معهد الفلك يستقبل غدًا الراغبين فى متابعة عبور عطارد لقرص الشمس

8-5-2016 | 16:25

كوكب عطارد

 

أ ش أ

وجه رئيس وعلماء قسمى الفلك والشمس بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الدعوة للجمهور وهواة الفلك، لمتابعة عبور كوكب عطارد لقرص الشمس، والذى سيحدث غدا الاثنين، حيث يمكن رؤية الكوكب كنقطة سوداء تتحرك عبر قرص الشمس، ولهذا سيقيم المعهد مركزًا ميدانيًا بمقره بحلوان للرصد.


ويقيم المعهد مركزًا ميدانيًا بمقره بحلوان للرصد، يشرح فيه العلماء تلك الظاهرة للحضور عبر الأجهزة والمعدات الفلكية المتطورة والآمنة للعين البشرية.

وحذر العلماء المواطنين من متابعة هذه الظاهرة بالعين المجردة، لحماية العين من أضرار أشعة الشمس المباشرة أو غير المباشرة ، وأن استخدام النظارات الشمسية غير مجد في رؤية تلك الظاهرة.

نظرا لصغر كوكب عطارد بالنسبة للشمس، مؤكدين أنه للاستمتاع بمتابعة هذه الظاهرة التى لم تحدث منذ أكثر من 10 سنوات، يمكن استخدام المناظير الفلكية الخاصة المزودة بالمرشحات الشمسية، أو من خلال إسقاط صورة الشمس بواسطة المنظار على ورق أبيض.

ومن جانبه، أشار الدكتور أشرف لطيف تادرس رئيس قسم الفلك، إلى أن عبور عطارد لقرص الشمس سيبدأ في تمام الساعة الواحدة ظهرا والدقيقة 12 ، ويبلغ ذروته في تمام الساعة الثالثة والدقيقة 57 عصرًا، فيما تنتهي عملية العبور في تمام الساعة الثامنة والدقيقة 42 مساء بتوقيت القاهرة المحلي.

وأوضح أن العبور الفلكي سينتهي بالنسبة لمدينة القاهرة في تمام الساعة السادسة ودقيقة 41 مساء وقت غروب الشمس، مع مراعاة فرق التوقيت بين مدن جمهورية مصر العربية.

مادة إعلانية

[x]