براءة رنا السبكي من اتهامها بنشر مصنف خادش للحياء بفيلم ريجاتا.. وإحالة واقعة اصطناع فيديو للتحقيق بالنيابة

27-4-2016 | 14:49

رنا السبكي

 

أحمد السني

قضت محكمة جنح مستأنف الدقي، برئاسة المستشار محمد نافع، اليوم الأربعاء، ب براءة المنتجة السينمائية رنا السبكي ، من اتهامها بنشر صور وعبارات خادشة للحياء ب فيلم ريجاتا ، وذلك في الاستئناف المقدم منها على حكم حبسها سنة.


عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد نافع، وعضوية المستشارين أحمد مصطفى أبو طالب، وفادي العشماوي، وأمانة سر مدحت فرغلي ومحمود صابر.

وجاء في منطوق الحكم المحكمة أنها قضت بقبول الاستئنافين شكلاً، وفي موضوعهما بإلغاء الحكم المستأنف، والقضاء مجددًا ب براءة المتهمة رنا محمد حنفي السبكي مما أسند إليها، ورفض الدعوة المدنية وإلزام واقعها بمصروفات درجتي التقاضي عن الدعوة المدنية، ومائة جنيه أتعاب المحاماة.

كما قضت ب إحالة الأوراق للنيابة العامة لاتخاذ شئونها في واقعة اصطناع مصنف سمعي وبصري خادش للحياء العام، ونشره وترويجه على شبكة المعلومات الدولية "الإنترنت"، طبقًا لما ورد لإفادة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات التابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

كانت محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار أحمد عبدالجيد، وسكرتارية مصطفي رشدي وضياء الدين محمد، قد قضت ب براءة المنتج السينمائي محمد السبكي، وحبس نجلته رنا سنة واحدة وكفاله 5 آلاف جنيه، وغرامة 10 آلاف جنيه، وبعدم قبول الدعوى المدنية.

وأحالت نيابة الدقي محمد السبكي و رنا السبكي للمحاكمة، بعدما تقدم الدكتور سمير صبري المحامي ببلاغ ضد السبكي لارتكابه جريمة نشر مصنف يحوى صورًا خادشة للحياء، قال فيه:"يبدو أن ظاهرة سينما المقاولات لا تنتهي، حيث عادت للظهور مجددًا مع ظهور مجموعة جديدة من المنتجين من المقاولين والجزارين وتجار اللحوم يرون في السينما "الفرخة" التي تبيض ذهبًا، ويرون فيها كذلك متسعًا للتجارة في أحقر وأقذر القيم والانحطاط اللفظي والمرئي، ويرون أنها تضيف لهم بريقًا اجتماعيًا، ويحصلون على لقب منتج"، على حد قوله.

مادة إعلانية

[x]