رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

إحذرى.. البكاء قبل النوم

محمد شعبان
رغم أن دموع البكاء تسهم في ترطيب العينين والحفاظ عليها وحمايتها من الجفاف، لكن البكاء قبل النوم يعتبر حالة نفسية أو عصبية إذا ما كان هناك أمرٌ ما يشغل بالك ويلح عليك بشدة، حيث تشعرين بأن الضغوط المحيطة بك كثيرة ولا تجدين لها مخرجا فتنفجرين بالبكاء وتحاولين التنفيس عما في داخلك بمزيد من الدموع .

فقد يصيبك الاكتئاب أو الإحباط بفقدانك الثقة في من حولك وهنا يتم الاتجاه إلى البكاء وأنتِ منفردة للخروج من هذه الأزمة، وبتزايد حجم المشكلات والعقبات تشعرين بضرورة ملحة للتنفيس، وهنا أيضا يكون البكاء المتزايد هو المتنفس الوحيد،حيث إن مدة البكاء وكثرته تعتمد على حالتك النفسية وقوة تحملك وشخصيتك.

وقد يكون بكاؤك قبل النوم عادة عند أخريات يعانين من السلبية، ويصبح الحزن عندهن عادة، ودائما ما يفكرن بالموت والأمور الحزينة التي تجلب لهن الاكتئاب فيبكين باستمرار في كل الأوقات وليس قبل النوم فقط، وهنا بالطبع يلزم العلاج النفسي وجلسات يخلصهن من هذه الحالة،كما أن هناك سببا آخر لبكاء المرأة قبل الذهاب للنوم وهو استغراقها فى أحلام اليقظة وهذا يصيب أيضا العديد من الشباب و الفتيات الذين يعيشون هذه العملية العقلية اللاشعورية .

فتسيطر عليهم أفكار معينة قد تكون سلبية وتتحول إلى الانتحار والرغبة في التخلص من الحياة، وفى مثل هذه الحالات يعانى الأفراد من حالة اكتئاب حادة يحتاجون فيها إلى مراجعة طبيب نفسي متخصص.

"التداعى الحر".. قد يكون الحل

فنجد المرأة هنا دائمة السرحان والتفكير بسبب طموحات لم تحققها، و تغلب عليها الخيالات وتبكي لعدم قدرتهاللوصول إلى ما تريد، كما أن هناك سببا آخر قد يضعها الإنسان في إطارالحزن والبكاء، وهو أن تكلم نفسها باستمرار وهذا ما يعرف "بالتداعي الحر" عند مدرسةالتحليل النفسي.

أما أضرار البكاء المستمر فتكون أعراضها جسمية ونفسية سيئة كالصداع المستمر، و القلق والتوتر، وعدم القدرة على النوم، وزيادة فى ضربات القلب، والاصابة بالقولون العصبي.

ويمكن التخلص من القلق والتوتر والبكاء، بتعلم مهارات استرخاء العضلات والتنفس السليم،كما على المرأة الاستعانة بدراسة "التصورات العقلية""والتخيلات وحدودها"، فإذا ماكانت تبكي باستمرار فيجب أن تعلم أنهاتعاني من اكتئاب وتحتاج إلى علاج، وعليها أن تبحث لها عن صديقة قريبة تلجأ إليها وتتحدث معها عن أمورها وتأخذ بنصيحتها وتخرج معهاشحنته السلبية، ولكن إذا استمرت مشاعرها علىهذا النحو، فعليها أن تستشير طبيبا نفسيا متخصصا.

وعلى الإنسان عموما -امرأة أو رجلا- أن يتذكّر دائماً ان الله موجود وأنه اذا استعان به "عزّ وجل" فانه وحده الذي سيفرّج همومه وهمومنا جميعا". واللجوء إلى الصلاة عند الإحساس بالضيق والبكاء بين يديه، وأن يجعل حاجته عنده وحده جل شأنه.

 

حافظى على هرمون سعادتك

ويؤكد الدكتور جمال فرويز أستاذ الطب النفسي أن البكاء أو الحزن قبل النوم يقلل من هرمون السعادة «السيروتونين» بالمخ مما يؤثر على كل أجهزة الجسم سواء الجهاز العصبي أو الهضمي .

ويؤدى البكاء قبل النوم الى ارتفاع ضغط الدم مع احتمال نزيف أو حالة فى المخ وكذلك ارتفاع ضربات القلب وأيضا برودة فى الأطراف وقرحة فى المعدة، وينتج أيضا عن البكاء شد فى عضلات الجسم كلها خصوصا عضلات الرقبة والظهر . وينصح بالابتعاد عن أى ضغوط قبل النوم ويفضل فى هذه الحالة تناول عقار مهدئ يساعد على النوم ويقلل من أعراض الحزن .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق