رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

فى قضية التخابر مع قطر: المحكمة تطالب مرسى بالتحدث بطريقة لائقة والالتزام بضوابط الجلسة
الأحراز تضم ملفات وفيديوهات عن حركة الطائرات وبيانًا لتنظيمات إرهابية

كتبت ــ سميرة على عياد:
محمد مرسى
استكملت أمس محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، فض احراز القضية التى يحاكم فيها محمد ‏مرسى و10 متهمين آخرين من أعضاء تنظيم الإخوان الإرهابى بتهم تتعلق بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات ‏صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة فى عهد المعزول وتم إفشاؤها إلى قطر وقررت التأجيل لجلسة اليوم لاستكمال فض الأحراز ومشاهدة الفيديوهات.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى وعضوية المستشارين ابو النصر عثمان وحسن السايس وحضور عماد شعراوى ومحمد بركات رئيسى نيابة امن الدولة العليا وسكرتارية جلسة راضى رشاد. فى بداية الجلسة.. أثبتت المحكمة حضور المتهمين، وقامت بالنداء على المتهم محمد مرسى إلا أنه لم يرد.. فعاود رئيس المحكمة النداء عليه مرة اخرى فرد المتهم  مرسى قائلا: «أنا رديت عليك من قبل وقلت موجود» وارتفع  صوت المتهم، بينما كان يتحدث وظهره للمحكمة، فأمره رئيس المحكمة بان يتحدث بطريقة لائقة  وأن يلتزم بضوابط الجلسة. واستكملت المحكمة فض الاحراز المضبوطة مع المتهم الرابع أحمد على عبده عفيفى.وتضمنت ملفا عن المطارات المدنية فى مصر.. موضحا به إجمالى حركة الطائرات والتطور الذى حدث بها وبيانا يتناول تطور صناعة الملابس الجاهزة وتقريرا عن الاحتفال بمرور 100 عام على الطيران المدنى وتقريرا آخر بخصوص توقيع مصر والإمارات اتفاقية للنقل الجوى. وشملت الاحراز ملفا بداخله صورة  تحمل عنوان «أنصار بيت المقدس -القسم الإعلامى»، وبيان نعى لشخص يدعى أحمد نصير القرم «وانتهى بتوجيه التحذير بان قتل قادتهم لا يزيدهم الا صلابة ومذيل باسم  هذه الجماعة  بتاريخ 28 محرم 1435 و1 ديسمبر 2013، وتوجد على البيان علامة مائية ظاهرة على الصحيفة باسم أنصار بيت المقدس.. كما حوت الاحراز ملفا  باسم «وزيرا الطيران والسياحة يلتقيان كاترين آشتون بالأقصر»، وملفات باسم «شغل هام» يتناول احداث الحرس الجمهورى والتظاهرات بأماكن مختلفة ومنها طريق النصر بمنطقة رابعة العدوية ومقاطع فيديو لشباب يقذفون المولوتوف من اعلى المبانى على وحدات عسكرية.. كما يقذفون بالحجارة وبالاسفل مجموعة من الجنود تابعين للقوات المسلحة وسيارة اطفاء واحدى الدبابات.

واستعرضت المحكمة بعض مقاطع الفيديو وتبين انها تسجيل لمسيرات ومظاهرات لعدد من الشباب المتجمهر بعضهم ملتحون، والاخر يرفع صورة المتهم مرسى وفى بعض المقاطع كان يوجد شباب يلقون بأشياء محترقة لم تتبينها المحكمة.

وملف وردت به عبارات تدور حول فض اعتصام رابعة وملف اخر يتحدث عن مقتل الرائد فادى سيف الدين ضابط الشرطة بمديرية امن بورسعيد.

وفيديو به استعراض جوى لطائرات من سلاح الطيران المصرى وظهر بالاحراز مجلد باسم  «كرداسة» ضم  صورا لمركز شرطة كرداسة وهو محترق عقب الجريمة الإرهابية الغادرة التى ارتكبت بالقسم بعد فض اعتصامى رابعة والنهضة وصور لعدد من آليات الشرطة المحترقة ومقطع فيديو تحت اسم الحرس الجمهورى ضم هتافات عدد من أنصار مرسى يقودها «يحيى حامد» وزير الاستثمار المعروف بانتمائه لجماعة الإخوان الإرهابية وظهر فيها عدد من الجنود وضباط القوات المسلحة خلف الأسلاك الشائكة، ومقطع باسم «البلتاجى» ويظهر فيه وهو يخطب لمجموعة من المتجمهرين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 4
    دكتور كمال
    2015/05/20 12:35
    1-
    0+

    محتمل ...؟
    هل نتوقع من هيئة الدفاع عن مرسي و اخوانه ان تطالب بالبراءة بسبب إصابته و اصابتهم بمرض عقلي يجعلهم لا يفرقون بين الواقع و الخيال
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    مصرى حر
    2015/05/20 07:53
    9-
    68+

    تداهمه كوابيس تجعله يعتقد أنه الرئيس !!!!
    يتقمص دور الرئيس لاشعوريا ورغم ارادته ............ هاتف فى المنام من بديع
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    يوسف ألدجاني
    2015/05/20 06:24
    10-
    48+

    ألحقيقة هو أن كل ما يحدث من أرهاب داخل ألدولة ألمصري .. مرسي وجماعته مسؤولون عنها .. لماذا ؟
    لو أنهمم وضعوا مصلحة ألوطن وألمواطن قبل مصلحتهم , وقبلوا بالاستقالة وبأنتخابات جديدة , ولم يعلنوا ألعصيان في عدوية وألنهضة , وأشعال ألحرائق وألمظاهرات وأستعمال ألسلاح وألقتل وألأرهاب , وتسهيل دخول ألأرهاب ألي سيناء وألقيام بأعمال أرهابية , وكل هذا وأكثر هم مسؤولون عنه أمام ألقانون وألمواطن , ألحقيقة أنهم أدخلوا ألدولة في دوامة ألفوضى وألأرهاب , وألأعدام قليل عليهم // أنهم ألمفسدون في ألأرض ولهم خزي في ألدنيا وعذاب عظيم في ألأخرة / قولوا أسلمتم ولم يدخل ألأيمان قلوبكم صدق ألله ألعظيم .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    صبرى عبدالعال - الأتصالات سابقا
    2015/05/20 02:42
    86-
    7+

    فضفضة
    لابد ولزما من جمع شمل كل قطاعات شعب مصر مع اخوته رجال الشرطة والجيش كما سبق ان تم جمع شمل السود فى جنوب افريقيا مع الحكام البيض يد واحدة. فهل نحن عاجزين ان نقتدى بهم لصالح مصر كلها .؟!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • سؤال يرئ جدا
      2015/05/20 11:47
      0-
      0+

      هل يعد الارهابيين القتلة الاخوانجية قطاع من قطاعات الشعب؟!
      أم أنهم يحتاجون إعادة تأهيل فى ابو غريب وجوانتانامو؟!