أولاند عقب لقائه بري: فرنسا تقف إلى جانب لبنان على الصعيد الأمني والاقتصادي

16-4-2016 | 16:46

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند

 

أ ش أ

أكد الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، أن بلاده تقف إلى جانب لبنان "وتحرص على تعزيز الأمن فيه من خلال التعاون العسكري".


وأشار أولاند، في تصريح من مجلس النواب اللبناني، اليوم السبت، عقب لقائه رئيس المجلس نبيه بري ، إلى أن " لبنان يواجه التهديد الإرهابي وهو يستقبل أكثر من مليون ونصف المليون لاجئ".

ونوه بالروابط اللبنانية -الفرنسية الإنسانية، وقال: "فرنسا تقف إلى جانب لبنان على الصعيد الاقتصادي، علما أنه يتمتع بالحيوية الاقتصادية من خلال نظامه المصرفي".

وتابع: " لبنان محاط بأزمات وحروب ويريد أن يعيش في الوحدة والأمن" مضيفًا "أتمنى العودة إلى لبنان قريبا لألتقي رئيسا للجمهورية ولكن الأمر بيد اللبنانيين الذين عليهم حل هذه الأزمة. وأنا أثق بأنهم سيتخطون هذه الصعوبات".

من جانبه، قال رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري لقد "بحثنا في الهبة العسكرية للجيش والحدود البحرية وملفي اللاجئين، وفي المواضيع الراهنة في المنطقة، وركزنا على موضوع الإرهاب".

وأضاف أن "هناك ضيق لا نستطيع أن نخفيه، فقد كنا نتمنى أن يكون هذا الاستقبال في القصر الجمهوري.(في إشارة إلى عدم قيام أولاند بزيارة القصر الرئاسي اللبناني لغياب رئيس للبلاد).

مادة إعلانية

[x]