رئيس الزمالك: أزمة الشناوي انتهت.. واستبعاد باسم مرسي والونش من المنتخب غير منطقي


أ ش أ
20-3-2017 | 20:58

أكد مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، غلق ملف أزمة أحمد الشناوي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم، قائلًا: "الشناوي جاء إلى مكتبي الخاص من أجل إثبات معاناته من الإصابة، ورأيت بنفسي التورم الكبير في عينيه".وأشار منصور، إلى أنه كان يجب على الشناوي الذهاب أيضًا للجهاز الفني والفريق لإخطارهم، مؤكدًا، أن الأمر انتهى، وتم تفهم موقف الحارس.وانتقد رئيس الزمالك - في تصريح لموقع نادي الزمالك، اليوم الإثنين - الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني لمنتخب مصر، بعد استبعاد باسم مرسي، مهاجم الزمالك، من قائمة المنتخب، معتبرًا أن استبعاد باسم ليس له علاقة بالملعب والمستوى الفني، مشيرًا، إلى أن كوبر يصر على استبعاد اللاعب منذ مباراة غانا، بسبب الاعتراض على تغييره، مطالبًا كوبر بأن يسامح اللاعب، معلقًا: "ربنا بيسامح، لكن واضح أن الاختيارات ليست منطقية".وأضاف منصور، أن استبعاد محمود حمدي (الونش) مدافع الزمالك أيضًا، كان غريبًا، وأشاد باللاعب النيجيري، ستانلي مهاجم الفريق الأول لكرة القدم، قائلًا إنه لاعب جيد، وملتزم مع الزمالك، والقرار النهائي من المدير الفني للأبيض؛ لو أراد بقاء ستانلي، فسيبقى مع الفريق.وتابع منصور: "لا نريد أن نشغل اللاعبين حاليًا بالتجديد، حيث إن هناك تركيزًا كبيرًا على بطولة إفريقيا، ولا نريد تشتيت ذهن اللاعب وبقية اللاعبين".