رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رجـيم البرد

> أمل شاكر
رجيم البرد.. أحدث صيحة لإنقاص الوزن الزائد.. هذا ما أكدته الدراسات والأبحاث التى أجراها عدد من الباحثين بجامعة ماسترخت بهولندا والتى أجريت على عدد من الأشخاص تعرضوا للطقس البارد بشكل منتظم ساعتين يوميا فى درجة حرارة 17 درجة مئوية لمدة 6 أسابيع ما أفقدهم خلالها معدلات من الوزن الزائد يوميا

فى المقابل أظهرت الدراسة أن مجموعة أخرى قضوا وقتهم فى أماكن جيدة دفعهم الجسم الى استهلاك نسبة أكبر من السعرات الحرارية فيعمل على حرق الدهون ليحافظ على درجة حرارته، فيما يبدو أقرب الى نظرية الحمية الباردة التى تدعو الى شرب الماء البارد فى الشتاء.. فى حين كشفت الدراسات عن زيادة نشاط خلايا الدهون البنية لدى الأشخاص الذين تعرضوا للبرد وهى الدهون التى لاتسبب السمنة، والمسؤلة عن زيادة الحرق.

وهو ما أكده د. محمد رضوان استشارى التغذية والسمنة بمستشفى 6 أكتوبر الجامعى، مشيرا إلى أن هناك نوعين من الدهون هما بنية اللون والبيضاء، وأن الجو البارد أكثر تأثيرا فى نشاط خلايا الدهون البنية المسئولة عن زيادة الحرق من البيضاء الصلبة والتى تحتاج الى نظام رياضى وغذائى، وأن الشتاء فرصة جيدة لإنقاص الوزن الزائد، فالناس تسعى لإنقاص الوزن صيفا، حيث تزداد أوزانهم نتيجة شرب المشروبات الغازية والأكلات السريعة ذات السعرات العالية، ولأن الجسم يحتاج الى الطاقة فى الجو البارد سيضطر الى استهلاك المخزون الزائد. أما كميات الطعام الزائدة فسيقوم الجسم بتخزينها فى مختلف أجزاء الجسم - والسؤال هنا: ماذا نفعل لكى نتجنب زيادة الوزن فى الشتاء ونستفيد من نظرية الحمية وزيادة معدلات الحرق فى إنقاص الوزن فى الجو البارد؟ - د. محمد رضوان ينصح بالآتى: لابد من إعطاء الجسم ما يحتاجه من أغذية تمنحه الشبع ولا تحتوى على سعرات حرارية عالية ولنبدأ بالمشروبات.. فهناك مشروبات حارقة للدهون مثل الشاى الأخضر بالنعناع، والقرفة بالجنزبيل، والبابونج بالنعناع.

أما وجبة الإفطار فيمكن تناول نصف كوب ماء دافئ ونصف ليمونة ونصف معلقة عسل نحل، فالليمون يساعد على الحرق ويساعد على رفع مناعة الجسم ويحتوى على فيتامين سى، والعسل يعطى الجسم الطاقة والإحساس بالشبع ويرفع نسبة السكر فى الدم بسرعة، ويمكن تناول اللبن الدافئ الخالى من الدهون ومضافا اليه الحبوب الكاملة مثل القمح البليلة او «الكورن فليكس» او الشوفان وتحتوى على سعرات حرارية وألياف لا تسبب زيادة الوزن. وبالنسبة لوجبة الغداء لابد أن تحتوى على طبق السلطة الخضراء، ويمكن استبدالها بطبق الخضراوات الطازجة كالسبانخ او الخضار المكون من الفاصوليا والكوسة والبروكلى والخرشوف، وطهوها نصف طهو ويمكن تناول السبانخ.

العشاء: شوربة العدس دون دسم تكون مفيدة جدا، او تناول حمص الشام مسلوقا يضاف اليه الكمون والليمون والشطة وكلها توابل تساعد على الحرق، فبذلك يمكن خلال شهور الشتاء أن ينقص الوزن من 10 الى 15 كيلو جرام.

وننصح أبناءنا الطلبة بتناول الشوكولاتة الساخنة وهى عبارة عن شوكولاتة خام بعد تسييحهها يضاف اليها سكر دايت ولبن خالى الدسم ويمكن وضعها بعد تسييحهها فى قوالب ووضعها فى الفريزر وتؤخذ كمكعبات.

المكسرات النيئة كاللوز وهو مفيد جدا حيث يحتوى على اوميجا 3 وهى تزيد من التركيز، ويليه عين الجمل ثم الفول السودانى ثم الفستق فكلها تمد الجسم بالطاقة وتزيد من تركيز الطالب ولا تزيد الوزن، ويمكن بذلك خلال أشهر الشتاء الثلاثة أن ينقص الوزن من 10 الى 15 كيلو جراما دون تعب او حرمان من الطعام والشراب ونستقبل الصيف دون الزيادة فى الوزن التى تزعج الكثير خاصة حواء.. الأمر الذى يساعدها على الانطلاق وارتداء أجمل الثياب الصيفية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق