رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تنفيذ حكم الإعدام فى 6 من تنظيم « بيت المقدس» فى قضية « عرب شركس»..المتهمون قتلوا ضابطى شرطة و 6 جنود .. وحازوا متفجرات

كتب ـ محمد شومان ومحمد عبداللطيف :
قام قطاع السجون صباح أمس بتنفيذ حكم الإعدام ف 6متهمين فى قضية «عرب شركس» التى كانت تضم عددا من قيادات عناصر تنظيم بيت المقدس الإرهابي، حيث تم تنفيذ حكم الإعدام بسجن استئناف القاهرة، بحضور قيادات قطاع السجون بإشراف اللواء حسن السوهاجي مساعد الوزير لقطاع السجون، وقد تم التنفيذ عقب انتهاء المتهمين من استنفاد جميع درجات التقاضى وأصبح الحكم نهائيا، وقد تابع اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية مع مساعديه إجراءات تنفيذ الحكم .

 وكانت المحكمة العسكرية قد قضت فى مارس الماضى بتأييد حكم الإعدام الصادر ضد 6 من المحكوم عليهم فى قضية «عرب شركس» ورفضت الطعن المقدم من المحكوم عليهم فى القضية التى  أسفرت عن استشهاد  ضابطين،  وكشفت  التحقيقات عن قيام المتهمين  بأعمال إرهابية ضد رجال الشرطة  ومنشآتها ونجحت الشرطة فى تحديد مكان المتهمين قبل تنفيذ عمليات جديدة .

 وكانت المحكمة العسكرية قد أحالت أوراق المتهمين إلى مفتى الديار المصرية فى شهر أغسطس الماضى  إلا أن المحكوم عليهم تقدموا بطعن على الحكم ولكن المحكمة أيدت حكم الإعدام .ويعد ضبط أفراد  هذه الخلية  من أقوى الضربات التى وجهتها الأجهزة الأمنية للعناصر الإرهابية من خلال فريق من الأمن العام والوطني 

وكانت النيابة العسكرية قد  أسندت إلى المتهمين اتهامات الانتماء لجماعة أنصار «بيت المقدس» الإرهابى والتخطيط لعمليات إرهابية وتلقى تدريبات مسلحة والهجوم على منشآت الدولة .

 وكانت الشرطة قد داهمت مع قوات من الجيش مخزنا بعرب شركس واشتبكت مع مجموعة مسلحة داخله وألقت القبض  على المتهمين  وقتل 6 من الإرهابيين،.

وكشفت التحقيقات عن أن المتهمين قاموا بتنفيذ هجوم مسلح استهدف سيارة  تقل جنودا فى منطقة الأميرية بالقاهرة وأسفر عن مصرع مساعد و قتل 6 جنود فى كمين للشرطة بمسطرد .

 وكانت المحكمة العسكرية قد قضت فى أكتوبر الماضى بمعاقبة 6 متهمين بالإعدام شنقا واثنين بالسجن المؤبد

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 14
    Farid Ahmed
    2015/05/18 16:56
    1-
    2+

    Criminals receiving Just Punishment; Let's Clean Egypt from Terrorism & Holiganism
    It appears from the 13 earlier comments that good people of Egypt are tired of these terrorists and their criminal activities against rule of the law. If the Justice System expedites the trial & execusion of the remainder killers and agitators, Egypt would be a safer place for all. No more appeasment for killers for any reason. This sends a clear message that an eye for an eye, and those who started have been the transgressors. Amen.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 13
    سامي
    2015/05/18 15:00
    9-
    7+

    متى؟
    نحن في انتظار الباقين ، متى يتم إعدام مرسي والشاطر والبلتاجي وآخرون ؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 12
    ماجدزايد
    2015/05/18 13:23
    5-
    7+

    تنفيذ حكم الأعدام
    تحيا مصر ﻻ يطيع حق الشهداء مهما طال الزمن
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 11
    خالد
    2015/05/18 11:29
    7-
    9+

    لا داعي لذكر الاسماء
    تم الاعدام في مجموعه من القتله والمتشردين وهذا شئ جميل ولكن لا داعي ابدا لذكر اسماء الاشخاص الذين حضروا الاعدام فهذا قد يعرضهم للقتل فليكن الخبر يقتصر على اسماء القتله فقط
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 10
    Mostafa Ismail.....UK
    2015/05/18 07:47
    15-
    9+

    God's will
    excellent, we need more..please.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 9
    ابراهيم ياقوت ابو شنب بريمه
    2015/05/18 07:31
    23-
    10+

    مصر الفجالة
    اللهم لك الحمد والشكر ---- وعقبال الباقي وكل الخونة في حق مصر والشعب والجيش والشرطة --- الآن تهدأ أهالي الشهداء -- وان كان الالم والحسرة مازالت في القلوب --- اللهم ارحم جميع شهداء مصر ---- وان شاء الله تحيا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 8
    المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    2015/05/18 07:30
    9-
    19+

    قناة الجزيرة تدافع عنهم ،وتصفهم بأنهم معارضى الإنقلاب ، رغم أن جرائهم الإرهابية حدثت قبل إنتخاب الرئيس بأكثر من سنة !!!
    قناة الجزيرة تدافع عنهم ،وتصفهم بأنهم معارضى الإنقلاب ، رغم أن جرائهم الإرهابية حدثت قبل إنتخاب الرئيس بأكثر من سنة !!! المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 7
    د.عزيز محمد
    2015/05/18 06:51
    9-
    14+

    القصاص
    "ولكم في القصاص حياة يا اولي الألباب" غفر الله لهم ورحم شهداء الجيش والشرطةز اللهم ارفع البلاء عن مصر واهلها اللهم احفظ مصر من كل مكروه وسوء
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 6
    مصرى حر
    2015/05/18 06:18
    11-
    37+

    أيوة كده ... اريحوا الشهداء فى مثواهم وبردوا النار المشتعلة فى صدور ذوى الضحايا حزنا على فقدان زهرة شبابهم
    عاشوا مطاريد ومجرمين وقتلة وذهبوا يحملون خزيهم وعارهم مصحوبة بلعنات الشعب المصرى والانسانية جمعاء
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    محمد أحمد
    2015/05/18 05:49
    6-
    3+

    ما بين القانون والمؤامة السياسية
    الكل يراهن على أن أحكام الاعدام الصادرة لن تنفذ بحق المحكوم ضدهم . بعد أن يكون الحكم " باتاً" أي استنفذ كل طرق الطعن القانونية . فالبعض يقول أن الرأي الدولي يعترض وتنفض ضد مصر من ذكر أرقام المحكوم عليهم بالاعدام ، ويثورون عن علم أو جهل أن ذلك لا يعني التنفيذ الفوري ويسرع البعض بمحاولة إفهامهم أو توضيح الأمر لهم بأن المحكوم عليه غيابياً لا ينفذ عليه الحكم وأنه " كأن لم يكن " في حال القبض عليه أو تسليم نفسه للعدالة ، وأنه سيحصل على حقه الكامل في الدفاع عن نفسه ، وسوف يصدر حكماً يخصه . ويسرع البعض عبر وسائل الاعلام مطالباً القاضي بأن يفهم الرأي العام مبررات أو تفسير حكمه .وكل هؤلاء لا يحق لهم ذلك ، فجهل أو علم الرأي الغربي حول القضاء لدينا يجب أن يتعلموه هم ، كما نتعلم نحن كيف يسير القضاء في بلادهم وأن علينا أن نلتزم به عند اللزوم ، بل وتلجأ الدول للاستعانة بمحامين من هذه البلاد للتعامل وفق قوانينهم . وأما المطالبة بأن يشرح القاضي مببرات حكمه للرأي العام ليفهم فهذا ليس دور القاضي ولكن هو دور الاعلام وأن عليه أن يستعين بالعارفين في أمور القانون ، ولا يكون ذلك بتناول الحكم أو التعليق عليه ل
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق