رونالدو: بقائي في ريال مدريد مرهون ببقاء مورينيو

3-7-2011 | 13:04

 

الألمانية

كشف نجم المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو، أنه لو ترك مواطنه جوزيه مورينيو منصبه في ريال مدريد الإسباني في نهاية الموسم المنصرم، سيترك النادي الملكي وينتقل إلى فريق آخر قد يكون على الأرجح مانشستر سيتي الإنجليزي.


وأشار رونالدو في حديث لصحيفة "صنداي ميرو" البريطانية، أن العودة للدوري الإنجليزي كانت من خياراته الأساسية في حال قرر ترك ريال مدريد ، وبأن مانشستر سيتي سيكون الوجهة المحتملة بسبب إمكانياته المادية الكبيرة.

وأكد، أنه أمر جيد جدا، لو عرض عليه 20 مليون جنيه إسترليني سنويا، لكنه تحدث مع مدير أعماله ووجد أن البقاء فى ريال مدريد أفضل له، لأنه سيكون الفريق الأفضل والأقوى هذا العام، وإذا استمر جوزيه مورينيو في ريال، سيبقى هو أيضا ولو رحل إلى تشلسي فسيرحل.

وأضاف رونالدو، أنه لو ترك الدوري الإسبانى، سيتوجه إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، لكن الأمر لم يعد مطروحا الآن، لأنه يأمل فى الفوز بلقب دوري أبطال أوروبالامع ريال مدريد .
ونفى رونالدو صحة الأخبار التي تحدثت عن مشاكل مع مورينيو، مشددا على علاقته الجيدة مع مدربه برغم امتعاضه العلني من الخطة التي اعتمدها مواطنه في مواجهة برشلونة خلال الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، مضيفا، أنه كان مدعوا معه الأسبوع الماضي إلى حفل زفاف، ومؤكدا أنه شخص لطيف وتربطه به علاقة جيدة ولديهما نفس مدير الاعمال ويقيما في الشارع ذاته.

يذكر أن رونالدو أحرز جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في البطولات الأوروبية المحلية لموسم 2010-2011، بعدما أنهى رونالدو الدوري الإسباني برصيد 40 هدفا، لينفرد بالرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد في تاريخ "الليجا" والذي كان يتقاسمه مع مهاجم أتلتيك بلباو تيلمو زارا الذي حقق هذا الإنجاز عام 1951، والمكسيكي هوجو سانشيز الذي حققه مع ريال مدريد عام 1990.
وتقدم رونالدو بفارق تسعة أهداف على ميسي الذي فشل في إيجاد طريقه إلى الشباك في المراحل الأربع الأخيرة من الدوري.

مادة إعلانية

[x]