أحمـد البري يكتب: أعضاء "النواب" ينتظرون انتخابات المحليات

21-3-2016 | 14:20

انتخابات المحليات قريبا

 

يتطلع أعضاء مجلس النواب إلى إجراء انتخابات المجالس المحلية بفارغ الصبر، حتى يتخلصوا من مشكلات دوائرهم، ويلقوا بأعبائها على هذه المجالس، فالحقيقة المعروفة عن نواب الدوائر بامتداد البلاد أنهم يختفون فور فوزهم فى الانتخابات، ويتجاهلون متاعب المواطنين فى دوائرهم، وإذا سأل أي مواطن عن أحدهم، لا يرد عليه، خوفًا من أن يطلب منه خدمة، أو الوقوف معه في مشكلة يتعرض لها!


من هنا يسعى عدد من النواب إلى إصدار قانون الإدارة المحلية الجديد خلال دور الانعقاد الحالي للمجلس، ومنهم من يرى أن الأفضل الآن هو إصدار قانون الهيئة الوطنية للانتخابات، لإجراء انتخابات المحليات بسرعة.. إلى هذه الدرجة يحاول النواب التخلص من المهام التي يجب أن يؤدوها تجاه من وثقوا فيهم، وانتخبوهم ممثلين لهم تحت القبة.

إن المجالس المحلية يجب انتخابها وفقًا لقانون واضح ومهام محددة، وأن تكون هناك رقابة صارمة على انتخاباتها، ثم عملها فيما بعد، فما كان متبعًا من قبل هو أن الانتخابات كانت أشبه بالتعيين، ولا يعقل أبدًا "سلق قانون" لإرضاء من يطالبون بوضعه ضمن قائمة تشريعات الدورة الحالية للمجلس، حتى وإن تطلب الأمر عقد جلسات إضافية لانتهاء البرلمان من مهمته التشريعية قبل انتهاء دورته الحالية في نهاية شهر يونيو.

مادة إعلانية

[x]