الأمن القومي: تشكيل ٨ مجموعات عمل تدرس ملفات مهمة.. وعامر يؤكد مصرية حلايب وشلاتين

3-5-2016 | 16:31

اللواء كمال عامر

 

سامح لاشين

قال اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي، إن اللجنة اتفقت في اجتماعها اليوم على الدوائر التي ستعمل فيها اللجنة، حيث ستعمل اللجنة على أمن الدولة الخارجي، ومكافحة الجريمة، وما يتعلق بأمور القوات المسلحة، والدفاع المدني، والطوارئ، ومكافحة الإرهاب، وتشريعات القوات المسلحة والشرطة، وتنمية سيناء، وغيرها من المسائل التي يحال إليها.


وأشار في تصريحات للمحررين البرلمان يين اليوم، أن أهداف اللجنة هي تدعيم الأمن القومي المصري، والقيمي والأخلاقي، والأمني والاقتصادي، والاجتماعي والسياسي، والتكنولوجي والدبلوماسي والإعلامي، بالإضافة للبعد الإقليمي والعالمي.

كما تهدف اللجنة أيضا لدعم الأمن القومي المصري في دوائره المختلفة خارجيا وداخليا، والدائرة العربية، والإفريقية، والشرق أوسطية والعالمية، ودعم مصر في المحافل الدولية.

وأوضح أن اللجنة اتفقت على تشكيل مجموعات عمل بحيث تكون كل مجموعة مكلفة بدراسة ملف من ملفات الأمن القومي على أن يتم انتخاب رئيس لكل مجموعة، ولها أن تعمل منفردة أو مشاركة بعض أعضاء اللجنة.

وحول مجموعات العمل الذي وصل عددهم إلى ثمانية مجموعات قال عامر هم مجموعة عمل للأمن الخارجي وتختص بأمن مصر في الخارج، مثل تفعيل عضوية مصر في مجلس الأمن، وتفعيل الدور الإقليمي والعالمي، ودراسة ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وأضاف أن المجموعة الثانية ستعمل على الأمن الداخلي وتنقسم من الداخل لثلاث مجموعات عمل وهي: الأمن السياسي، والجنائي، والتشريعات، وهي تختص بمتابعة الأحداث الداخلية ومكافحة الإرهاب، ومتابعة الجريمة الإليكترونية، وتفعيل دور الأمن في جميع نواحيه.
أما المجموعة الثالثة فهي لمتابعة شئون الدفاع وتطوير الأداء ومكافحة الإرهاب سياسيا واقتصاديا، ودراسة الأسباب التي تؤدي لزعزعة الاستقرار، والوحدة الوطنية،

ومتابعة الأحداث الراهنة ودراسة تأثيرها على الأمن القومي، بالإضافة إلى الوقوف على مدى أداء قطاع الإنتاج الحربي، ومشكلة الألغام والقيام بزيارات ميدانية.

وقال إن مجموعة عمل شئون القوات المسلحة تختص بالتشريعات الخاصة لأفراد القوات المسلحة.

وأضاف أن مجموعة عمل الأمن الاجتماعي تتولى متابعة حشد جهود الدولة لتفعيل منظومة التنمية البشرية، وتطوير التعليم، ومراجعة التمسك بالقدوة بين الرئيس والمرؤوسين، والحفاظ على التقاليد الاجتماعية.

وأوضح أن مجموعة تنمية سيناء والمناطق الحدودية وتختص بمتابعة كل آفاق التنمية في نلك المناطق، بينما تختص مجموعة عمل الأمن الاقتصادي بدراسة بيان الحكومة وأبعاده التي تتصل بالأمن القومي، وترشيد الإنفاق، والسيطرة على الأسعار، وخطة للاستغناء عن القروض، ومناقشة تقارير الجهاز المركزي.

بينما تقوم مجموعة عمل الطوارئ بدراسة أي أزمة قد تطرأ.

وكشف أن اللجنة بصدد دراسة عدد من مشروعات القوانين المقترحة من جانب أعضاء اللجنة، وهي مشروع قانون خاص بالحفاظ على القيم المصرية بما يحقق الانتماء، ومشروع قانون خاص بوضع إستراتيجية شاملة لمواجهة أجهزة الإرهاب، وسحب الجنسية لمن يثبت تورطه في أعمال الإرهاب.

ومشروع قانون لمواجهة الأزمة السكانية، وتعديل إيجارات المساكن القديمة، وأخر لضبط الشارع المصري، والحد من استيراد الكماليات، وانضباط الإعلام وفقا للدستور، ومشكلة الإعاقة، ومشروع قانون خاص لذوي الإعاقة، تقييم ومراجعة قوانين الشرطة، ودراسة قانون الطفل، والمعاشات والتأمينات ومنظمات المجتمع المدني.

وعن نقابة الصحفيين قال عامر: إن اللجنة تتابع عن كثب ما يحدث بين النقابة ووزارة الداخلية، مؤكدا أن اللجنة تؤمن بحرية الكلمة والتعبير وحق الصحفيين في التعبير عن رأيهم، كما تؤمن أن مصالح مصر وأمنها القومي في مقدمة اهتماماتها .

مشيرا أن هناك قوة متربصة وكارهة لمصر، تعمل على عدم استقرار الوطن، متمنيا احتواء الأزمة، وأن سيادة القانون هو المحك وفقا لتعبيره، مشيرا إلى أنه لا توجد أي مبادرة من المجلس لحل الأزمة، وأن المجلس سيتدخل ذَا تطلب الأمر.

وعن حلايب وشلاتين أكد أنهما مصريتان، مستشهدا بالقاموس الجغرافي المصري، الذي يحكي التاريخ الجغرافيا فى مصر منذ عصر الفراعنة.

مادة إعلانية

[x]