عمرو موسى: "المؤسسة المصرية لحماية الدستور" تطالب بسرعة تطبيق القانون ضد المعتدين على "سيدة المنيا"

27-5-2016 | 17:09

عمرو موسي

 

جمال أبوالدهب

أعلن عمرو موسى، رئيس مجلس أمناء "المؤسسة المصرية لحماية الدستور"، إدانة المؤسسة ورفضها واقعة الاعتداء على الموطنة المصرية بالمنيا وانتهاك كرامتها الإنسانية.


وقال موسى، في بيان له اليوم الجمعة منذ قليل، إن الدستور يضمن حق حماية المواطنين كافة ويضمن حق حماية هذه المواطنة في السلامة الجسدية والحياة الآمنة في ظل مسئولية الدولة عن احترام وسيادة القانون.

وأكد موسي أن المؤسسة المصرية لحماية الدستور تطالب باتخاذ كل الإجراءات القانونية وتطبيق العدالة الناجزة ودون اللجوء للمصالحات العرفية، فهؤلاء الجناة قد خالفوا مخالفة صريحة وفاضحة لكل المبادئ الدستورية ونصوص القانون والقيم المصرية الأصيلة.

وشدد موسي علي أن المؤسسة تؤمن بأن الشعب المصري في أغلبيته الكاسحة يساند هذه المواطنة المصرية في محنتها وتشاركنا في الاعتذار لها إزاء هذه الإساءة الجسيمة التي تتنافي مع تقاليد مجتمعنا وأعرافه.
[x]