بالصور.. أهالى قرية "كفر خضر" بطنطا يتظاهرون للمطالبة بسرعة إحالة المتهم بقتل ربة منزل وطفليها للمحاكمة

19-3-2016 | 14:29

تظاهرون أهالى قرية كفر خضر بطنطا

 

الغربية – محمد مبروك

تظاهر المئات من أهالى قرية كفر خضر التابعة لمركز طنطا اليوم السبت، أمام منزل ضحايا واقعة مقتل زوجة وطفليها، للمطالبة بسرعة إحالة ضياء. أ المتهم بالجريمة والشروع فى قتل طفل ثالث للمحاكمة الجنائية العاجلة والقصاص من المتهم حتى تهدأ نفوسهم.


يذكر أن المتهم محبوس حالًيا على ذمة التحقيق ومن المقرر أن يتم عرضه غدا الأحد على قاضى المعارضات بمركز طنطا للنظر فى تجديد حبسه أو إحالته للمحاكمة الجنائية وأبدى الأهالى استيائهم من البطء فى إجراءات سير القضية ورددوا هتافات مطالبة بالقصاص والإعدام كما رفعوا صورا للضحايا.

وأكد ربيع قطب محامى وقريب المجنى عليها أن أجهزة الأمن من جانبها بذلت جهودا كبيرة لكشف ملابسات القضية وضبط المتهم فى أقل من أسبوع وتم إحالته للتحقيق ورغم مرور أكثر من أسبوعين على كشف غموض الواقعة واعتراف المتهم بالتفاصيل، إلا أنه حتى الآن لم تكتمل أوراق الدعوى.

وكشف علاء الدين درويش زوج المجنى عليها ووالد الضحايا، أن المتهم عقب ارتكابه الواقعة وتخلصه من آثار الجريمة، عاد للمنزل للمشاركة فى حمل الجثامين ومواساته، بل والدعاء على مرتكب الواقعة لإبعاد الشبهة عنه إلى أنه تم الاشتباه فيه وبتضييق الخناق عليه اعترف تفصيليا بالواقعة.

وأضاف أن المتهم التحق بالعمل لديه منذ نحو شهرين بدلًا من أحد أقاربه وأنه خلال تلك الفترة التى سبقت إرتكابه الواقعة لم تظهر عليه اى علامات أو تصرفات غير عادية ولم نكن ندرى أنه يدبر لتلك الجريمة.

وطالب الزوج بالقصاص من المتهم مؤكدا أنه كان مصرا على قتل جميع أفراد الأسرة بما فيهم هو نفسه لو كان وجده أمامه.

وترجع تفاصيل الواقعة عندما اكتشف علاء القطب درويش(45 سنة) صاحب محل مبيدات حشرية بقرية كفر خضر بمركز طنطا عقب عودته من أداء صلاة الجمعة للمنزل وفاة زوجته داخل المنزل وأنجاله وهم شيرين . ع(36 سنة - ربه منزل) إثر إصابتها بكسر بعظام الوجه نتيجه الارتطام بالحائط ونجلته حبيبه (8 سنوات) وبها كدمه بالرأس وكسر بالفك والأسنان ونجله الأصغر عبد الرحمن(5 سنوات) وبه جرح غائر أعلى الرأس وكسر بقاع الجمجمة وكذا إصابة نجله الأكبر يوسف( 10 سنوات) بكسر بالضلوع وتجمع دموى بالجهه اليمنى واليسرى ونزيف بالبطن وكسر بقاع الجمجمه ولايمكن استجوابه.

وتم نقله بالحراسة اللازمة لمستشفى طنطا الجامعي لإسعافه ولم يعلل الزوج سبب ذلك ولم يتهم أحدا بالتسبب فى وفاتهم كما تلاحظ تواجد آثار قيئ ودماء بمحل الواقعه وحوائط الحجرة بالمنزل وتم تحرير المحضر رقم 2738 إدارى مركز طنطا لسنة 2016 وإخطار النيابة العامة للتحقيق.

وأسفرت جهود فريق البحث إلى أن مرتكب الحادث هو ضياء. أ م (26 سنة – سائق) مقيم بعزبة فراج بقرية الكرسه مركز طنطا والسابق اتهامه والحكم عليه في القضية رقم 19431 جنح مركز طنطا 2010 (ضرب) والقضية رقم 13438 جنح قسم أول المحله 2007 (سرقة) والمطلوب التنفيذ عليه بالحبس لمدة شهر ويعمل سائق لدى زوج المجني عليها.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم المذكور وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات، أقر بارتكاب الواقعة.


الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]