016/02/10 09:42
    0-
    2+

    نعم أن يكون مشروع حكومي أسكاني .. يعني ألحكومة تبني ألوحدات ألسكنية ثم تبيعها ألي ألأجانب وهذا جيد !!
    أما أن يكون ألتمليك للأجانب من ( حصة شقق ألمواطن ) فهذا سيرفع أسعار ألشقق وألمواطن سينام في ألشارع !! وشكرا
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    اشرف
    2016/02/10 08:10
    0-
    1+

    نعم لمنح الاقامة للمغامرين ولا لمنح الجنسية
    اذا كان المغامر وذو الخبرة ياتى الى مصر فان اول مايسعى اليه هو اقامة مشروع وليس البحث عن جنسية لان الذى يبحث عن جنسية جاء ليمتلك البلد بفلوسه ولايجد المصرى مكان للعيش فى بلده لتفاوت الدخول ونكون طبقنا مبدأ البقاء للاغنياء فقط وانظر فى التاريخ كيف اشترت امريكا من فرنسا والمكسيك اراضيها وضمتها الى امريكا لتصبح اراضى امريكية.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    mango
    2016/02/10 06:51
    0-
    1+

    تايم شير أو بالمدة وبالدولار
    أفضل من التمليك للاجانب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    عبد الله
    2016/02/10 02:29
    3-
    3+

    مصر ليست كأي دولة انما مصر هي ام الدنيا
    ان مصر دولة محترمة لا تتاجر بآلام الناس و مصائبهم ولسنا في حاجة لاموال المنكوبين و اللاجئين و الارامل و الثكالى حتى نرضي نشوة بعض الطماعين او الانتهازيين كأمثال بعض الدول ومصر تستطيع بناء اقتصاد قوي جدا اذا استطاعت ان تجعل كل انتاج مناجمها من الذهب لعدة سنوات فقط يصك على هيئة عملة ذهبية تغطي الرصيد النقدي بالبنك المركزي المصري فبذلك ترتفع قيمة العملة المصرية و تتجه عيون العالم الي مغناطيس الذهب فتأتيك الاستثمارات و العقول الواعدة من كل مكان رغبة فيما عندك من ثروات فتنجح في تحقيق معدل ائتماني عالي في فترة وجيزة ثم ايضا مصر تستطيع ان تستغل عقول ابنائها النابغين والباحثين وتوجه لهم كافة صور التشجيع وتحثهم على اعمال عقولهم الفتية في تجاوز المشاكل و المصاعب فبالبحث العلمي وحده ترتقي الدول بسرعة الصاروخ وفي نفس الوقت تقوم بتشديد الرقابة على الفاسدين الذين يظنون انهم يستطيعون ان يكونوا فوق المحاسبة هم ومن يدور في ركابهم من اذنابهم الذين ينخرون في جيد هذا الوطن و بذلك نستطيع الخروج سريعا من المأزق الذي وضعنا فيه الجهلة و الفاسدين و الذين نهبوا ثروات البلاد وزادوها تخلفا على طوال عقود وي
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق