مدير المجلس الثقافي البريطاني: "العلاقة بين مصر وشكسبير" تمتد لسنوات طويلة

23-4-2016 | 21:32

جيف ستريتر

 

الاسكندرية _محمد عبد الغني

قال جيف ستريتر مدير المجلس الثقافي البريطاني، أن العلاقة بين الأديب العالمي شكسبير ومصر تمتد لسنوات طويلة، لافتاً إلى تم تقديم أول عرض مسرحي لواحدة من أهم أعمال وليم شكسبير "هنري الخامس" في الثلاثينيات، كما قدمت "حلم ليلة منتصف الصيف" عام 1975 في الأهرامات والمنتزه، وغيرها من العروض التي قدمت في مصر بدعم من المجلس الثقافي البريطاني وصولاً إلى يومنا هذا.


جاء ذلك خلال احتفالية "شكسبير 400: إلى أبد الآبدين 2016"، التي تنظمها مكتبة الإسكندرية في الفترة من 23 إلى 27 إبريل 2016، بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في مصر، وذلك بمناسبة مرور 400 عام على وفاة الكاتب المسرحي والأديب الشهير وليم شكسبير (1564-1616م).

وأعرب عن سعادته لحضور هذه الاحتفالية نيابة عن السفير البريطاني في مصر، جون كاسن، وعن الشعب البريطاني كله، فاليوم هو ما يطلق عليه "يوم شكسبير". وأضاف أنه يشعر بالفخر لمشاركته في احتفالية مكتبة الإسكندرية "شكسبير 400: إلى أبد الآبدين 2016"، والتي تأتي في إطار عدد كبير من البرامج والفعاليات المقامة حول العالم على مدار العام، احتفالاً بمناسبة مرور 400 عام على وفاة الكاتب المسرحي والأديب الشهير وليم شكسبير.

وأكد أنه على الرغم من مرور 400 عام إلا أن أعمال شكسبير لاتزال حية حتى الآن، وهناك عدد من الجهات التي حرصت على إحياء أعماله وتراثه هذا العام من خلال إعادة إنتاج أعماله في صور فنية مختلفة.

وشدد على دعم المجلس الثقافي البريطاني لاحتفالية مكتبة الإسكندرية التي استطاعت أن تقدم برنامجًا ثقافيًا وفنيًا ثريًا لعرض أعمال وتراث شكسبير، ما بين عروض أفلام ومسرح ومعارض وحفلات موسيقية، بالإضافة إلى وجود عدد كبير من الأكاديميين والباحثين المهتمين بأعمال شكسبير، وحضور خاص من الممثل والمؤرخ الموسيقي سايمون روسل بييل؛ وهو أحد المواهب الأشهر في التمثيل في المسرح البريطاني.

وأكد أن أعمال وليم شكسبير لها تأثير عالمي، فقد استطاع أن ينقل الحالة الإنسانية بشكل واقعي ويعبر عن عواطف متعددة، كما تناول عددا من المشاكل التي أهمته بشكل شخصي كتفشي الفساد وعدم احترام القانون، مضيفا أن شكسبير له تأثير كبير أيضًا في اللغة الإنجليزية، حيث قام بابتداع أكثر من 3000 كلمة من الكلمات التي تستخدم الآن ضمن اللغة الإنجليزية.

ولفت إلى أن تأثير شكسبير يتعدى كل ذلك، ويتحول إلى تأثير شخصي في حياة كل من يهتم بقراءة أعماله، والتي اعتبرها "تجربة ثرية تزيد من فهمنا لأنفسنا".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]