ضياء رشوان يُفند المزاعم: "الأهرام للدراسات السياسية" درب مئات النواب فى إطار القانون وورشة جديدة خلال أيام

25-5-2016 | 16:30

ضياء رشوان

 

أ ش أ

قال ضياء رشوان مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية إن المركز سينظم خلال أيام ورشة عمل جديدة لأعضاء البرلمان عن مدونة السلوك البرلمانى بعد أن انتهى قبل وقت قريب من دورة عن كيفية استخدام أدوات الرقابة.


وقال رشوان - فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الأربعاء - "إننا ندرب النواب فى إطار القانون.. والتدريب يركز فقط على الأداء وليس المحتوى، مشيرا فى هذا الصدد إلى أن المركز يوضح على سبيل المثال للنواب كيفية قراءة الموازنة العامة للدولة والأبواب المكونة لها ولا يتدخل من قريب أو بعيد فى مضمونها".

وأضاف رشوان -وهو نقيب سابق للصحفيين- "أننا نفخر بأننا دربنا مئات النواب، وحتى قبل انعقاد جلسات مجلس النواب فى 10 يناير الماضى نظمنا دورة عن قضايا البرلمان الرئيسية خلال شهر ديسمبر الماضى شارك فيها الدكتور على عبدالعال قبل انتخابه رئيسا للمجلس بصفته أحد أعضاء لجنة وضع الدستور الجديد، واللواء رفعت قمصان مستشار رئيس الوزراء لشئون الانتخابات، وأخرى عقب انتهاء المرحلة الأولى من الانتخابات ركزت على آليات العمل البرلمانى".

وأكد رشوان -سادس مدير للمركز-أن المركز ليس مؤسسة صغيرة وسيواصل هذا الدور المهم، مشيرا إلى أنه التقى مؤخرا بالدكتور على عبدالعال واقترح عليه تنظيم احتفالية كبرى بمناسبة مرور 150 عاما على الحياة البرلمانية فى مصر بالتعاون مع مركز الأهرام .

وأوضح رشوان -المتخصص في شئون الحركات الإسلامية-أن عمل مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية يعود إلى عام 1968، ونشأ فى ظل حرب 67 ليكون مختصا بمد الدولة والمجتمع بما يحتاجانه من معلومات حول المصالح العليا، وكان يرمز له بـ"المركز رقم 10" ويرسل كل ساعة "تقدير موقف" لغرفة عمليات القوات المسلحة أثناء حرب أكتوبر عام 1973.

ونوه بأن دور المركز الوطنى يتجدد مع كل أزمات مصر، ويعمل فى إطار القانون ووصل تصنيفه إلى 49 على مستوى العالم من أصل سبعة ألاف مركز، وما بين الأول والثانى على مستوى الشرق الأوسط والعالم العربى خلال السنوات التسع الماضية.

وشدد رشوان على أن المركز لم يكتسب هذه المكانة الدولية من فراغ إنما بالمصداقية فى العالم، موضحا أن المركز له علاقات مع مراكز بحوث عالمية كثيرة كلها فى إطار القانون، لافتا إلي أن المركز هو الأول على مستوى مصر الذى أصدر منذ 20 عاما مجلة مختصة بالشأن البرلمانى "قضايا برلمانية"، والتى توقفت لمدة ثم عادت للإصدار فى يناير الماضى.

كانت بعض الصحف والمواقع قد نقلت مزاعم عن قيام عدد من المراكز بينها " الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية" بتدريب نواب على أنشطة لمعارضة النظام وتقاضي أموال من الخارج.

مادة إعلانية

[x]