"تجارة الورق" تطلب حل أزمة 15% تكلفة إضافية في جمارك السخنة والدخيلة والساحة الصينية

23-3-2016 | 14:12

عمرو خضر

 

ولاء مرسى

قال عمرو خضر رئيس شعبة تجار الورق وأصحاب المطابع بغرفة القاهرة، إنه سيتقدم بمذكرة إلى مصلحة الجمارك يطلب فيها إيجاد حلول لمشكلة تضرر مستوردي الورق من ارتفاع التكلفة خاصة في ميناءي "السخنة والدخيلة"حيث ترتفع التكلفة بهما عن باقي الموانى، بنسبة تتراوح بين 15 و20%.


وأضاف خضر، فى تصريحات صحفية له اليوم الأربعاء:كما أن هناك شكوي من زيادة تكلفة الساحة الصينية بجمرك الإسكندرية.

ولفت إلى أن ارتفاع تلك التكلفة يؤثر علي السعر النهائي للورق ويتضرر منه المستهلك النهائي علي اعتبار أنها تكلفة إضافية يتحملها السعر النهائي للسلع، وهو ما يجب وضعه في الاعتبار جيدًا في الفترة المقبلة.

كما طالب رئيس شعبة الورق، بضرورة تمثيل الشعبة عند وضع أو تعديل أو مواصفة قياسية تخص قطاع الورق، لأن عدم مراعاة ذلك ينعكس سلبيًا علي هذا القطاع، ومن ثم علي مستهلكيه.

وأضاف خضر، أنه من ضمن المطالب أيضًا من الجمارك ضرورة مد الشعبة بالبيانات الكافية التي تتعلق بكميات الورق الواردة خلال 2015 تتضمن الأنواع والكميات والبلاد الموردة لتحديد اتجاه مؤشر السوق في هذا القطاع.

وأشار إلى أن هناك مشكلة فى طول فترة الإجراءات الجمركية، التي يجب أن تكون بشكل سريع، بجانب توحيد هذه الإجراءات، لأن هذا سيخفض التكلفة علي المنتج ذاته.

وأكد رئيس الشعبة أن الفترة المقبلة ستشهد تكثيفًا لدور الشعبة في مناقشة مشكلات قطاعها، مشيرًا إلي أنه خلال أيام سيتم عقد اجتماع لمناقشة الموضوعات المشتركة مع الهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والواردات وبحث المشكلات التي تواجه قطاع الورق مع مسئولي الهيئة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]