السادات: ملاحقة النشطاء والمثقفين وأصحاب الرأى منهج خاطئ يجب أن يتوقف

10-5-2016 | 11:10

محمد أنور السادات

 

هشام الصافوري

دعا النائب محمد أنور السادات رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب الحكومة المصرية إلى التوقف عن ملاحقة النشطاء والمثقفين وأصحاب الرأى تحت دواعى الأمن والاستقرار مالم توجد أدلة ثابتة، مطالبًا بضرورة الإفراج عن أي محتجز غير موجه له اتهامات واضحة.


وأشار السادات إلى أن هذه الأساليب المناهضة لحقوق الإنسان والقوانين المعمول بها في هذا المجال عفا عليها الزمن ولايجب أن نتعامل بها فى عصرنا هذا الذى أصبحت فيه وسائل التواصل الاجتماعى بأشكالها المختلفة تتيح للجميع المعرفة وتبادل الرأى حول ما يحدث فى شتى أنحاء العالم لحظة بلحظة.

وأكد السادات على ضرورة أن تتعامل الحكومة مع النشطاء والمثقفين وأصحاب الرأى بالاستماع إليهم وتوضيح الحقائق لهم وتصحيح الصورة المغلوطة لديهم عن موضوع أو قضية ما وأن تؤكد الحكومة احترامها للدستور والقانون من خلال احترام الحق في التعبير عن الرأي وعدم تكميم الأفواه لكن سياسة إسكات الأصوات منهج خاطئ يزيد الأمور تعقيدًا وسوف يضعنا أمام أزمات واحتقانات نحن في غنى عنها حتى لا نستنزف طاقاتنا وجهودنا فى مواجهات لا لزوم لها فالأفضل التركيز على قضايا الاقتصاد والتنمية لتحقيق الخيروالحياة الكريمة للمواطنين .