إطلاق مشروع الأطفال و الشباب في ظروف الشارع والذي يُموله الاتحاد الأوروبي.. غدًا

25-5-2016 | 16:52

المركز الثقافي الفرنسي

 

ربيع شاهين

يطلق الاتحاد الأوروبي غدا بمقر المركز الثقافي الفرنسي بالمنيرة مشروعا جديدا يساهم في تعزيز وحماية الأطفال والشابات والشباب ممن يعيشون في ظروف الشارع بالقاهرة لمعالجة هذه القضية.


وقال بيان لسفارة الاتحاد الأوروبي بالقاهرة اليوم إن " مصر تتمتع بثروة بشرية هائلة متمثلة في نحو 36 مليون طفل تحت سن الثامنة عشر.. وأحرزت مصر في السنوات الأخيرة تقدما ملحوظا في تطوير الإطار الدستوري والقانوني المتعلق بحقوق الطفل.وعلى الرغم من خطوات التقدم المهمة التي تم اتخاذها، إلا أنه يوجد عدد كبير من الأطفال الذين يواجهون تحديات كبيرة تضعهم في مواجهة المخاطر. و لهذا فالأطفال الذين يعشيون في ظروف الشارع عرضة بشكل خاص للمخاطر خاصة في مدينة القاهرة، أحد أكبر المراكز الحضرية على مستوى العالم.

وتقدر قيمة المشروع الذي يحمل عنوان "تحسين وحماية أفضل لحقوق الأطفال والفتيات والشباب في ظروف الشارع والمعرضين للخطرو المهمشين والذين يعانون من التمييز في القاهرة". بنحو ثلاثمائة ألف يورو.وسينفذ أنشطة المشروع على مدى العامين المقبلين منظمة ساموسوسيال انترناسيونال- مصر و بالشراكة مع مؤسسة بناتي كشريك محلي في مصر.

ويهدف المشروع إلي تمكين الأطفال المهمشون والشباب في القاهرة من التمتع بشكل أفضل بحقوقهم الأساسية من خلال تقديم الدعم الطبي والنفسي والاجتماعي وكذلك الخدمات التعليمية. كما يهدف إلي تعزيز القدرات المحلية لحماية حقوق هؤلاء الأطفال والفتيات والشباب ممن يعيشون في الشوارع ورفع الوعي بقضايا حماية الطفل.

و"ساموسوسيال انترناسيونال- مصر" هي منظمة فرنسية غير هادفه للربح، أنشئت سنة 1998 بهدف دعم وتطوير الخدمات وتوفير التدخلات المناسبة للحد من ظاهرة تنامي الاقصاء الاجتماعي في المدن الكبرى وللنهوض بحقوق الفئات الضعيفة وكذلك لتحسين حصول الفئات المهمشة على خدمات جيدة. تم تأسيس مكتب ساموسوسيال بالقاهرة سنة 2008 و تعمل منذ ذلك الحين على المساهمة في تحسين أوضاع الأطفال والشباب في ظروف الشارع في مصر.

مادة إعلانية

[x]