شطب شركتي "دار المال" و "فريندز" للصرافة بسبب التلاعب بالسوق السوداء

24-3-2016 | 19:50

طارق عامر

 

أ ش أ

قرر محافظ البنك المركزي طارق عامر ، شطب شركتي "دار المال" و "فريندز" للصرافة بسبب تلاعبهما ب السوق السوداء للدولار ، والمضاربة على أسعاره ، ما أدى لارتفاعه بشكل مبالغ فيه بالسوق الموازي ، وألحق أضرارًا بالاقتصاد المصري.


وقال عامر ، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الخميس، إنه وجه أكثر من مرة تحذيرات شديدة اللهجة للمضاربين والمتلاعبين بسوق الصرف ، مؤكدًا أنه سيتخذ إجراءات رادعة ضد كل من تسول له نفسه المضاربة والمتاجرة باقتصاد الوطن من أجل منافع شخصية .

وأكد حرص البنك المركزي على ضمان استقرار سوق الصرف بما يضمن سلامة الاقتصاد واتباع سياسة مرنة في التعامل مع سوق الصرف.

وكان البنك المركزي قد شطب خلال الشهرين الماضيين أربع شركات صرافة بسبب ثبوت تلاعبها بسوق الصرف.

واستقر سعر صرف الدولار الأمريكي في البنوك عند مستوى 83ر8 جنيه للشراء و88ر8 للبيع ، فيما رفعت عمليات المضاربة والتلاعب من خلال السوق السوداء سعر العملة الأمريكية إلى مستويات مبالغ فيها مسجلا 85ر9 جنيه لكل دولار.
[x]