المشير طنطاوى يشهد احتفال تخريج دفعة جديدة من كلية القادة والأركان


18-6-2011 | 12:34


أ ش أ

شهد المشير حسين طنطاوى القائد العام للقوات المسلحة رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة اليوم السبت الاحتفال بتخريج الدورات (60 أركان حرب عام)و(32 و33 أركان حرب تخصص) من كلية القادة والأركان، والتى ضمت دارسين من 11 دولة وهى: السعودية وليبيا والكويت وسلطنة عمان والأردن والسودان والإمارات والبحرين والهند وباكستان وتركيا بالإضافة إلى مصر.
بدأ الاحتفال بعرض فيلم تسجيلى تضمن تطور المنظومة التعليمية داخل الكلية وتكامل المناهج الدراسية باستخدام أحدث الأساليب ومساعدات التدريب والتطبيقات النظرية والعملية المرتبطة بها ..وعقد لقاءات مع كبار رجال الدولة وأساتذة الجامعات لصقل مهارات الدارسين فى المجالات العلمية والثقافية والفكرية ومناقشة القضايا المعاصرة.
وعقب إعلان نتيجة التخرج، قام المشير حسين طنطاوى بتقليد أوائل الخريجين من مصر والدول الشقيقة والصديقة نوط الواجب العسكرى من الطبقة الثانية تقديرا لتفوقهم وتفانيهم فى أداء مهامهم من خلال دراستهم بالكلية.
أبدى أقدم الدارسين الوافدين الامتنان لما لمسوه من رعاية واهتمام داخل وطنهم الثانى مصر واكتسابهم مبادىء وخبرات راقية خلال دراستهم بالكلية التى تعد أحد الروافد التى أمدت القوات المصرية والجيوش العربية بنخبة من القادة والكفاءات العسكرية التى تؤدى دورها اليوم بنجاح من أجل خدمة الوطن والأمة العربية.
وألقى أقدم الدارسين المصريين كلمة أعرب فيها عن عميق الشكر والتقدير لهذا الصرح العظيم الذى نمى فيهم الفكر المتجدد وإتباع الأسلوب العلمى فى حل ومعالجة المشكلات ، وأكد إدراك الخريجين الكامل بأنهم مقبلون على مرحلة جديدة من العمل الجاد والجهد المستمر انطلاقا من قدراتهم العلمية والعملية التى اكتسبوها
وألقى اللواء أركان حرب محمود خليفة مدير كلية القادة والأركان كلمة وجه فيها الشكر والتقدير للقيادة العامة للقوات المسلحة على الدعم الكبير والمستمر لهذا الصرح العلمى العظيم ودوره فى بناء وإعداد القادة من خلال توفير كافة متطلبات نجاح وتطوير العملية التعليمية.
وقال اللواء أركان حرب محمود خليفة إن هذا الاحتفال يواكب مرور مصر بمرحلة فارقة فى تاريخها العريق حيث تبوأت القوات المسلحة فيها مكان الريادة والصدارة امتدادا لتضحيات رجالها على مر العصور ، مرتكزة على تاريخ عريق سلما وحربا ، وأن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يقود دفة الأمور بالحكمة والحزم والتصميم للحفاظ على مكتسبات وطموحات وآمال الشعب المصرى العظيم.
حضر مراسم الاحتفال الفريق سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة ، وعدد من كبار قادة القوات المسلحة ، وعدد من السفراء والملحقين العسكريين بالدول العربية والأجنبية وقدامى مديرى كلية القادة والأركان.