عماد رحيم

الأثر الطيب

تمضي الحياة بوتائرها المتسارعة، وتموج أحداثها بشكل واضح، ويبذل كل منا جهده للحاق بها ظنًا أن اللحاق بها يعني الفوز بغنائمها، ولكن الحقيقة تنبئ بأمر آخر مغاير تمامًا.

أوان الحصاد

حينما تقرر السير في طريق؛ وتبدأ أولى خطواتك؛ من المفترض أن تكون ملما به؛ واعيا لمسافته؛ مدركا لأبعاده؛ عالما بمنحياته؛ لأنك بإهمالك لما سبق؛ تكون معرضاً لسيل من المفاجآت؛ قد تؤدى بك لأحد أمرين

قبل الرحيل

تمتلك المال والجاه، والأولاد، والعزوة، والمنصب، والنفوذ، والسلطة، والقوة، والصحة، والستر، أو ما زال والداك على قيد الحياة، كل ما سبق وغيره إلى زوال، حتى أنت إلى زوال.

الوطن للجميع

كاتدرائية العاصمة الإدارية، صلاة عيد الميلاد المجيد، العلاقة بين المسلمين والمسيحيين في مصر، المسلمون كانوا دروعا بشرية لحماية كنائس مصر، وحدة النسيج المصري، أوصى نبينا المصطفى عليه صلوات الله وسلامه بأهل مصر خيرًا، الوطن للجميع

.. والله أعلم

نمعن كثيرًا في أدق التفاصيل الخاصة بأمور الدين، ونجتهد أكثر في التطرق لكل الفروع، كما نستغرق أوقاتًا نسعد بهدرها، في الوصول لنهايتها، ولا نصل.

لماذا ترتفع الأسعار؟!

عناصر الإنتاج لأي سلعة معروفة، لا تختلف من بلد لآخر، ولا من سلعة لأخرى، وهي تتكون من رأس المال والعمالة، والمستلزمات السلعية، ولتحديد قيمة السلعة، تتدخل عناصر أخرى مثل تكلفة التشغيل التي تشمل أسعار الخدمات الضرورية من ماء و كهرباء أو مازوت و غاز وما شابه، إضافة إلى الرسوم التي تفرضها الدولة من ضرائب وخلافه.

تجديد الخطاب الديني وتطوير الإعلامي

تحدث الرئيس عبدالفتاح السيسي في ذكرى مولد الرسول، عليه الصلاة والسلام، عن الإسلام وقيمه، مؤكدًا أننا ابتعدنا عنهما كثيرًا في الآونة الأخيرة، كما أكد أهمية تجديد الخطاب الديني كضرورة من ضرورات الحياة.

هل أنت سعيد؟!

​سؤال قد تسمعه همسًا، أو جهرًا، وفي أحايين كثيرة قد تحدثك به نفسك، لاسيما وأن الحياة، متواترة بأحداثها، لا تتوقف برهة واحدة لالتقاط الأنفاس، فما بين الشروق والغروب، ساعات، ولكنك كثيرًا تشعر أنها لحظات.

التعصب أخطر من الإرهاب

ما يفعله دعاة الفتنة حاليًا؛ لتأجيج مشاعر مشجعي فريقي الأهلي المصري؛ والترجي التونسي؛ ليس بجديد عليهم؛ فقد احترفوا ما يجيدونه؛ وباتوا على قناعة بأنهم يملكون ناصية الفتنة ولهيبها بأناملهم؛ كما يمسكون القلم ليكتبوا.

الحيوان في اليابان متميز أيضا!

من فوائد وسائل التواصل الاجتماعي؛ مشاهدة أشياء قد تبدو من وهلتها الأولى أنها عجيبة؛ وهذا ما حدث معي منذ يومين؛ فقد نشر الصديق اللواء عمرو فهمي فيديو عبر صفحته؛ لقط ينتظر تحول لون إشارة المرور إلى الأخضر؛ حتى يعبر الشارع.

مصر والسعودية جناحا الأمة العربية

الحديث عن العلاقات بين البلدين الشقيقين، له أكثر من منظور، في بحور السياسة العميقة؛ قد يطغى هذا الجانب؛ الذي يمثل بعدًا مهمًا للغاية؛ فتاريخ العلاقة بينهما بدأ قبل التأسيس الرسمي للملكة في عام 36 من القرن السابق

كبرت البنوتة

يمر الوقت بوتائر متباينة؛ أحيانًا تجدها بطيئة؛ وأحايين أخرى؛ تشعر أنها متسارعة جدًا؛ ما بينهما؛ تأتى برهة قد تأخذك لحنين الماضي؛ حيث تكتشف أنه مرت عليك فجأة إحدى عشرون سنة.

متى تنتهي ظاهرة اللامبالاة ؟!

كانت عقارب الساعة تشير للسابعة صباحا؛ في طريق رئيسي؛ يسير أمامي سيارة حمولة 6 ركاب؛ يقودها شاب؛ كان يأكل ثمرة موز؛ وقذف قشرتها من شباك سيارته؛ وسط الطريق النظيف؛ بهدوء عجيب؛ وظل يكمل مسيره.

أصحاب الفضائل

صبيحة يوم الخميس الماضي ؛ وفى شارع عبدالخالق ثروت؛ وسط القاهرة؛ كان الشارع هادئًا على غير عادته؛ وكنت أسير فيه؛ أتأمل هذا الهدوء الجميل.

مروحة هشام .. وأشياء أخرى!!

في أحد أيام الصبا، كنت ضيفًا عند صديقي هشام، وكانت جدته لوالدته رحمها الله، تطلب منه غلق المروحة، فهي ليست في حاجة لها، وذهب لفصل الكهرباء عنها، ولكنها لم تقف مباشرة، واستمر دورانها لبرهة، فقالت له جدته، لماذا لم توقفها؟ فقال لها، لقد تم فصل التيار الكهربائي وهى تدور بفعل الدفع الذاتي، لحظات و تتوقف!

كيفية بناء قيادة المستقبل وسط ظروف متغيرة (3)

اليوم ننهي حديثنا عن هذا الموضوع ففي المستقبل، هناك تكنولوجيا جديدة، نسعى اليوم لإنشائها، حتى تتيسر علينا مفردات الحياة، في الغد يأتينا عالم مختلف برؤى متغيرة، نجتهد لتكون ملبية لآمالنا، ولكن قد نجد ما يخيب رجاءنا.

كيفية بناء قيادة المستقبل وسط ظروف متغيرة (2)

تحدثنا في المقال السابق عن بعض النقاط المهمة التي تؤسس لبناء قيادة المستقبل، واليوم نستكمل؛ فالقرار المناسب في الوقت المناسب يعني الوصول إلى تحقيق المستهدف بالسرعة والدقة المطلوبين، وهو ما يحقق نجاحًا يسعى الجميع إلى تحقيقه.

كيفية بناء قيادة المستقبل وسط ظروف متغيرة (1)

كيفية بناء قيادة المستقبل وسط ظروف متغيرة ـ1

المحليات بيت الداء فهل من دواء؟

المحليات بيت الداء فهل من دواء؟

الأكثر قراءة