بعد عزلها من مجلس الشيوخ.. روسيف تعتبر حكومة تامر "غير شرعية"

14-5-2016 | 04:11

روسيف ولولا دا سيلفا رئيس البرازيل السابق

 

أ. ف. ب

اعتبرت رئيسة البرازيل المعلقة مهامها ديلما روسيف الجمعة، غداة قرار مجلس الشيوخ عزل ها مؤقتا من منصبها، وتعيين نائبها ميشال تامر بدلا منها بانتظار انتهاء محاكمتها، أن الحكومة التي شكلها الرئيس المؤقت " غير شرعية "، وتعاني من "مشكلة في التمثيل".


وقالت روسيف في أول تصريح لها منذ تعليق مهامها، إن "حكومة غير شرعية ستحتاج دوما إلى آليات غير شرعية للحفاظ على نفسها"، وذلك في معرض تعليقها على حكومة نائبها السابق الذي قالت إنه "خائن" وأنه يقف خلف إحالتها للمحاكمة.

كما انتقدت روسيف خلال مؤتمر صحافي مع المراسلين الأجانب، الحكومة الانتقالية التي شكلها نائبها السابق والمؤلفة من 24 وزيرا من دون أي تمثيل للمرأة.

وقالت إن "مسألة الجندر هي مسألة ديموقراطية في بلد تشكل فيه النساء غالبية، هناك مشكلة تمثيل".

ووعدت المناضلة السابقة التي تعرضت للتعذيب أثناء الحكم الديكتاتوري (1964-1985) بأن تحارب للعودة إلى السلطة.

وأضافت أن " البرازيل لديها اليوم حكومة انتقالية مؤقتة ورئيسة انتخبت بأصوات 54 مليون ناخب. هناك حكومة مؤقتة و غير شرعية من وجهة نظر الأصوات. سأقاتل للعودة" إلى كرسي الرئاسة .

مادة إعلانية

[x]