الرئيسية>   ثقافة

زاهي حواس خلال محاضرة بأمريكا: الفراعنة أول من قاموا بعمليات التجميل في التاريخ | صور

أعلن زاهي حواس، عالم الآثار المصري، أمام عدد من المواطنين الأمريكين، أن مصر أمان، ودعى الشعب الأمريكي لزيارة مصر، مشيرًا إلى أن الشرطة المصرية تأمن المناطق الأثرية والسائحين منذ نزولهم المطار، مضيفًا "عودة السياحة لمصر سوف يكون عاملًا أساسيًا في ترميم الآثار المصرية". جاء ذلك خلال المحاضرة التي نظمتها مكتبة بولينج جرين في ولاية كنتاكي، حول المومياوات الملكية، وتعد أضخم وأهم مكتبة في الولايات المتحدة الأمريكية. وأشار د. حواس إلى أن أعظم اكتشاف في تاريخ الآثار المصرية، هو اكتشاف خبيئة المومياوات عام 1871، والتي نُقلت للقاهرة عام 1881، كما أشار إلى العديد من الاكتشافات الأثرية التي تمت على يد الفريق المصري لدراسة المومياوات الملكية، الذي كان يترأسع حواس وقد قاموا باكتشافات جديدة تعلن لأول مرة، منها أن الفراعنة كانوا يقومون بعمليات تجميل تحت الجلد كما يحدث الآن في القرن 21، وأن المخ مازال موجودًا داخل المومياوات عكس ما قاله هيرودوت. وأوضح حواس، أن أطباء التجميل يقومون الآن بنفس ما قام به الفراعنة في عمليات التجميل، وهي وضع حشوات في الوجه والصدغين. وكان الفراعنة عند التحنيط ي

كل الأخبار